أسعار العملات
أسعار الدولار بالبنوك
سعر الشراء سعر البيع البنك
17.89 17.79 بنك مصر
17.88 17.78 البنك الأهلي المصري
17.96 17.86 بنك القاهرة
17.95 17.85 بنك الإسكندرية
17.96 17.86 البنك التجاري الدولي CIB
17.95 17.85 البنك العربي الأفريقي
17.97 17.85 البنك المركزى المصرى
أسعار الذهب
متوسط أسعار الذهب بالعملة المصرية
السعر بالجنيه المصري الوحدة
603.00 عيار 21
517.00 عيار 18
689.00 عيار 24
4824.00 الجنيه الذهب
اسعار السلع
اسعار السلع الاساسية بالجنيه المصرى
السعر بالجنيه المصري السلعة
9.00 الارز
16.00 الزيت
10.00 السكر
8.00 المكرونة
7.00 الدقيق
3.50 الشاي 40 جم
80.00 المسلى الطبيعي
40.00 المسلى الصناعي
35.00 الفراخ البلدي
28.00 الفراخ البيضاء
45.00 ديك رومي
45.00 بط
30.00 سمك بلطي
50.00 سمك بوري
60.00 سمك مكرونة
150.00 جمبري
80.00 كابوريا
140.00 لحم بتلو
120.00 لحم كندوز
130.00 لحم ضاني

سيـــاســة

‮»‬المجلس الرئاسي‮« ‬هدوء ما قبل العاصفة في‮ »‬الناصري‮«‬


هبة الشرقاوي
 
في ظل غياب ضياء الدين داوود، رئيس الحزب الناصري، بسبب تقدمه في السن، وتزامنا مع اقتراب موعد الانتخابات القيادية بالحزب المقرر عقدها ديسمبر المقبل اقترحت »جبهة الاصلاح والتغيير« في شالاجتماع الأخير للمكتب السياسي للحزب انتخاب مجلس رئاسي للحزب يتكون من 4 قيادات بدلا من رئيس واحد علي ان يقود هذا المجلس الحزب بالتناوب بين الاعضاء الاربعة علي ان يتولي كل منهم رئاسة الحزب لمدة عام لتأكيد تداول السلطة وعدم احتكارها.

 
 
ضياء الدين داوود
وبالطبع فقد أحدث هذا الاقتراح ردود فعل متباينة، فبرغم ترحيب البعض به فإن آخرين اعتبروه - خاصة جبهة أحمد حسن، الأمين العام للحزب - محاولة خطيرة للمساس بنظام الحزب ولوائحه.
 
وأعرب أحمد الجمال، نائب رئيس الحزب الناصري، عن موافقته علي اقتراح انشاء مجلس رئاسي للحزب، معتبرا اياه محاولة لاعادة الحياة للحزب، خاصة بعد ابتعاد ضياء الدين داوود عن ممارسة صلاحياته كرئيس للحزب، بسبب تقدمه في السن.
 
وأشار الجمال إلي ان هذا المقترح ليس جديدا، وتم طرحه منذ أكثر من عام داخل المكتب السياسي لكن أحمد حسن، الأمين العام للحزب، قام بتعطيله.
 
واضاف الجمال أن تطبيق الاقتراح سيكون مناسبا لرأب الصدع بين الناصريين، خاصة إذا ضم المجلس اسماء مثل سامح عاشور، النائب الأول لرئيس الحزب، وأحمد حسن، الأمين العام، وحمدين صباحي، وكيل مؤسسي حزب »الكرامة«، بعد عودته لبيته القديم، مما سيؤدي الي تنشيط العمل الجماعي لهم، واضاف انه يمكن الابقاء علي مدة الرئاسة كما هي واردة في اللائحة وإعادة انتخابه لدورتين متتاليتين.
 
مؤكدا ان الرافضين لمثل هذا الاقتراح دافعهم الحقيقي هو الخوف من الاطاحة بهم اذا ما تم انتخاب هذا المجلس بشكل نزيه.
 
بينما اعترض احمد عبدالحفيظ، نائب رئيس الحزب الناصري، علي الاقتراح معتبرا ان الخيار الافضل انتخاب رئيس جديد للناصري، وأكد ان تعدد جهات اتخاذ القرار، وتداول السلطة بين اعضاء المجلس الرئاسي سيؤدي الي مزيد من الانشقاقات لأن مدة عام لن تؤهل الرئيس لتنفيذ خططه، متوقعا ان يحاول كل عضو بالمجلس الرئاسي المقترح ان يثبت خلال مدة رئاسته انه الافضل دون النظر لمصلحة الحزب، مما قد يضر بالحزب، واضاف عبدالحفيظ ان المجلس المقترح يتسبب في مزيد من الانقسامات، وأن دماء القيادة ستتفرق بين الرئيس والنائب الأول والأمين، ويضاف إليهم المجلس.
 
كما رفض أحمد حسن، الأمين العام للحزب الناصري، هذا الاقتراح ووصفه بأنه لا يصلح تطبيقه سوي علي الجمعيات الخيرية، محذرا بشدة من أي محاولة للمساس بلائحة الحزب، معلنا ترشيح نفسه علي منصب رئيس الحزب في الدورة المقبلة.
 
واتهم حسن من تقدموا بالاقتراح - في اشارة الي جبهة الاصلاح والتغيير - بأنهم فئة لا تعلم شيئا عن الحزب، وكل ما تفعله هو محاولة انتزاع المزيد من الصلاحيات.
 
وتعقيبا علي الامر أكد الدكتور حسن بكر، استاذ السياسة بجامعة السويس، ان اقتراح انشاء مكتب رئاسي مثل اقتراح انشاء »لجنة حكماء«، وغيرها من المسميات والمناصب التي تستحدثها الاحزاب من أجل ارضاء أحد الاطراف بحجة الاستفادة من خبراتهم وتاريخهم بمثابة رفضهم لانتقال السلطة من جيل لآخر أو من جبهة تمثل وجهة نظر أخري.
 
وأكد ان هذه المؤسسات واللجان لا قيمة ولا جدوي لها، وانها تأتي عادة لارضاء الخاسرين كنوع من ضبط التوازن، وبالطبع فإن هذه الهيئات الجديدة عادة ما لا تكون واردة بلوائح الحزب الداخلية، فيتم استحداثها.
 
وطالب بكر الحزب الناصري بان يكتفي بمنصب الرئيس، وأن يتنحي »داوود« نظرا لتقدمه في السن، وحتي لا يصبح بمثابة »الشماعة« التي يعلق عليها قيادات الناصري فشلهم، وأن يتم انتخاب رئيس جديد علي أن يتم تحديد اختصاصاته واختصاصات كل من النائب الأول والأمين العام، لمنع التداخل في الاختصاصات فيما بينهما.
بوابة جــريدة المال 2017 جميع الحقوق محفوظة