أسعار العملات
أسعار الدولار بالبنوك
سعر الشراء سعر البيع البنك
17.89 17.79 بنك مصر
17.88 17.78 البنك الأهلي المصري
17.96 17.86 بنك القاهرة
17.95 17.85 بنك الإسكندرية
17.96 17.86 البنك التجاري الدولي CIB
17.95 17.85 البنك العربي الأفريقي
17.97 17.85 البنك المركزى المصرى
أسعار الذهب
متوسط أسعار الذهب بالعملة المصرية
السعر بالجنيه المصري الوحدة
603.00 عيار 21
517.00 عيار 18
689.00 عيار 24
4824.00 الجنيه الذهب
اسعار السلع
اسعار السلع الاساسية بالجنيه المصرى
السعر بالجنيه المصري السلعة
9.00 الارز
16.00 الزيت
10.00 السكر
8.00 المكرونة
7.00 الدقيق
3.50 الشاي 40 جم
80.00 المسلى الطبيعي
40.00 المسلى الصناعي
35.00 الفراخ البلدي
28.00 الفراخ البيضاء
45.00 ديك رومي
45.00 بط
30.00 سمك بلطي
50.00 سمك بوري
60.00 سمك مكرونة
150.00 جمبري
80.00 كابوريا
140.00 لحم بتلو
120.00 لحم كندوز
130.00 لحم ضاني

عقـــارات

»‬IC‮ ‬جروب‮« ‬تستثمر‮ ‬1.3‮ ‬مليار جنيه في‮ ‬3‮ ‬مشاريع عقارية


جهاد سالم
 
تعتزم مجموعة شركات المركز العالمي للاستثمار العقاري »IC GROUP « ضخ نحو مليار و350 مليون جنيه في 3 مشاريع عقارية جديدة، أحدها منتجع سياحي في منطقة عيون موسي، وتجمع سكني ومجمع تجاري إداري بالقاهرة الجديدة.

 
 
 هانى الفار
كما تدرس الشركة حالياً اقامة منتجع سياحي برأس النخيل علي مساحة 750 ألف متر مربع مملوكة للشركة علي ان يتم اطلاق المشروع خلال عام 2011.
 
قال المهندس هاني الفار، رئيس مجلس إدارة الشركة، ان مشروع الكومباوند السكني المزمع اطلاقه يقام علي مساحة 73 ألف متر مربع، ويضم نحو 750 وحدة سكنية تعمل جميعها بنظام »سمارت هوم« -المنازل الذكية- حيث يتم التعامل مع الوحدة بالريموت كنترول -جهاز التحكم عن بعد- ويوجد بها جهاز إنذار في حالات حدوث تسرب للغاز.
 
ويستطيع النظام الداخلي بالوحدة الاتصال مباشرة بالمطافئ في حال نشوب حريق وعدم وجود أصحاب الوحدة، بالإضافة إلي امكانية تشيل الكهرباء بالريموت كنترول، وفتح الوحدة اتوماتيكياً لاستضافة الضيوف عن طريق الهاتف المحمول.
 
ويضم المشروع 500 وحدة سكنية بمساحات تبدأ من 40 متراً حتي 220 متراً، و100 فيلا بمساحات من 250 متر مبان و400 متر أرض حتي 350 متر مبان و500 متر أرض.
 
وتعتزم الشركة تسليم المرحلة الأولي من المشروع خلال أغسطس المقبل، وتضم نسبة %30 من إجمالي الوحدات، علي ان يتم تسليم المرحلة الثانية، وتمثل %70، بداية عام 2011، وتبلغ التكلفة الاستثمارية للمشروع نحو 500 مليون جنيه.
 
وقال رئيس مجلس إدارة »IC GROUP « ان الشركة انتهت من تسويق نحو %50 من المشروع، نظراً لإقبال العملاء علي شراء المنازل الذكية.
كما انتهت الشركة من تصميم مجمع تجاري إداري علي مساحة 4700 متر مربع بالقاهرة الجديدة، وعلي بعد 700 متر من مقر الجامعة الأمريكية، ويضم نحو 200 وحدة ما بين إداري وتجاري.
 
