أسعار العملات
أسعار الدولار بالبنوك
سعر الشراء سعر البيع البنك
17.89 17.79 بنك مصر
17.88 17.78 البنك الأهلي المصري
17.96 17.86 بنك القاهرة
17.95 17.85 بنك الإسكندرية
17.96 17.86 البنك التجاري الدولي CIB
17.95 17.85 البنك العربي الأفريقي
17.97 17.85 البنك المركزى المصرى
أسعار الذهب
متوسط أسعار الذهب بالعملة المصرية
السعر بالجنيه المصري الوحدة
603.00 عيار 21
517.00 عيار 18
689.00 عيار 24
4824.00 الجنيه الذهب
اسعار السلع
اسعار السلع الاساسية بالجنيه المصرى
السعر بالجنيه المصري السلعة
9.00 الارز
16.00 الزيت
10.00 السكر
8.00 المكرونة
7.00 الدقيق
3.50 الشاي 40 جم
80.00 المسلى الطبيعي
40.00 المسلى الصناعي
35.00 الفراخ البلدي
28.00 الفراخ البيضاء
45.00 ديك رومي
45.00 بط
30.00 سمك بلطي
50.00 سمك بوري
60.00 سمك مكرونة
150.00 جمبري
80.00 كابوريا
140.00 لحم بتلو
120.00 لحم كندوز
130.00 لحم ضاني

سيــارات

%10‮ ‬زيادة مرتقبة لمبيعات الانتاج المحلي في‮ ‬2010


زكي بدر
 
يتوقع خبراء صناعة السيارات زيادة المبيعات في الفترة المقبلة بنسبة %10 من إجمالي المبيعات، أي زيادة 30 ألف سيارة تقريباً من الأنواع المختلفة في عام 2010، خاصة بعد إعلان المهندس رشيد محمد رشيد، وزير التجارة والصناعة، الاتفاق مع الجمارك السودانية لخفض الجمارك علي »53« سلعة مصرية مصدرة للسودان ومنها السيارات بأنواعها.

 
ويري آخرون أن التطبيق هو الأهم لأن هناك العديد من الاتفاقيات لم يتم تفعيلها حتي الآن ومنها الكوميسا، وأغادير، والتجارة العربية.

 
وأعربوا عن قلقهم عند تطبيق الاعفاءات الجمركية مع السودان من وجود إجراءات من شأنها عرقلة دخول الصادرات المصرية للسودان وهي سوق واعدة للمنتجات المصرية.
 
ويري نور درويش، عضو شعبة السيارات بغرفة التجارة بالقاهرة، رئيس مجلس إدارة شركة جولدن أن لتوزيع السيارات، وتنفيذ التخفيضات الجمركية  التي أعلنها المهندس رشيد محمد رشيد، وزير التجارة والصناعة، سيعملان علي تشجيع الصناعة المحلية لزيادة إنتاجها من أجل التصدير للسوق السودانية الواعدة.
 
وأشار إلي ان هناك شركات مصرية تعمل بالسودان مثل المجموعة »البافارية« للسيارات ويمكن ان تقوم شركات أخري بإنشاء مصانع  مماثلة.
 
كما أشار درويش إلي ان خفض الجمارك السودانية علي الصادرات المصرية سيشجع صناعات أخري عديدة علي زيادة إنتاجها ومبيعاتها للسوق السودانية.
 
ويري المهندس حسن حمدي، مدير مبيعات لشركة »تمسا« للأتوبيسات، ان السوق السودانية واعدة ويمكن ان تستوعب العديد من الماركات المصرية والأنواع المتعددة من السيارات التي تتناسب مع المناخ السوداني الذي يقترب من المناخ المصري من حيث درجة الحرارة والطرق.
 
بينما يري حسن سليمان، رئيس مجلس إدارة شعبة السيارات، رئيس مجلس إدارة شركة الأمل، ان هناك العديد من الاتفاقيات الموقعة ولكنها لم تطبق بالفعل وان هناك العديد من القوائم السوداء.
 
وقال لابد ان يقوم المصدرون بالاتصال بالسفارة السودانية لمعرفة ما تم الاتفاق عليه وما هي نسبة التخفيض؟ وهل هناك رسوم ستفرض عند بداية تطبيق تخفيض الجمارك. وما هي السلع التي ستتمتع بالاعفاءات الجمركية؟
 
مشيراً إلي ان هناك قيوداً علي الصادرات المصرية فهل سيتم رفعها عند التنفيذ، وقال سليمان: كنا في زيارة للأردن مع السيد رئيس الوزراء، وفي حضور رئيس وزراء الأردن وآثرنا أمامهم ان الجمارك الأردنية تطبق جمارك مرتفعة علي الصادرات المصرية. ووعدونا بحل المشكلة ثم فوجئنا بزيادة كبيرة في ضريبة المبيعات ذهبت معها التخفيضات الجمركية التي كنا نطالب بها.
 
وبينما يري وليد توفيق، رئيس مجلس إدارة مجموعة وامكو أوتوموتيف وكلاء سيارات »فاو« الصينية، عضو مجلس إدارة شعبة السيارات، ان قرار الجمارك السودانية بخفض الجمارك علي الصادرات المصرية ومنها السيارات، التي بذل فيها المهندس رشيد محمد رشيد، وزير التجارة والصناعة، مجهوداً كبيراً. من أجل نفاذ السلع المصرية للسوق السودانية وفتح سوق واعدة بالسودان وجميع الدول العربية والأفريقية.
 
وأضاف أننا نتوقع زيادة في المبيعات في الفترة المقبلة بما لا يقل عن %10 بما يساوي من 20 إلي 30  ألف سيارة من جميع الأنواع سواء ملاكي أو نقل أو ميني باص.
بوابة جــريدة المال 2017 جميع الحقوق محفوظة