أسعار العملات
أسعار الدولار بالبنوك
سعر الشراء سعر البيع البنك
17.89 17.79 بنك مصر
17.88 17.78 البنك الأهلي المصري
17.96 17.86 بنك القاهرة
17.95 17.85 بنك الإسكندرية
17.96 17.86 البنك التجاري الدولي CIB
17.95 17.85 البنك العربي الأفريقي
17.97 17.85 البنك المركزى المصرى
أسعار الذهب
متوسط أسعار الذهب بالعملة المصرية
السعر بالجنيه المصري الوحدة
603.00 عيار 21
517.00 عيار 18
689.00 عيار 24
4824.00 الجنيه الذهب
اسعار السلع
اسعار السلع الاساسية بالجنيه المصرى
السعر بالجنيه المصري السلعة
9.00 الارز
16.00 الزيت
10.00 السكر
8.00 المكرونة
7.00 الدقيق
3.50 الشاي 40 جم
80.00 المسلى الطبيعي
40.00 المسلى الصناعي
35.00 الفراخ البلدي
28.00 الفراخ البيضاء
45.00 ديك رومي
45.00 بط
30.00 سمك بلطي
50.00 سمك بوري
60.00 سمك مكرونة
150.00 جمبري
80.00 كابوريا
140.00 لحم بتلو
120.00 لحم كندوز
130.00 لحم ضاني

لايف

‮»‬واما‮« ‬تعود بألبوم جديد منتصف يونيو المقبل


كتب ـ حسام محفوظ:
 
يسعي أحمد الشامي عضو فريق »واما« جاهدا لتحقيق احلامه العملية والفنية سواء في مهنة التدريس الموسيقي في معهد الكونسرفتوار او في مجالي الغناء والتمثيل السينمائي والمسرحي، المال ناقشت مع الشامي ما تعرض له فيلمه الوحيد »الاكاديمية« لكثير من المشاكل أثناء وبعد التصوير، وعن الرجوع لفرقته بعد الانشقاق الذي اصابها واتجاه كل من افراد الفرقة لمجال منفرد عن المجموعة التي ظهروا بها في البداية.

 
وفي هذا السياق اكد احمد الشامي أن الفريق لم يتعرض لانشقاق او خلافات داخلية كما يدعي البعض، وان كل ما حدث هو توجه كل عضو من الفرقة الي عمل مختلف عن الذي ظهر به في الفريق، فمثلا ستجد من اتجه الي الغناء الفردي من خلال عمل ألبوم غنائي مثل »محمد نور« أو من خلال التمثيل مثل »احمد فهمي« او مجال التوزيع مثل »نادر حمدي«، وهو الامر الذي نتج عن قرار جماعي ايضا بتوقف عمل الفرقة لفترة طويلة لحين التجهيز لأغان جديدة تعيد نشاط الفريق مرة أخري.
 
واضاف الشامي الوقت طال كثيرا بتغييب الفريق عن الساحة الفنية وقد تجاوز السنوات الخمس، وهو ما دفع باعضاء الفرقة الي الرجوع للساحة الغنائية مرة اخري، الا ان الازمة كانت تكمن في غياب شركات انتاج تستطيع تحمل تكلفة الفريق، موضحا انه بعد بحث وتوقف دام لفترة كبيرة اتفق الفريق مع شركة »كيوت« للتوزيع والانتاج علي انتاج ألبوم غنائي يكون فيه نادر حمدي والشامي شركاء في الانتاج.
 
واشار الشامي الي انه تم الاستغناء عن بعض الاغاني التي تم تسجيلها مع بداية نشأة الفريق، مرجعا ذلك الي رغبة الفرقة في اضافة لمسات جديدة علي الاغاني، لاسيما ان هناك تطورات كثيرة طرأت علي الساحة الغنائية طيلة الفترة الماضية، الامر الذي دفع بالفريق لتحديث الموسيقي المطروحة في الالبوم الجديد والمقرر طرحه منتصف الشهر المقبل، بعد أن تم الاستقرار علي قرابة الـ12 أغنية لإشباع الجمهور بعد غياب دام لمدة خمس سنوات.
 
وعن مشروع الشامي مع الفنان والنقيب الحالي لنقابة المهن التمثيلية الدكتور أشرف ذكي، قال الشامي إنه اتفق مع »زكي« علي المشاركة في احدي المسرحيات، الا انه تم تأجيل المشروع لحين الانتهاء من الألبوم الغنائي لفريق »واما« والذي من المقرر الخروج به وعرضه خلال الشهر المقبل، واعرب الشامي عن سعادته باعادة عرض مسرحية »سندريلا« التي شارك بها علي المسرح العائم خلال الفترة الراهنة.
 
وعن السينما، قال الشامي إنه من المقرر ان يخوض تجربة التمثيل لثاني مرة مع المخرج »أحمد عاطف«.
 
أما عن تجربته الأولي وهي فيلم »الأكاديمية« فقال الشامي، انه في حالة ضيق بسبب دخول فيلمه إلي قائمة الأفلام التي مرت مرور الكرام علي المشاهد المصري، مرجعا اسباب سقوط الفيلم الي خطأ شركة الانتاج والتوزيع التي لم تختر الوقت المناسب لعرضه، بالاضافة الي ضعف الدعاية التي سبقت الفيلم وصاحبته.
 
ومن المعوقات الاخري التي رآها الشامي سببا في السقوط المدوي لفيلم الاكاديمية، الخلافات التي ظهرت اثناء العمل حيث تم استبدال المخرج محمد أنيس الذي قد قام بتصوير %80 من مشاهد الفيلم بالمخرج اسماعيل فاروق ليقوم بتصور المتبقي من العمل، الامر الذي تسبب في حالة من التوتر لفريق العمل ككل وجعل الفيلم يخرج علي مساره الطبيعي. وأبدي الشامي اندهاشه من الخلافات التي صاحبت فيلم الاكاديمية، نافيا علمه باسباب الخلافات التي ادت الي استبعاد المخرج محمد انيس حتي الآن، وهل يعود الامر إلي ضعف مستواه الإخراجي أم إلي مشاكله مع نقابة السينمائيين.
 
ومن المشاكل التي علق أيضا عليها المطرب احمد الشامي هي فترة التحضيرات التي سبقت الفيلم والتي كانت غير كافية بسبب ترشيح فنانات لبنانيات في بداية الأمر الا ان القرار تم الغاؤه بعد فترة وجيزة بسبب قرار نقابة الممثلين بعدم المشاركة في أكثر من عملين في عام واحد للممثلات الاجنبيات.
 
ومن الدروس المستفادة في هذه التجربة قال الشامي، إنه أدرك الأخطاء التي وقع بها وتعلم كيف يشارك في اي اعمال سينمائية وان يهتم جيدا بفريق العمل بدءا من المخرج ومرورا بالمؤلف وانتهاء بشركة الانتاج، كل ذلك بالإضافة إلي الاتفاقات الخاصة ببنود العقد الذي سيقوم بالتوقيع عليه والذي يحدد الاجر واسمه علي الافيش والدعاية.
 
وعن اهم اعماله المقبلة، اكد الشامي انتهاء مشروع فيلم »واما« مع شركة نهاد رمزي وانتقاله إلي الشركة العربية للتوزيع، حيث من المقرر ان يقوم بكتابة السيناريو حازم الحديدي ويخرجه عمرو عرفة ويتناول الفيلم قصة حياة افراد الفريق في فترة الطفولة وحلمهم بالمزيكا.
 
بوابة جــريدة المال 2017 جميع الحقوق محفوظة