جريدة المال - إصابة دبلوماسية لصلاح في الملاعب الإيطالية بعد مقتل "ريجيني"
أسعار العملات
أسعار الدولار بالبنوك
سعر الشراء سعر البيع البنك
17.60 17.70 بنك مصر
17.60 17.70 البنك الأهلي المصري
17.60 17.70 بنك القاهرة
17.60 17.70 بنك الإسكندرية
17.60 17.70 البنك التجاري الدولي CIB
17.60 17.70 البنك العربي الأفريقي
17.59 17.73 البنك المركزى المصرى
أسعار الذهب
متوسط أسعار الذهب بالعملة المصرية
السعر بالجنيه المصري الوحدة
649.00 عيار 21
556.00 عيار 18
742.00 عيار 24
5192.00 الجنيه الذهب
اسعار السلع
اسعار السلع الاساسية بالجنيه المصرى
السعر بالجنيه المصري السلعة
9.00 الارز
14.00 الزيت
9.00 السكر
10.00 المكرونة
8.00 الدقيق
3.75 الشاي 40 جم
105.00 المسلى الطبيعي
38.00 المسلى الصناعي
35.00 الفراخ البلدي
28.00 الفراخ البيضاء
45.00 ديك رومي
45.00 بط
30.00 سمك بلطي
50.00 سمك بوري
60.00 سمك مكرونة
150.00 جمبري
80.00 كابوريا
140.00 لحم بتلو
120.00 لحم كندوز
130.00 لحم ضاني

رياضة

إصابة دبلوماسية لصلاح في الملاعب الإيطالية بعد مقتل "ريجيني"

 المصري محمد صلاح مهاجم فريق روما
المصري محمد صلاح مهاجم فريق روما
المصري محمد صلاح مهاجم فريق روما

وكالات:

تدعم رابطة دوري الدرجة الأولى الإيطالي لكرة القدم حملة للضغط على مصر من أجل كشف المسؤولين عن قتل الطالب الإيطالي جوليو ريجيني في القاهرة.

وقالت متحدثة باسم الرابطة اليوم الجمعة، إن جميع فرق دوري الدرجة الأولى سترفع لافتة صفراء كبيرة قبل مبارياتها أيام 23 و24 و25 أبريل مكتوب عليها "الحقيقة من أجل رجيني".

ويشكل القرار مشكلة محتملة للاعب المصري محمد صلاح مهاجم فريق روما لأن من يقفون وراء الحملة يتهمون الدولة المصرية بالمسؤولية عن القتل. وتنفي مصر ذلك.
 ونقلت صحيفة لا ريبوبليكا عن مصدر قريب من صلاح اليوم الجمعة قوله إنه "لا يمكن أن ينزل أرض الملعب حاملا هذه اللافتة".

وذكرت صحف أخرى أن صلاح ربما يرحل عن روما وإيطاليا بسبب فضيحة القتل، ورفض متحدث باسم فريق روما التعليق.

ومن المقرر أن يلتقي روما صاحب المركز الثالث بالدوري مع نابولي الثاني في الترتيب يوم 25 أبريل.

و كتبت صحيفة لا ريبوبليكا في إشارة إلى صلاح الذي سجل 12 هدفا بالدوري مع الفريق أن "(تلك المباراة) أهم من أن يتعرض أحد أفضل لاعبي روما لإصابة دبلوماسية".

وكان ريجيني (28 عاما) يجري بحثا في مصر بشأن الحركات العمالية عندما اختفى في 25 يناير كانون الثاني. وعُثر على جثته في الثالثمن فبراير وأظهر التشريح تعرضه للتعذيب لعدة أيام قبل وفاته.

وقال محققون بالقاهرة في بادئ الأمر إنه توفي نتيجة حادث سير ثم قالوا إن عصابة قتلته، ورفضت إيطاليا كلا الطرحين وفي الأسبوع الماضي استدعت سفيرها من القاهرة.
بوابة جــريدة المال 2017 جميع الحقوق محفوظة