أسعار العملات
أسعار الدولار بالبنوك
سعر الشراء سعر البيع البنك
17.89 17.79 بنك مصر
17.88 17.78 البنك الأهلي المصري
17.96 17.86 بنك القاهرة
17.95 17.85 بنك الإسكندرية
17.96 17.86 البنك التجاري الدولي CIB
17.95 17.85 البنك العربي الأفريقي
17.97 17.85 البنك المركزى المصرى
أسعار الذهب
متوسط أسعار الذهب بالعملة المصرية
السعر بالجنيه المصري الوحدة
603.00 عيار 21
517.00 عيار 18
689.00 عيار 24
4824.00 الجنيه الذهب
اسعار السلع
اسعار السلع الاساسية بالجنيه المصرى
السعر بالجنيه المصري السلعة
9.00 الارز
16.00 الزيت
10.00 السكر
8.00 المكرونة
7.00 الدقيق
3.50 الشاي 40 جم
80.00 المسلى الطبيعي
40.00 المسلى الصناعي
35.00 الفراخ البلدي
28.00 الفراخ البيضاء
45.00 ديك رومي
45.00 بط
30.00 سمك بلطي
50.00 سمك بوري
60.00 سمك مكرونة
150.00 جمبري
80.00 كابوريا
140.00 لحم بتلو
120.00 لحم كندوز
130.00 لحم ضاني

بورصة وشركات

رامي لكح‮: ‬الإعلان عن أول ميزانية للشركة منذ‮ ‬9‮ ‬سنوات‮.. ‬منتصف سبتمبر المقبل


محمد فضل

 نفي رامي لكح رئيس الشركة القابضة للاستثمارات المالية »لكح جروب« ماتردد مؤخرا حول تخفيض رأسمال المجموعة بهدف تقليل حجم الخسائر، واكد صعوبة اتخاذ هذه الخطوة التي ستسفر حتما عن نقل الشركة من سوق خارج المقصورة الي سوق الصفقات  علي غرار شركة فوديكو، بناء علي قرارات الهيئة  في حال أي تغيير يطرأ علي رؤوس أموال الشركات المتداولة بسوق خارج المقصورة.


l
 
رامي لكح 
كما اثار عدم اكتمال النصاب القانوني لانعقاد الجمعية العمومية للشركة تحفظ المساهمين حيث لم تتعد نسبة الحضور %43 من حملة السهم، في الوقت الذي اعتقد فيه المساهمون امتلاك  كل من رامي لكح وميشيل ريمون لكح  حصة تتراوح بين %65، و 70 من لكح جرب، وهو مانفاه لكح، حيث كشف ان حصته هو وشقيقه تتراوح بين %26 و%30 من المجموعة.

وطالب المساهمون الشركة بنشر بيان رسمي بالصحف للاعلان عن جميع الحقائق الخاصة بتسوية المديونيات مع البنوك وتحديد المبالغ المتبقية، حتي موعد تاريخ انعقاد الجمعية العمومية في 13 يونيو المقبل، وجاء ذلك في اعقاب تساؤل المساهمين عن اسباب عدم تكذيب الشركة الاشاعات المتداولة  حول تأخر سداد مديونياتها.
 
 كما وجه المساهمون اتهامات لاذعة لرامي وشقيقه بالمضاربة في السهم  خلال السنوات التسع الماضية، حتي عقب عودته الي مصر وتسجيل السهم ارتفاعا قدره %13.6 ليقفز من مستوي 2.72 جنيه وصولا إلي 3.09 جنيه، الا انه عاود الهبوط مرة اخري وصولا الي مستوي 1.26 جنيه في نهاية جلسات الاسبوع الماضي بسبب الصراع مع عدة جهات منها بنك مصر التي آلت اليه مديونيات بنك القاهرة، وشركة السويس للصناعات الحديدية.
 
ومن جانبه دعا لكح المساهمين الي التقدم ببلاغات ضد وسائل الاعلام التي تروج الشائعات بهدف تعطيل مساعي الشركة لاعادة النشاط اليها مجددا، ونفي التعامل علي السهم خلال فترة اقامته بالخارج حتي تتسني له المضاربة علي سعره وتحقيق ارباح من ورائه، واكد انه لايملك سوي خيار شن الحرب علي الجهات التي سلبت حقوق الشركة واستولت علي اصولها من اجل استعادة هذه الحقوق، علاوة علي ضرورة منح مجلس الادارة الجديدة الوقت الكافي لدفع عجلة التشغيل بالشركة لانه لا يمتلك عصا سحرية لاعادة الوضع لما كان عليه في السابق.
 
