أسعار العملات
أسعار الدولار بالبنوك
سعر الشراء سعر البيع البنك
17.87 17.97 البنك المركزى المصرى
17.86 17.96 بنك الإسكندرية
17.89 17.79 بنك مصر
17.88 17.78 البنك الأهلي المصري
17.96 17.86 بنك القاهرة
17.96 17.86 البنك التجاري الدولي CIB
17.95 17.85 البنك العربي الأفريقي
أسعار الذهب
متوسط أسعار الذهب بالعملة المصرية
السعر بالجنيه المصري الوحدة
600.00 عيار 21
514.00 عيار 18
686.00 عيار 24
4800.00 الجنيه الذهب
اسعار السلع
اسعار السلع الاساسية بالجنيه المصرى
السعر بالجنيه المصري السلعة
9.00 الارز
16.00 الزيت
10.00 السكر
8.00 المكرونة
7.00 الدقيق
3.50 الشاي 40 جم
80.00 المسلى الطبيعي
40.00 المسلى الصناعي
35.00 الفراخ البلدي
28.00 الفراخ البيضاء
45.00 ديك رومي
45.00 بط
30.00 سمك بلطي
50.00 سمك بوري
60.00 سمك مكرونة
150.00 جمبري
80.00 كابوريا
140.00 لحم بتلو
120.00 لحم كندوز
130.00 لحم ضاني

استثمار

محافظ دمياط يلغي مشروعاً‮ ‬ترگياً‮ ‬باستثمارات‮ ‬160‮ ‬مليون دولار


كتب - محمد كمال الدين:
 
قرر مجلس إدارة المنطقة الصناعية في دمياط برئاسة المحافظ الدكتور محمد فتحي البرادعي، إلغاء المشروع التركي داخل المنطقة التابع لشركة، »أوروغلو« للغزل والنسيج باستثمارات 160 مليون دولار، كما قرر المجلس سحب 140 ألف متر من الأرض كان قد تم تخصيصها لصالح الشركة من قبل الهيئة العامة للاستثمار. وعلمت »المال« أن اجتماعاً عاصفاً شهدته محافظة دمياط أمس الأول الاثنين، جمع بين المحافظ وأسامة صالح، رئيس الهيئة العامة للاستثمار، ومدير المشروع التركي، أصر فيه الدكتور »البرادعي« علي إلغاء المشروع رغم تأكيد هيئة الاستثمار علي التزام المشروع بجميع الاشتراطات البيئية.


 
  محمد فتحى البرادعى
وانتهي الاجتماع بأزمة بين المحافظ والهيئة العامة للاستثمار بعد أن رفض المحافظ الاقتناع بأهمية المشروع والتزام الهيئة بتعاقداتها مع الجانب التركي الذي أبدي استياءه الشديد من قرار مجلس إدارة المنطقة الصناعية بإلغاء المشروع، رغم أن الشركة التركية بدأت فعليا في الأعمال التنفيذية وأنفقت نحو 6 ملايين دولار في وضع الأساسات وتهيئة التربة وإقامة وحدة لمعالجة المخلفات الصناعية.

وكانت المنطقة الصناعية في دمياط قد قامت في فبراير الماضي بعرض المشروع علي مجلس إدارتها برئاسة محافظ دمياط، فواجه المشروع اعتراضات من جانب المحافظة بخصوص عمليات الصباغة الملحقة به، والتي تقول محافظة دمياط إنها مضرة بالبيئة وأشد خطرا من مصانع الأسمدة، وعلي هذا الأساس وافق مجلس إدارة المنطقة الصناعية علي المشروع بشرط عدم إقامة وحدة للصباغة، وهو ما رفضته الشركة التركية التي تؤكد أن عمليات الصباغة أمر لا يمكن الاستغناء عنه في صناعة الغزول والملابس، وقامت بإرسال احتجاج رسمي لرئيس الهيئة العامة للاستثمار يفيد بعدم إمكانية الاستغناء عن نشاط الصباغة.

