أسعار العملات
أسعار الدولار بالبنوك
سعر الشراء سعر البيع البنك
17.85 17.97 البنك المركزى المصرى
17.86 17.96 بنك الإسكندرية
17.89 17.79 بنك مصر
17.88 17.78 البنك الأهلي المصري
17.96 17.86 بنك القاهرة
17.96 17.86 البنك التجاري الدولي CIB
17.95 17.85 البنك العربي الأفريقي
أسعار الذهب
متوسط أسعار الذهب بالعملة المصرية
السعر بالجنيه المصري الوحدة
600.00 عيار 21
514.00 عيار 18
686.00 عيار 24
4800.00 الجنيه الذهب
اسعار السلع
اسعار السلع الاساسية بالجنيه المصرى
السعر بالجنيه المصري السلعة
9.00 الارز
16.00 الزيت
10.00 السكر
8.00 المكرونة
7.00 الدقيق
3.50 الشاي 40 جم
80.00 المسلى الطبيعي
40.00 المسلى الصناعي
35.00 الفراخ البلدي
28.00 الفراخ البيضاء
45.00 ديك رومي
45.00 بط
30.00 سمك بلطي
50.00 سمك بوري
60.00 سمك مكرونة
150.00 جمبري
80.00 كابوريا
140.00 لحم بتلو
120.00 لحم كندوز
130.00 لحم ضاني

لايف

‮»‬حكايات الشرق‮« .. ‬و»أسري في المتوسط‮« ‬ترجمات جديدة لإصدارات السوربون


المال - خاص
 
يصدر قريبا عن دار »صفصافة« للنشر كتابان، الأول دراسات ثقافية بعنوان »حكايات الشرق في الأدب الاوروبي«، مترجم عن الفرنسية وصادر عن دار »النشر« التابعة لجامعة السوربون. ويتناول الحضور العربي في الادب الاوروبي خلال القرنين السادس عشر والسابع عشر، فالأدب الإسباني علي سبيل المثال تحدث بإسهاب عن سقوط غرناطة آخر معاقل المسلمين في الأندلس في عام 1492 وما تبع ذلك من مقاومة إسلامية كان مركزها مناطق »ألباجورا« الجبلية ثم طرد »الموريسك« من إسبانيا و»الموريسك« هم مسلمو إسبانيا الذين اعتنقوا الكاثوليكية طوعا أو كرها بعد انتهاء الهيمنة الإسلامية ليس من هنا فقط جاء الاهتمام الاوروبي بالحضور العربي وإنما كان الخصم العثماني المتمركز في القسطنطينية والفارض وصايته علي بلدان المغرب العربي وصراعه مع الغرب للسيطرة علي مياه البحر المتوسط، وأسره العديد من الرعايا الغربيين سببا آخر لحضور عربي طاغ في الأدب الاوروبي خلال القرنين السادس عشر والسابع عشر، قام بتأليف هذا الكتاب مجموعة من الباحثين الاوروبيين.

 
l
الكتاب الثاني بعنوان »اسري في المتوسط« وهوايضا من تأليف مجموعة من الباحثين الاوروبيين، ويتناول الفترة بين سقوط الامبراطورية البيزنطية في القسطنطينية علي يد محمد الفاتح، والحملة الفرنسية علي مصر التي سبقها استيلاء نابليون بونابارت علي مالطة، وقد كان التنافس الشرس علي القرصنة في مياه البحر المتوسط هو أبرز ما يشكل العلاقة بين ضفتي المتوسط كشمال مسيحي وجنوب مسلم، إذ كان كل طرف يسعي لخطف أكبر قدر ممكن من الاسري من الآخر لاستبدالهم بفدية نقدية أو لاستخدامهم كورقة ضغط. من الجانب المسيحي كان وقوعهم كعبيد عند المسلمين سببا في ظهور ما عرف »بأدب الخلاص« الذي كانت تقوم به جمعيات دينية مسيحية متخصصة بينما كان الناتج الادبي في الجانب الاسلامي أقل كثيرا ربما لعدم وجود هيئات مشابهة تهتم بتخليص الاسري المسلمين من ايدي الجانب المسيحي. الكتاب خلاصة دراسة مستفيضة لتاريخ العلاقات بين الجانبين في الفترة سالفة الذكر عرج خلالها المؤلفون علي الوثائق التاريخية لعدة بلدان في القارة العجوز، مركزين علي مجموعة من الأعمال الادبية بلغات اوروبية مختلفة رصدت المواجهات بين العالمين الاسلامي والمسيحي.
 
يتولي ترجمة الكتابين الكاتب والمترجم محمد عبدالفتاح السباعي، من اللغة الفرنسية وتأتي تلك الترجمة في إطار تعاون دار »صفصافة« للنشر مع دار »النشر« التابعة لجامعة السوربون والمعروفة باسم »البابس«.
 
وأشار محمد البعلي مدير دار »صفصافة« إلي انه يتم عمل اتفاقات تعاون مع بعض الجهات الحكومية الفرنسية عبر المركز الثقافي، وتكون الترجمة بالتعاون بين دار »صفصافة« ودور النشر الحكومية الفرنسية.
 
بوابة جــريدة المال 2017 جميع الحقوق محفوظة