بنـــوك

غداً‮.. ‬إغلاق باب المشارگة في قرض‮ »‬مجموعة عز‮«‬


محمد سالم

قرر بنكا الأهلي ومصر اغلاق باب المشاركة في قرض مجموعة عز لحديد التسليح  »ESRS «، البالغة قيمته 1.8 مليار جنيه، غدا.


l
ويتولي البنكان الحكوميان ترتيبه وإدارته وتسويقه علي مجموعة البنوك في الوقت الحالي، وتعتزم المجموعة استخدام هذا القرض في تدشين مصنعها الجديد للحديد المختزل بالسويس وفقا لتكنولوجيا الـ »HYL « المعمول بها في هذا المجال، وتتولي شركة دانيللي الايطالية تنفيذ المشروع بتكلفة استثمارية 2.5 مليار جنيه.

قالت مصادر لـ»المال« ان الأهلي ومصر منحا البنوك التي تدرس المشاركة في القرض فرصة حتي نهاية الاسبوع الحالي للحصول علي الموافقات اللازمة من جانب مجالس إداراتها، لافتة الي أن بعض البنوك انتهت بالفعل من الحصول علي موافقة الادارة علي الحصة التمويلية المطلوبة، مثل، بنكي »بلوم -مصر« و»الأهلي المتحد«، فيما تنتظر بنوك أخري علي رأسها، »أبوظبي الاسلامي« (الوطني للتنمية سابقا)، »المصرف المتحد«، و»عودة«، و»العربي« ، و»قناة السويس«، اجتماعات مجالس الادارة اليوم وغدا للحصول علي الموافقة.

وتصل فترة التمويل الي 7 سنوات منها 3 سنوات فترة سماح، ويستهدف الأهلي ومصر تسويق نحو مليار جنيه من القرض، وتستفيد الشركة من السيولة في انشاء مصنعها الخاص بالحديد الاسفنجي في السويس، الذي حصلت علي موافقة تأسيسه في يناير الماضي، وتبلغ التكلفة الاستثمارية للمشروع نحو 2.5 مليار جنيه يمثل التمويل البنكي فيها نسبة %70 تقريبا في حين تتولي الشركة تغطية نسبة التكلفة المتبقية عبر مواردها الذاتية.

ومن المقرر أن يبدأ المصنع انتاجه في غضون العامين المقبلين، وذلك وفقا للمدة المقررة من هيئة التنمية الصناعية التي منحت 5 رخص لسد العجز في الحديد الاسفنجي الذي يصل حجم انتاجه محليا الي 2.8 مليون طن، بينما يقدر الطلب بـ5.8 مليون طن حاليا ترتفع الي 6.4 مليون طن في عام 2013 طبقا لتقديرات صادرة عن الهيئة.

ويوفر الحديد الاسفنجي نسبة 20 الي %30 من تكلفة الانتاج في صناعة البليت والحديد مقارنة بالخردة التي تعتمد عليها صناعة الحديد بشكل أساسي الآن
بوابة جــريدة المال 2017 جميع الحقوق محفوظة