أسعار العملات
أسعار الدولار بالبنوك
سعر الشراء سعر البيع البنك
17.89 17.79 بنك مصر
17.88 17.78 البنك الأهلي المصري
17.96 17.86 بنك القاهرة
17.95 17.85 بنك الإسكندرية
17.96 17.86 البنك التجاري الدولي CIB
17.95 17.85 البنك العربي الأفريقي
17.97 17.85 البنك المركزى المصرى
أسعار الذهب
متوسط أسعار الذهب بالعملة المصرية
السعر بالجنيه المصري الوحدة
603.00 عيار 21
517.00 عيار 18
689.00 عيار 24
4824.00 الجنيه الذهب
اسعار السلع
اسعار السلع الاساسية بالجنيه المصرى
السعر بالجنيه المصري السلعة
9.00 الارز
16.00 الزيت
10.00 السكر
8.00 المكرونة
7.00 الدقيق
3.50 الشاي 40 جم
80.00 المسلى الطبيعي
40.00 المسلى الصناعي
35.00 الفراخ البلدي
28.00 الفراخ البيضاء
45.00 ديك رومي
45.00 بط
30.00 سمك بلطي
50.00 سمك بوري
60.00 سمك مكرونة
150.00 جمبري
80.00 كابوريا
140.00 لحم بتلو
120.00 لحم كندوز
130.00 لحم ضاني

سيـــاســة

‮»‬الجماعة‮« ‬تدرس السيناريوهات البديلة لتخطي عقبات الترشيح لـ»الشوري‮«‬


مجاهد مليجي

تدرس جماعة الإخوان المسلمين حالياً سيناريوهات تخطي العقبات التي قد يضعها الحزب الحاكم وحكومته لمنع خوض انتخابات الشوري، خاصة ان كوادر الإخوان يستعدون للتقدم بأوراقهم للترشح في انتخابات الشوري، وقد أثيرت التساؤلات حالياً حول قدرة الإخوان علي اختراق هذا الحصار لمنعهم من الترشح، واحتمال لجوء أعضاء مجلس الشعب الإخوان المتمتعين بالحصانة لانهاء هذه الإجراءات وتقديم الأوراق، لا سيما في مراحل استخراج شهادات اثبات الصفة وعمل صحيفة الحالة الجنائية »الفيش« والبعض يري ان سيناريو لعبة القط والفأر بين الحكومة والإخوان سيكون في صدارة المشهد السياسي المتأهب لاستقبال معركة انتخابات الشوري.


 
كوثر عبدالفتاح
بداية رجح الدكتور عمار علي حسن، خبير الحركات الإسلامية، تكرار سيناريو انتخابات المحليات الأخيرة من حيث عدم السماح للاخوان بالترشح، مشيراً إلي ان الاخوان لديهم معلومات حول تعرضهم لسيناريو المنع، الأمر الذي دفعهم للتفكير في امكانية ترشيح بعض أعضاء مكتب الارشاد وبرلمانيين حاليين للاستفادة من الحصانة.

وأضاف »حسن« ان الاخوان سوف يحاولون الترشح بشتي الطرق، ويسعون للالتفاف حول العراقيل الحكومية بترشيح كوادر من الصف الرابع أو اللجوء لدعم مرشحين مستقلين من خارج الجماعة، متوقعاً ان تعلن الجماعة مقاطعتها للانتخابات وفضح الممارسات القمعية ضدها حال عجزها عن تقديم أوراق مرشحيها، مما قد يدخلهم في حرب إعلامية مع النظام علي ان يتجنبوا المشاركة في المظاهرات الحاشدة التي تهدف إلي استعراض العضلات، واختبار قوة النظام في مواجهة الجماعة.

كما استبعد خبير الحركات الإسلامية ان تكون هناك ترتيبات بين النظام والإخوان في انتخابات الشوري، مشيراً إلي أن الشواهد تؤكد اعتزام النظام اقصاء الإخوان من الشوري، حيث يحرص مستقبلاً علي ان يكون مجموع مقاعد الإخوان في المجالس النيابية لا يتعدي 50 مقعداً بحد أقصي، حتي لا يتعرض لضغوط داخلية أو خارجية.

ومن جهتها أكدت كوثر عبدالفتاح، القيادية الإخوانية بالإسكندرية، ان المشاركة في انتخابات الشوري من الاستراتيجيات الثابتة للجماعة بدخول جميع الانتخابات مهما كلفها ذلك من تضحيات،  مشيرة إلي أن محاولات المنع ليست جديدة والإخوان يتحسبون دائماً ولا يستسلمون لها.

وأضافت ان هناك سيناريوهات بديلة متعددة للجماعة للترشح تم تحديدها في الاطارين الدستوري والقانوني للتمكن من الترشح حتي نصل إلي التقاضي.

من جانبه أكد اللواء فؤاد علام، الخبير الأمني، ان تراجع مستوي أداء الإخوان المسلمين التشريعي في مجلس الشعب طوال السنوات الماضية، كان سبباً في خسارة شعبيتهم، كما لم تستجب الأحزاب لمحاولة التقارب التي بذلتها الجماعة، وهو ما ساهم في ارتباكها وفقدان توازنها.

وأضاف »علام« ان أجهزة الأمن لا تلاحق أي شخص إلا إذا كان هناك مبرر للملاحقة، مؤكداً ان كل ما يقال عن اعاقة ترشيح الإخوان لا أساس له من الصحة، ومن المضحك اعتبار أن مرشحي الإخوان يمثلون خطورة علي منافسيهم من الحزب الوطني أو غيرهم، لا سيما أنهم لا يتخلوا عن نشاطهم السري غير المشروع باعتبارهم جماعة محظورة قانوناً وتسعي لاثارة البلبلة للتغطية علي وضعها غير القانوني.
بوابة جــريدة المال 2017 جميع الحقوق محفوظة