أسعار العملات
أسعار الدولار بالبنوك
سعر الشراء سعر البيع البنك
17.89 17.79 بنك مصر
17.88 17.78 البنك الأهلي المصري
17.96 17.86 بنك القاهرة
17.95 17.85 بنك الإسكندرية
17.96 17.86 البنك التجاري الدولي CIB
17.95 17.85 البنك العربي الأفريقي
17.97 17.85 البنك المركزى المصرى
أسعار الذهب
متوسط أسعار الذهب بالعملة المصرية
السعر بالجنيه المصري الوحدة
603.00 عيار 21
517.00 عيار 18
689.00 عيار 24
4824.00 الجنيه الذهب
اسعار السلع
اسعار السلع الاساسية بالجنيه المصرى
السعر بالجنيه المصري السلعة
9.00 الارز
16.00 الزيت
10.00 السكر
8.00 المكرونة
7.00 الدقيق
3.50 الشاي 40 جم
80.00 المسلى الطبيعي
40.00 المسلى الصناعي
35.00 الفراخ البلدي
28.00 الفراخ البيضاء
45.00 ديك رومي
45.00 بط
30.00 سمك بلطي
50.00 سمك بوري
60.00 سمك مكرونة
150.00 جمبري
80.00 كابوريا
140.00 لحم بتلو
120.00 لحم كندوز
130.00 لحم ضاني

سيـــاســة

‮»‬قمة برشلونة‮«.. ‬تفعيل أم إنهاء للمقاطعة مع وزير خارجية إسرائيل؟


محمد ماهر

تدخل الدبلوماسية المصرية اختباراً صعباً مطلع الشهر المقبل في قمة الاتحاد من أجل المتوسط والتي ستعقد بمدينة برشلونة الإسبانية إثر اعلان وزير الخارجية الإسرائيلي، »أفيجدور ليبرمان« عن مشاركته في القمة في الوقت الذي تفرض فيه القاهرة بمشاركة عدد من عواصم الدول العربية مقاطعة دبلوماسية مع ليبرمان بسبب تصريحاته العدائية ضد مصر والدول العربية.


وفي الوقت ذاته تعول أطراف دبلوماسية عديدة علي قمة المتوسط القادمة لانتشال الكيان المتوسطي من مستنقع عدم الفاعلية التي اصبحت السمة المسيطرة علي ادائه منذ نشاته حتي الآن.

وتعتبر الشراكة الاورومتوسطية أحد أهم المشروعات التي تبنتها الخارجية المصرية علي مدي السنوات الماضية وقادت القاهرة مفاوضات تشكيل الاتحاد، وترأس حاليا التكتل المتوسطي كممثلة لدول جنوب المتوسط بمشاركة فرنسا التي تمثل دول الشمال الأمر الذي يجعل من مقاطعة قمة المتوسط القادمة في ظل وجود ليبرمان أمراً في غاية الصعوبة.

أشار الدكتور عماد جاد، الخبير بمركز الاهرام الاستراتيجي رئيس تحرير مجلة »مختارات إسرائيلية« الي أن مقاطعة مصر قمة المتوسط قد يكون سببا لعدم نجاح القمة، وهذا ما ترفضه القاهرة لان »الاتحاد من اجل المتوسط« مشروعها الذي وافقت عليه ولا تستطيع أن تغامر بعدم انجاح القمة التي تعقد في توقيت غاية في الحساسية بالنسبة للاتحاد المتوسطي.

ولفت »جاد« الي وجود موقف سابق للخارجية المصرية من »ليبرمان« وانها اعلنت عدم المشاركة في أي مؤتمر دولي يشارك فيه ليبرمان إحكاما للمقاطعة الدبلوماسية ورداً علي تصريحاته العدائية السابقة ضد الرئيس مبارك وضد النظام المصري وهذا ما يجعل موقف مصر من المشاركة في قمة المتوسط اختباراً صعباً جدا فهي من جهة لا تريد افشال القمة بمقاطعتها لها كما انها لا تريد لليبرمان تحقيق مسعاه في فرض نفسه عليها.

ولفت »جاد« الي وجود أكثر من خيار مطروح امام الدبلوماسية المصرية للخروج من هذا الاختبار الصعب مثل ان تشارك مصر في القمة بتمثيل أقل من المستوي الرئاسي أو أن تشارك في القمة بتمثيلها المعتاد مع مقاطعة ليبرمان عملياً كما يمكن للوفد المصري الانسحاب من القمة اثناء حديث ليبرمان مؤكدا ان كل هذه الخيارات يمكن ان تكون بالنسبة للقاهرة مكلفة لكنها في الوقت ذاته ليست باهظة.

ودعا الدكتور جمال عبدالجواد، خبير العلاقات الدولية ورئيس مركز الاهرام للدراسات السياسية والاستراتيجية الرئيس مبارك الي عدم المشاركة في القمة الي اهمية عدم تخلي القاهرة عن موقفها السابق من ليبرمان وعدم التنازل عن هذا الموقف تحت مزاعم انقاذ القمة مشيرا الي ان الاتحاد من أجل المتوسط مشروع مصري فرنسي مشترك وأن الدبلوماسية المصرية مهتمة بانجاح هذا المشروع الا ان الاتحاد من اجل المتوسط  متعثر منذ انطلاقه في 2008 ولا توجد له أي فاعلية ولم يساهم في تقليل الفجوة الاقتصادية بين الدول الاعضاء.

وقال إن الاهتمام المبالغ فيه بمشروع مشكوك في نجاحه »الاتحاد من أجل المتوسط« علي حساب التضحية بمواقف سياسية بالغة الاهمية لا يعتمد علي رؤية واقعية.

واشار عبدالجواد الي وجود رغبة يدور الحديث عنها هذه الايام في الدوائر الدبلوماسية بتل أبيب عن محاولة تجنب الحرج الدولي لإسرائيل - والذي من الممكن ان ينشأ نتيجة مقاطعة الدول العربية للقمة الاورومتوسطية في ظل مشاركة ليبرمان - لذلك فأن القمة قد لا تمثل اختباراً صعبا للقاهرة فقط وإنما لتل إبيب ايضا.

وعلي الجانب الرسمي كشف السفير حسام زكي، المتحدث الرسمي باسم وزارة الخارجية، عن ان موضوع مشاركة مصر من عدمها في قمة الاتحاد من أجل المتوسط في برشلونة خلال الشهر المقبل مازالت تحت المناقشة والدراسة العميقة بوزارة الخارجية واضاف ان كل الخيارات ستكون متاحة امام مصر.

وأكد »زكي« في تصريحات خاصة لـ»المال« ان المشاركة المصرية في قمم المتوسط عادة ما تكون علي أعلي مستوي لكن أعلان »ليبرمان« عن مشاركته في القمة تسبب في تعقيد الحسابات المصرية مشيرا الي ان حسابات القاهرة من المشاركة في قمة برشلونة معقدة ومليئة بالتفاصيل وان الموقف الرسمي لم يتحدد بعد
بوابة جــريدة المال 2017 جميع الحقوق محفوظة