أسعار العملات
أسعار الدولار بالبنوك
سعر الشراء سعر البيع البنك
17.85 17.97 البنك المركزى المصرى
17.86 17.96 بنك الإسكندرية
17.89 17.79 بنك مصر
17.88 17.78 البنك الأهلي المصري
17.96 17.86 بنك القاهرة
17.96 17.86 البنك التجاري الدولي CIB
17.95 17.85 البنك العربي الأفريقي
أسعار الذهب
متوسط أسعار الذهب بالعملة المصرية
السعر بالجنيه المصري الوحدة
600.00 عيار 21
514.00 عيار 18
686.00 عيار 24
4800.00 الجنيه الذهب
اسعار السلع
اسعار السلع الاساسية بالجنيه المصرى
السعر بالجنيه المصري السلعة
9.00 الارز
16.00 الزيت
10.00 السكر
8.00 المكرونة
7.00 الدقيق
3.50 الشاي 40 جم
80.00 المسلى الطبيعي
40.00 المسلى الصناعي
35.00 الفراخ البلدي
28.00 الفراخ البيضاء
45.00 ديك رومي
45.00 بط
30.00 سمك بلطي
50.00 سمك بوري
60.00 سمك مكرونة
150.00 جمبري
80.00 كابوريا
140.00 لحم بتلو
120.00 لحم كندوز
130.00 لحم ضاني

اقتصاد وأسواق

«التجارة» تعلن نتائج مفاوضات تعديل «الكويز».. قريبًا


كتبت - دعاء حسنى والصاوى أحمد:

علمت «المال» أن وزارة التجارة والصناعة بصدد الإعلان عن نتيجة المفاوضات التى تجرى لخفض نسبة المكون الإسرائيلى فى المنتجات المصرية التى يجرى تصديرها إلى الولايات المتحدة الأمريكية، من %10.5 حالياً إلى %8.

ذكرت مصادر بوحدة الكويز التابعة لوزارة الصناعة والتجارة الخارجية لـ«المال» أن الحكومة المصرية حريصة على استمرار العمل بـ«بروتوكول الكويز» فى ظل ما يمثله من أهمية حالياً للاقتصاد الوطنى، إذ تتجاوز قيمة الصادرات المصرية ضمن البروتوكول مليار دولار سنوياً، بالإضافة إلى فرص العمل التى توفرها المصانع العاملة ضمن المناطق الصناعية المؤهلة لا سيما فى ظل ارتفاع نسبة البطالة.

وقالت المصادر إن نسبة المكون الإسرائيلى فى «بروتوكول الكويز» لا تزال محل تفاوض بين الجانبين، نافية صحة ما يردده البعض عن رفض الحكومة الإسرائيلية مطالب خفض نسبة المكون إلى %8 بدلاً من %10.5 حالياً.

يذكر أن اتفاقية الكويز بدأت أولى مراحلها عام 2004، ووقعت عليها مصر والولايات المتحدة وإسرائيل فى إطار ما يعرف بالمناطق الصناعية المؤهلة، وتشمل ترتيبات تسمح للمنتجات المصرية بالدخول إلى الأسواق الأمريكية دون جمارك أو حصص، شريطة ألا يتجاوز المكون الإسرائيلى فى هذه المنتجات %11.7، وتم بعد ذلك خفض النسبة إلى %10.5 فى أكتوبر 2007.

وتنص الاتفاقية على إقامة 7 مناطق صناعية مؤهلة ضمت المراحل الأولى منها مناطق فى القاهرة الكبرى وبرج العرب والعامرية بالإسكندرية والمدينة الصناعية ببورسعيد.

وكان محمد قاسم، رئيس المجلس التصديرى للملابس الجاهزة، قد أكد فى تصريحات لـ«المال»، موافقة الولايات المتحدة الأمريكية على توسيع نطاق المناطق الصناعية المؤهلة ضمن اتفاقية الكويز بالسوق المصرية لتشمل المنيا وبنى سويف.

ويستحوذ قطاع الملابس الجاهزة على النسبة الكبرى ضمن القطاعات التى تصدر إلى السوق الأمريكية، عبر بروتوكول المناطق الصناعية المؤهلة المعروف باسم «الكويز»، وبلغ إجمالى صادرات القطاع خلال العام الماضى 2.2 مليار دولار بتراجع نسبته %7 عن صادراته فى 2011.
بوابة جــريدة المال 2017 جميع الحقوق محفوظة