وتعتزم الشركة بدء تنفيذ المشروع خلال الثلاثة أشهر المقبلة، وتتراوح مساحات الوحدات التجارية بين 50 و70 متراً، بينما تصل مساحة الوحدات الإدارية إلي نحو 100 متر بتكلفة استثمارية متوقعة نحو 100 مليون جنيه.
 
ويقدر عدد الوحدات الإدارية بنحو %20 من عدد وحدات المجمع، وتبلغ النسبة البنائية للمشروع %30 من إجمالي مسطح الأرض بإجمالي مسطح مبان 6000 متر مربع.
 
أما المشروع الثالث للشركة فهو عبارة عن منتجع سياحي بعيون موسي علي شاطئ البحر الأحمر علي بعد 140 كيلومتراً من القاهرة، ويقام علي مساحة 350 ألف متر، ويضم 1500 وحدة تتوزع بواقع 500 شاليه فندقي متصلة علي قطع أراضٍ منفصلة و500 شاليه منفصلة، بالإضافة إلي 500 قصر.
 
وتبلغ النسبة البنائية نحو %17 من إجمالي مساحة الأرض، بينما تصل التكلفة المتوقعة للمشروع إلي نحو 750 مليون جنيه، وتقوم الشركة حالياً بدراسة تسعير الوحدات لطرحها للبيع.
 
من جانب آخر تدرس »IC GROUP « تنفيذ مشروع عقاري جديد برأس النخيل علي مساحة 750 ألف متر مربع علي ان يتم الانتهاء من تصميم المشروع واستخراج التراخيص خلال عام.
 
ولفت رئيس مجلس إدارة »IC GROUP « إلي ان الشركة تقدم لعملائها تسهيلات في السداد، حيث يتم تحصيل %20 من قيمة الوحدة دفعة مقدمة، والباقي بأقساط متساوية لمدة 5 سنوات دون فوائد.
 
وأشار إلي اتجاه شركات الاستثمار العقاري لتقديم تسهيلات لتحريك المبيعات، نافياً تأثر السوق العقارية بالأزمة المالية العالمية، خاصة ان السوق العقارية تعتمد علي الطلب المحلي بنسبة تتراوح بين 80 و%90 بالإضافة إلي تزايد الطلب الداخلي علي العقارات، الذي لا تستطيع جميع شركات الاستثمار العقاري العاملة في السوق تلبيته.
 
وقال رئيس مجلس إدارة »IC GROUP « ان الإسكان يحتل نحو %70 من حجم الطلب علي العقارات في مصر، بينما تتوزع الـ%30 الباقية بين الوحدات الإدارية والتجارية، وكذلك فإن اتجاه المطورين العقاريين للاستثمار العقاري السكني يغلب علي التجاري والإداري، الذي لا يمثل سوي 20 أو %25 من استثمارات الشركات.
 
وأوضح »الفار« ان الشركة تعتمد علي تسويق مشاريعها من خلال إدارات التسويق لديها، ولا تلجأ لشركات التسويق العقاري نظراً لتعدد المشاريع التي تسوقها الأخيرة في آن واحد بما يقلل من مردود نشاطها، علي عكس إدارات التسويق المتخصصة بالشركات.
 
وطالب »الفار« وزارة الإسكان بايجاد آلية جديدة لبيع الأراضي بدلاً من نظام المزايدة الذي أشعل أسعار الأراضي، مما ينعكس علي أسعار الوحدات المطروحة في السوق في ظل ارتفاع أسعار الخامات، والأيدي العاملة، وذلك من شأنه دفع عجلة النمو الاقتصادي.
 
وأيد »الفار« الاقتراحات بتقديم تسهيلات للمطورين العقاريين عن طريق تأجيل سداد الأقساط المستحقة علي الأراضي لمدة عامين أو 3 أعوام، لافتاً إلي أن ذلك يتيح للمطورين السيولة لديهم لاستكمال المشاريع، خاصة ان وزارة الإسكان تبيع الأراضي بأسعار مرتفعة جداً.
بوابة جــريدة المال 2017 جميع الحقوق محفوظة