أسعار العملات
أسعار الدولار بالبنوك
سعر الشراء سعر البيع البنك
17.85 17.97 البنك المركزى المصرى
17.86 17.96 بنك الإسكندرية
17.89 17.79 بنك مصر
17.88 17.78 البنك الأهلي المصري
17.96 17.86 بنك القاهرة
17.96 17.86 البنك التجاري الدولي CIB
17.95 17.85 البنك العربي الأفريقي
أسعار الذهب
متوسط أسعار الذهب بالعملة المصرية
السعر بالجنيه المصري الوحدة
600.00 عيار 21
514.00 عيار 18
686.00 عيار 24
4800.00 الجنيه الذهب
اسعار السلع
اسعار السلع الاساسية بالجنيه المصرى
السعر بالجنيه المصري السلعة
9.00 الارز
16.00 الزيت
10.00 السكر
8.00 المكرونة
7.00 الدقيق
3.50 الشاي 40 جم
80.00 المسلى الطبيعي
40.00 المسلى الصناعي
35.00 الفراخ البلدي
28.00 الفراخ البيضاء
45.00 ديك رومي
45.00 بط
30.00 سمك بلطي
50.00 سمك بوري
60.00 سمك مكرونة
150.00 جمبري
80.00 كابوريا
140.00 لحم بتلو
120.00 لحم كندوز
130.00 لحم ضاني

لايف

كنوز المواهب تخرج من‮ »‬المسرح الفقير‮«‬


كتبت - سلوي عثمان:
 
يستعد مسرح الشباب التابع للبيت الفني للمسرح لاطلاق مبادرة جديدة يتم من خلالها تقديم عدد كبير من الشباب المسرحي، ضمن لقاء جديد تحت شعار »نحو مسرح فقير«.


 
من بين 68 مشروعاً مسرحياً تقدم بها مخرجون من جميع أنحاء مصر اختارت إدارة اللقاء الاول لمسرح الشباب 10 أعمال بعد مناقشات مع اصحاب المشاريع دامت أسبوعاً للمشاركة في فاعليات اللقاء التي تقام خلال الفترة من 1 الي 11 يونيو المقبل.

 
والعروض العشرة المشاركة ضمن هذا اللقاء هي »هاملت« من تراث شكسبير، من اعداد واخراج حسين محمود، و»الكهف« عن نص لوليم سارويان اخراج السعيد منسي، و»جاليري« تأليف واخراج احمد عبد الجواد، و»الوضع صامتا« تاليف واخراج محمد فؤاد، و»الحيلة« عن نص لاريزا كاوندا اخراج احمد عبد المنعم، »وعروسة« اخراج محمد عبد الفتاح، وهي تأليف جماعي تحت اشرافه، و»رقصة العقارب« تأليف محمود أبو دومة واخراج محمد الهجرسي، و»المرحلة« إعداد واخراج السعيد قابيل عن كاسبار لبيتر هاندكة ، و»هذه ليلتي« تأليف واخراج مصطفي مراد، و»آخر المطاف« تأليف مؤمن عبده واخراج حسين اسماعيل.

 
وينقسم اللقاء إلي مرحلتين الأولي انتهت بالفعل باختيار 10 مشاريع، لتبدأ المرحلة الثانية خلال منتصف هذا الشهر لعمل البروفات الشاملة للعروض وإنتاجها من قبل مسرح الدولة ثم تبدأ الفاعليات في الفترة من 1 إلي 11 من يونيو المقبل.

 
وعقب الإعلان عن أسماء العروض العشرة سيعكف المخرجون علي اختيار فريق العروض والتجهيز، حتي تكون العروض جاهزة في الوقت المحدد وبداية المنافسة بعروض تحل المعادلة الصعبة بكونها عروضاً فنية راقية بتكاليف قليلة.. ولتتواءم مع اسم اللقاء »نحو مسرح فقير«.

 
من جانبه أوضح ماهر سليم، المسئول عن التجهيز للقاء »المسرح الفقير«، أن فرقة الشباب أطلقت هذه المبادرة للبحث والكشف عن طاقات شابة جديدة تمتلك أدوات مسرحية في جميع المجالات، للتأكيد علي دور مسرح الشباب في دعم واكتشاف المواهب الشبابية باستمرار وتقديمها للجمهور لتأخذ فرصتها في تقديم نفسها وإثبات موهبتها علي الساحة. وأشار »سليم« الي أن اعتماد هذه الفرق علي إمكانيات مادية ليست عالية مع تقديمها عروضاً مسرحية ذات مستوي عالٍ سيكون من شأنه إثراء هذا اللقاء، والتأكيد علي أن الإبداع لا يلزمه إمكانيات مادية عالية.