واضاف لكح انه سيتم الاعلان عن ميزانية الشركة القابضة للاستثمارات المالية في غضون ثلاثة اشهر من انعقاد الجمعية العمومية، والتي سيتم فيها تعيين مراقب الحسابات حيث سيتم ترشيح مكتب مجدي حشيش واختيار مجلس الادارة للبدء في مشروعات الشركة واعادة هيكلتها من خلال تقسيمها الي ثلاثة قطاعات رئيسية  تتمثل في القطاعات: الطبي والصناعي والسياحي، بحيث ستشهد الفترة المقبلة اندماج بعض شركات المجموعة، للسير في طريق اعادة قيد شركة لكح جروب بالسوق الرئيسية بالبورصة.
 
ولفت الي ان مجلس الادارة المرشح سيتكون منه كرئيس لمجلس الإدارة وعبد القادر فريد عضوا عن قطاع السياحة ومحمد الدباح عضو مجلس إدارة عن القطاع المالي وعضو مجلس العموم البريطاني مستر توني بالدري أحد اقطاب حزب المحافظين الفائز بالانتخابات الإنجليزية مؤخرا من ذوي الخبرة.
 
وارجع رئيس مجلس ادارة شركة لكح جروب اختيار عضو مجلس العموم البريطاني للانضمام لمجلس الادارة، الي امتلاكه شبكة من العلاقات الجيدة بمجموعة من الشركات الاوروبية بما يمكن الشركة من الاستفادة منها خاصة في المجال الطبي.
 
واكد ارتفاع فرص نمو القطاع الطبي بالشركة مجددا حيث سيتم الاعلان عن مجموعة من المشروعات الجديدة خلال الايام القليلة المقبلة، خاصة ان حجم اعمال شركة المراكز الطبية بلغ خلال عام 2000 حوالي 1.5 مليار جنيه، مما يقتضي ضخ سيولة بنحو 25 مليون دولار لتوفير مايقرب من 1800 فرصة عمل.
 
ومن ناحية اخري طالب لكح بنك مصر بتحري الدقة في التصريحات الصحفية التي يطلقها، والالتزام بالتسوية وتسليم الشركة جميع مستحقاتها من الاصول، حيث تبلغ القيمة الاجمالية لاصول الشركة المسلوبة حوالي 1.3 مليار جنيه، بما يتضمن تزوير بيع  %39 من حصته هو وشقيقه من حصتهما البالغة %49 من شركة السويس للصناعات الحديدية والتي تمتلك مخزون حديد بقيمة 900 مليون جنيه، علاوة علي بلوغ قيمة ارض المصنع 500 مليون جنيه.
 
واستطرد لكح ان هناك شيكات بقيمة 51 مليون جنيه مستحقة من وزارة الصحة، بالاضافة الي الاستيلاء علي مصنع للفلاتر وغسيل الكلي الذي تترواح قيمته بين 250 و300 مليون جنيه، واعترف بضعف قيمة بيع فندق خليج نعمة بشرم الشيخ لصالح شركة رمكو لانشاء القري السياحية،التي يمتلك فيها رجل الاعمال عدلي ايوب الحصة الرئيسية، حيث بلغت قيمة الصفقة 34.5 مليون دولاربما يعادل تكلفة اقامة الفندق فقط، وهو ما يساوي نصف القيمة الحقيقية للفندق.
 
ومن ناحية اخري استعرض رئيس مجلس ادارة شركة لكح جروب تفاصيل تسوية مديونياته ببنك مصر، حيث اوضح انه تم توقيع عقدين، الاول بتاريخ 29 مايو 2005 وتم سداده بالكامل في 28 يوليو2007 ، فيما تم ابرام العقد الثاني مع بنك مصر نيابة عن بنك القاهرة بموجب حوالات حق، لافتا الي انه تم اخطار الشركة بهذا العقد من قبل النيابة العامة في عام 2007.
 
واضاف ان مبلغ التسوية بلغ 734 مليون جنيه عقب سداد مبلغ 1.188 مليار جنيه لصالح بنك مصر حتي تاريخ 10 ديسمبر 2008، ولم تتبق سوي مديونية بقيمة 281 مليون جنيه، عبارة عن فوائد سيتم سدادها علي 10 سنوات بدءا من عام 2012 حيث تتضمن عامين سماحًا بفائدة نسبتها %10.
 
والمح لكح الي ان سداد هذه المديونية تم بواقع 545 مليونًا و 88 مليونًا و100 مليون جنيه نقدا علي التوالي، علاوة علي توظيف حصيلة بيع شركة »إمبان« للاستثمارات السياحية بنحو 400 مليون جنيه وبيع قصر العروبة للبنك نفسه بقيمة 55 مليون جنيه، لافتا الي انه تم سداد هذه المبالغ تحت اشراف النائب العام بعد صدور قرار التسوية في 10 فبراير 2008.
بوابة جــريدة المال 2017 جميع الحقوق محفوظة