وعلمت »المال« أن المنطقة الصناعية في دمياط أرسلت قرار مجلس الإدارة الأول الخاص باستثناء نشاط الصباغة إلي الهيئة العامة للاستثمار، التي رفضت بدورها استثناء هذا النشاط من موافقاتها الخاصة بالمشروع باعتبار وحدة الصباغة غير مخالفة لأحكام القانون ولوائح الهيئة، وعلي أساس أن من حق الهيئة العامة للاستثمار إبداء الملاحظات علي قرارات مجالس الإدارة للمناطق الصناعية.

واستندت الهيئة في رفضها إلي أنها حصلت علي تعهدات من الشركة التركية بحتمية استيفاء الموافقات البيئية الخاصة بالمشروع، وإقامة وحدة للمعالجة، وألا تبدأ الاعمال التنفيذية للمشروع إلا بعد الالتزام بالاشتراطات البيئية، ثم قامت هيئة الاستثمار بإرسال خطاب لمحافظة دمياط يفيد بأن الأولي قامت بإضافة نشاط الصباغة لقرار مجلس إدارة المنطقة الصناعية، الأمر الذي أدي إلي قيام المحافظ بعقد اجتماع لمجلس إدارة المنطقة الصناعية ردا علي خطاب »الاستثمار« واتخذ قرارا بإلغاء المشروع نهائيا.

كما علمت »المال« أن السفير التركي في القاهرة حاول التوصل لاتفاق مع محافظة دمياط إلا أن محاولاته باءت بالفشل، وقامت المنطقة الصناعية بإصدار قرار بوقف الأعمال التنفيذية للمشروع تماما، حتي التوصل إلي اتفاق بين الأجهزة التنفيذية بالمحافظة وهيئة الاستثمار.

وانصرف أسامة صالح، رئيس الهيئة العامة للاستثمار، عائداً إلي القاهرة عقب الاجتماع الذي جمع بينه وبين محافظ دمياط مساء أمس الأول الاثنين، حيث كان من المنتظر ان يشهد هذا الاجتماع تصحيح وجهات النظر بين الهيئة والمحافظة إلا أن المحافظ كان مصرا علي إلغاء المشروع بعد أن واجهه »صالح« بالردود وصحة جميع الإجراءات التي اتبعتها الهيئة في تخصيص الأرض للشركة التركية وكذلك صحة إجراءات الشركة فيما يتعلق بالاشتراطات البيئية.

وكانت »أوروغلو« التركية للغزل والنسبج قد حصلت علي نحو 140 ألف متر داخل المنطقة الصناعية بدمياط في أغسطس 2009 بعد أن قامت المنطقة بسحب تلك المساحات من شركة »القبة الخضراء« العمانية بسبب عدم قيامها باستغلال الأرض لأي نشاط، وتمتد المنطقة الصناعية الحرة بدمياط علي مساحة798  ألف متر لخدمة المشروعات الصناعية والتخزينية، وإعادة التصدير مقابل تعريفة محددة، ويعمل بالمنطقة عدد من المشروعات لشركة مصر للصناعات البتروكيماوية »موبكو«، وشركة »سيجاس« للغاز الطبيعي وشركة دمياط الدولية للحاويات »ديبيكو«، إلي جانب عدد آخر من المشروعات الصغيرة.

وهدد محافظ دمياط مدير المشروع التركي خلال الاجتماع بأن مشروعه لن يلقي قبولا في المحافظة ولن يجد عمالة تلتحق به، بينما كان من المنتظر أن يوفر المشروع 3 آلاف فرصة عمل.

ويعد المشروع التركي في دمياط واحدا من ضمن مشروعات تركية أخري للغزل والنسيج اجتذبتها وزارتا الاستثمار والتجارة والصناعة إلي السوق المحلية في بعض المحافظات مثل 6 أكتوبر والإسكندرية والعاشر من رمضان، وخلال مارس الماضي قامت »أوروغلو« التركية بمضاعفة رأسمالها إلي 200 مليون دولار.
بوابة جــريدة المال 2017 جميع الحقوق محفوظة