 
وقال إن التجربة تعتمد علي اختيار نصوص لم يسبق تقديمها من قبل، والاستعانة بشباب في الديكور والموسيقي والتمثيل وصولا إلي النقاد الذين ستتم دعوتهم لتقييم العروض سواء من خلال الندوات التي تعقب العرض أو النشرة اليومية المصاحبة لفاعليات اللقاء.

 
       وعن فكرة اللقاء أشار هشام عطوة، مدير مسرح الشباب، الي أن الهدف الرئيسي من هذه اللقاءات هو إحداث حالة حراك مسرحي افتقدها المسرح طيلة الفترة الماضية، بالاضافة الي الحاجة الشديدة من قبل المسرح المصري لتلك الحالة، موضحاً أن الذين يستطيعون تحريك المياه الراكدة في الحياة عامة والمسرح خاصة هم الشباب.

 
       وتحدث »عطوة« عن شعار اللقاء ليوضح أنهم حاولوا الكشف عن حقيقة الدور الذي يمكن للمبدع لعبه في مواجهة قلة الامكانيات وإثراء المشهد المسرحي بعدد من الاعمال القليلة التكلفة مع تقديم الدعم المادي والمعنوي من قبل البيت الفني للمسرح، مصرحاً بأن الاستعانة بعناصر غير شابة سيكون متاحا في أضيق الحدود، ووفقا لما تفرضه طبيعة العروض.

 
وأضاف: لم نقيد المخرجين بإطار فني أو توجه فكري، بل سعينا الي اتاحة الفرصة امام مختلف المدارس والرؤي، مدللا علي ذلك بوجود أعمال عن نصوص عالمية حديثة أو معدة وكذلك أعمال من تأليف كتاب شبان، وأخري من تأليف المخرجين.. فضلا عن عمل سيتم استكمال كتابته بشكل جماعي.

 
أما الدكتور أشرف زكي، رئيس قطاع الإنتاج الثقافي، الرئيس المؤقت للبيت الفني للمسرح، فقال إن اللقاء لا يهدف إلي تقديم عدد من العروض المسرحية واجراء منافسة »كرنفالية« بين العروض بقدر ما يهدف إلي اكتشاف جيل جديد من المسرحيين كتابا ونقادا ومخرجين وموسيقين ومهندسي ديكور.

 
وأضاف زكي قائلاً  إن من واجب البيت الفني للمسرح ومسرح الشباب بوجه خاص أن يفتح الباب أمام إبداع الشباب مهما بدا مختلفا عن السائد، وهو جزء من مهمة مسرح الدولة يضعه في الاعتبار جنباً الي جنب مع استقطاب النجوم والاسماء الكبيرة، لأنهما معا يصنعان واقعاً مسرحياً يمكنه القيام بدورة التثقيفي في المجتمع.

 
وتحدث مصطفي مراد، صاحب عرض »هذه ليلتي« مؤكداً أنه كواحد من الشباب المسرحي يواجه أهم المشكلات وهي المكان والتمويل، وهو ما أتاحته له فرصة المشاركة في هذا اللقاء، حيث سيتوفر لعرضه 50 ألف جنيه كميزانية.

 
كما سيتوفر له ولأعضاء فرقته مكان للبروفات طوال الأيام المطلوبة حتي يتم عرض جميع المسرحيات علي 10 أيام متتالية.

 
وعن المشاركة في هذا اللقاء أشار »مراد« الي أنه قدم مشروعاً متكاملاً عن مسرحيته بداية من النص والميزانية، ثم جاءت الخطوة الثانية بتصفية العروض ليكون عرضه واحداً من العروض العشرة المختارة، ويجري حالياً اختيار فريق العمل لبدء البروفات ثم العرض وهي الخطوة التي يتنظرها »مراد« ليعرف مدي تأثير مجهوده لأول مرة علي هذا العدد من الجمهور والنقاد.
 
بوابة جــريدة المال 2017 جميع الحقوق محفوظة