أسعار العملات
أسعار الدولار بالبنوك
سعر الشراء سعر البيع البنك
17.89 17.79 بنك مصر
17.88 17.78 البنك الأهلي المصري
17.96 17.86 بنك القاهرة
17.95 17.85 بنك الإسكندرية
17.96 17.86 البنك التجاري الدولي CIB
17.95 17.85 البنك العربي الأفريقي
17.97 17.85 البنك المركزى المصرى
أسعار الذهب
متوسط أسعار الذهب بالعملة المصرية
السعر بالجنيه المصري الوحدة
603.00 عيار 21
517.00 عيار 18
689.00 عيار 24
4824.00 الجنيه الذهب
اسعار السلع
اسعار السلع الاساسية بالجنيه المصرى
السعر بالجنيه المصري السلعة
9.00 الارز
16.00 الزيت
10.00 السكر
8.00 المكرونة
7.00 الدقيق
3.50 الشاي 40 جم
80.00 المسلى الطبيعي
40.00 المسلى الصناعي
35.00 الفراخ البلدي
28.00 الفراخ البيضاء
45.00 ديك رومي
45.00 بط
30.00 سمك بلطي
50.00 سمك بوري
60.00 سمك مكرونة
150.00 جمبري
80.00 كابوريا
140.00 لحم بتلو
120.00 لحم كندوز
130.00 لحم ضاني

اقتصاد وأسواق

روسيا تسعي لزيادة صادراتها من الحبوب في العام المقبل


أعلن رئيس جماعة الضغط الخاصة بالحبوب في روسيا أن بلاده سوف تحاول زيادة صادراتها من الحبوب في عام الحصاد 2011/2010 والذي يبدأ في الأول من يوليو المقبل عن طريق عرض أسعار منخفضة لصادراتها مع حاجتها إلي التخلص من مخزونها من المحاصيل.

وذكر أركادي زلوكسيفسكي، رئيس اتحاد الحبوب الروسي، أن عام الحصاد المقبل سوف يشهد نمواً في المعروض الروسي بسوق الحبوب العالمية، لأن روسيا ليس لديها بديلاً آخر، وأضاف أن بلاده، سوف تحتفظ بمخزون قياسي من الحبوب للموسم المقبل ومن المقرر أن يصل حجمه إلي 26 مليون طن بحلول أول يوليو المقبل مقارنة بـ22.6 مليون طن في نفس الفترة من العام الماضي.

ولم يعط »زلوكسيفسكي« توقعات بشأن حجم الصادرات الروسية لموسم الحصاد »2011/2010«.

ويتوقع اتحاد الحبوب الروسي أن يبلغ حجم الصادرات في عام 2010/2009 نحو 21.6 مليون طن من بينها 18.1 مليون طن من القمح و2.5 مليون طن من الشعير.

وقال زلوكسيفسكي في عام 2002 لم يتوقع أحد تواجد روسيا في أسواق الحبوب العالمية، تمكنت موسكو من تصدير 17 مليون طن من الحبوب بسبب انخفاض صادراتها من الحبوب، وأوضح رئيس اتحاد الحبوب الروسي أنه لا توجد طريقة لغزو الأسواق.

وأكد زلوكسيفسكي توقعاته السابقة بأن يتراوح إنتاج روسيا من الحبوب في عام 2010 بين 95 و97 مليون طن، وقد يصل إلي 100 مليون طن، وأضاف أن محصول القمح قد يبلغ حوالي 60 مليون طن، وهو يقترب من مستويات العام الماضي.

وأشار رئيس اتحاد الحبوب الروسي، إلي أن بلاده بالتالي قد تمتلك موارد قياسية من الحبوب مضيفاً أن روسيا لن تستطيع زيادة استهلاكها المحلي من الحبوب في العام المقبل رغم تطويرها لمشروعات تربية الدواجن والحيوانات.

وصرح زلوكسيفسكي بأن روسيا سوف تواجه منافسة قوية مع الدول المصدرة في الاتحاد الأوروبي التي سيكون موقفها أفضل من روسيا بسبب تراجع قيمة عملة اليورو.

وأضاف أن اتحاد الحبوب الروسي سوف يستمر في الضغط لتقديم دعم إلي مصدري الحبوب، وأوضح أن الاتحاد يجدد مطالبه بشأن منح دعم تصديري يصل إلي 10 مليارات روبل أو ما يوازي 332.3 مليون دولار، ولكنه لم يستطع أن يحدد متي يمكن للحكومة الموافقة علي تقديم هذا الدعم.
بوابة جــريدة المال 2017 جميع الحقوق محفوظة