أسعار العملات
أسعار الدولار بالبنوك
سعر الشراء سعر البيع البنك
17.89 17.79 بنك مصر
17.88 17.78 البنك الأهلي المصري
17.96 17.86 بنك القاهرة
17.95 17.85 بنك الإسكندرية
17.96 17.86 البنك التجاري الدولي CIB
17.95 17.85 البنك العربي الأفريقي
17.97 17.85 البنك المركزى المصرى
أسعار الذهب
متوسط أسعار الذهب بالعملة المصرية
السعر بالجنيه المصري الوحدة
603.00 عيار 21
517.00 عيار 18
689.00 عيار 24
4824.00 الجنيه الذهب
اسعار السلع
اسعار السلع الاساسية بالجنيه المصرى
السعر بالجنيه المصري السلعة
9.00 الارز
16.00 الزيت
10.00 السكر
8.00 المكرونة
7.00 الدقيق
3.50 الشاي 40 جم
80.00 المسلى الطبيعي
40.00 المسلى الصناعي
35.00 الفراخ البلدي
28.00 الفراخ البيضاء
45.00 ديك رومي
45.00 بط
30.00 سمك بلطي
50.00 سمك بوري
60.00 سمك مكرونة
150.00 جمبري
80.00 كابوريا
140.00 لحم بتلو
120.00 لحم كندوز
130.00 لحم ضاني

بنـــوك

صعود العملات الآسيوية بقيادة‮ »‬الرينجيت‮« ‬الماليزي و»الوون‮« ‬الكوري


إعداد - هدي ممدوح
 
قاد ارتفاع »الرينجيت« الماليزي و»الوون« الكوري قيم العملات الآسيوية الأسبوع الماضي نحو الارتفاع، إثر انتشار تكهنات باتجاه البنوك المركزية لدول المنطقة إلي رفع تكاليف الاقراض، بعد تسارع وتيرة النمو الاقتصادي وما أدت إليه من زيادة الطلب علي الأصول ذات العوائد المرتفعة.

 
وطبقاً لما أفاد به تقرير »صندوق النقد الدولي«، من المنتظر أن تؤدي التوقعات المتفائلة بشأن الاقتصاد الآسيوي إلي جذب قدر أكبر من الاستثمارات، بينما يتوقع أن تؤدي توقعات ارتفاع أسعار صرف العملات في المنطقة إلي زيادة إقبال المضاربين في العملات عليها.
 
وذكرت وكالة »بلومبرج« أن عملات بعض الدول مثل »كوريا الجنوبية« و»الفلبين« و»تايوان« و»ماليزيا« توقفت لمدة يومين عن تحقيق خسائر بعد إعلان بنوك الاحتياطي المركزي عن اعتزامها الابقاء علي أسعار الفائدة عند مستويات تقترب من الصفر لفترة مقبلة، لا سيما مع ارتفاع معدلات الانفاق والتشغيل.
 
من جهته  ذكر »كالبرت لوه«، مدير الخزانة في »بانكوك بنك« في كوالالمبور، أن بنك الاحتياطي الفيدرالي، يفضل انتهاج المدخل التحذيري حتي لو كان تقييمه للاقتصاد أكثر تفاؤلاً، مشيراً إلي أن ذلك يدعم قيمة العملات في الأسواق، خاصة عندما يكون صانعو السياسات علي استعداد لرفع أسعار الفائدة.
 
فعلي سبيل المثال، ارتفعت قيمة »الرينجيت« الماليزي بنحو %0.6 أمام الدولار الأمريكي، ليعادل الدولار الأمريكي ما قيمته  3.1955 رينجيت في كوالالمبور، بعد تراجعه نحو %1.1 مؤخراً، في حين قفز »الوون« -عملة كوريا الجنوبية - بنسبة %0.3، وارتفع »البيسو« الفلبيني حوالي %0.3
 
يذكر أنه في تجارة العملة، يتجه المستثمرون إلي الاقتراض من الدول التي تفرض أسعار فائدة منخفضة، ثم يقومون بالاستثمار في الأصول ذات العوائد المرتفعة في مكان آخر.
 
وأعربت شركة »باسيفيك انفيستمنت ماندجمنت« أو »بيمكو«، التي تدير أكبر صناديق الاستثمار في العالم، عن تفاؤلها بشأن العملات »الصينية« و»الكورية« و»السنغافورية«.
 
وذكر »ليان ليانغ شيا«، نائب رئيس »بيمكو«، أن أسعار الصرف الحالية في »الصين« و»كوريا« و»سنغافورة« تمثل فرصاً جاذبة للاستثمار في الاقتصادات الآسيوية، حيث ستؤدي مكاسب العملات الآسيوية إلي تعزيز القوة الشرائية لمواطني دول المنطقة.
 
فقد ارتفعت قيمة »الوون« الكوري بعد أن كشف استقصاء للبنك المركزي عن أن القائمين علي الصناعة في البلاد هم الأكثر تفاؤلاً منذ 7 سنوات، لتعزز تلك النتيجة من الدلائل الحالية التي تؤكد ان الانتعاش الاقتصادي مستمر في اكتساب الزخم.
 
ومؤخراً، أشار المسئولون في »لجنة السوق المفتوحة الفيدرالية« في بيان إلي أن انفاق القطاع المنزلي، حقق تعافياً بشكل واضح، تزامناً مع بداية سوق التوظيف في التحسن.
بوابة جــريدة المال 2017 جميع الحقوق محفوظة