أسعار العملات
أسعار الدولار بالبنوك
سعر الشراء سعر البيع البنك
17.89 17.79 بنك مصر
17.88 17.78 البنك الأهلي المصري
17.96 17.86 بنك القاهرة
17.95 17.85 بنك الإسكندرية
17.96 17.86 البنك التجاري الدولي CIB
17.95 17.85 البنك العربي الأفريقي
17.97 17.85 البنك المركزى المصرى
أسعار الذهب
متوسط أسعار الذهب بالعملة المصرية
السعر بالجنيه المصري الوحدة
603.00 عيار 21
517.00 عيار 18
689.00 عيار 24
4824.00 الجنيه الذهب
اسعار السلع
اسعار السلع الاساسية بالجنيه المصرى
السعر بالجنيه المصري السلعة
9.00 الارز
16.00 الزيت
10.00 السكر
8.00 المكرونة
7.00 الدقيق
3.50 الشاي 40 جم
80.00 المسلى الطبيعي
40.00 المسلى الصناعي
35.00 الفراخ البلدي
28.00 الفراخ البيضاء
45.00 ديك رومي
45.00 بط
30.00 سمك بلطي
50.00 سمك بوري
60.00 سمك مكرونة
150.00 جمبري
80.00 كابوريا
140.00 لحم بتلو
120.00 لحم كندوز
130.00 لحم ضاني

تأميـــن

»‬الهيئة‮« ‬ترفض تأجيل نموذج فحص شركات التأمين


كتب - ماهر أبوالفضل ومروة عبدالنبي:
 
شهد اجتماع المجلس التنفيذي للممتلكات باتحاد شركات التأمين قبل يومين، مشادات ساخنة بين شركات التأمين والهيئة الموحدة، بعد أن رفضت الأخيرة طلب شركات التأمين تأجيل تقديم نموذج التقرير الاكتواري الموحد للعام المقبل، والذي كان من المقرر تطبيقه العام المالي الماضي، وتم تأجيله للعام الحالي.

 
ويستهدف التقرير الاكتواري تحديد المخصصات الفنية الواجب علي شركات التأمين تكوينها، كما أنه يكشف عن مدي تناسب أسعار التأمين مع الأخطار، ويظهر أي مؤشرات سلبية في أداء الشركات.
 
وقال مسئول تأميني رفيع المستوي، إن رفض الهيئة لطلبات الشركات التي أعلنها عبداللطيف مراد، الخبير الاكتواري ممثلاً عن اتحاد التأمين، جاء نتيجة عدم واقعية المبررات التي قدمتها الشركات وتركزت في ضآلة عدد الخبراء الاكتواريين في السوق، إضافة إلي عدم توافر أساليب التكنولوجيا الحديثة، وأخيراً عدم القدرة علي إعداد نموذج التقرير الاكتواري في الشهرين المقبلين، استعداداً لتقديمه مع الحسابات الختامية للشركات للعام المالي الحالي.
 
وأشار المصدر في تصريح خاص لـ»المال«، إلي أن الاجتماع عقد بحضور عادل منير، نائب رئيس الهيئة، وحسين عبدالغفار، الخبير الاكتواري، وعبدالرؤوف قطب، رئيس اتحاد التأمين، وعبد اللطيف مراد، الخبير الاكتواري، إضافة إلي مسئولي جميع شركات تأمينات الممتلكات، عدا »المصرية للتكافل«، وأشار إلي أن بعض الشركات تقدمت باقتراح يتضمن تطبيق النموذج الاكتواري بشكل تدريجي، وذلك أمام إصرار الهيئة علي رفض تأجيله بشكل كامل للعام المقبل.
 
أضاف المصدر أن الاقتراح تضمن البدء ببعض الفروع، ومنها التأمين التكميلي والإجباري علي السيارات، نتيجة احتفاظ السوق بكامل أخطار هذين الفرعين، إضافة إلي تأمين الائتمان، الذي بدأت بعض شركات الاكتتاب فيه، ولفت إلي أن الهيئة منحت أسبوعاً لدراسة المقترح، وفي حال عدم الرد يعد ذلك رفضاً له.
 
وأشار المصدر إلي أن إصرار الهيئة علي تطبيق النموذج الموحد للتقرير الاكتواري، يأتي نتيجة عدة أسباب، منها ضمان التقدير السليم للمخصصات بهدف حماية حملة الوثائق، إضافة إلي التوافق مع متطلبات أسلوب الرقابة علي أساس الخطر، واكتشاف أي عجز في المخصصات.
 
من جهتها أكدت الهيئة الموحدة خلال الاجتماع، أن أهمية التقرير الاكتواري الموحد تكمن في تقدير المخصصات الفنية، ولفتت إلي أن العالم شهد خلال الفترة من السبعينيات وحتي عام 2002 أكثر من 700حالة إفلاس لشركات تأمين الممتلكات، وورد في تقرير لمؤسسة التقييم العالمية AM BEST يناير 2005، أن عدد حالات انهيار شركات التأمين ظل مرتفعاً حتي عام 2003، فقد بلغ عدد شركات الممتلكات التي انهارت علي مستوي العالم في عام واحد 38 شركة.
 
وورد في التقرير الذي عرضته الهيئة أن حالات انهيار وإفلاس الشركات، قد بدأت تتراجع منذ عام 2004، حيث انخفضت بنسبة %48 من 25 شركة إلي 13 شركة وذلك نتيجة اهتمام الشركات بأسلوب إدارة المخاطر.
 
بوابة جــريدة المال 2017 جميع الحقوق محفوظة