أسعار العملات
أسعار الدولار بالبنوك
سعر الشراء سعر البيع البنك
17.89 17.79 بنك مصر
17.88 17.78 البنك الأهلي المصري
17.96 17.86 بنك القاهرة
17.95 17.85 بنك الإسكندرية
17.96 17.86 البنك التجاري الدولي CIB
17.95 17.85 البنك العربي الأفريقي
17.97 17.85 البنك المركزى المصرى
أسعار الذهب
متوسط أسعار الذهب بالعملة المصرية
السعر بالجنيه المصري الوحدة
603.00 عيار 21
517.00 عيار 18
689.00 عيار 24
4824.00 الجنيه الذهب
اسعار السلع
اسعار السلع الاساسية بالجنيه المصرى
السعر بالجنيه المصري السلعة
9.00 الارز
16.00 الزيت
10.00 السكر
8.00 المكرونة
7.00 الدقيق
3.50 الشاي 40 جم
80.00 المسلى الطبيعي
40.00 المسلى الصناعي
35.00 الفراخ البلدي
28.00 الفراخ البيضاء
45.00 ديك رومي
45.00 بط
30.00 سمك بلطي
50.00 سمك بوري
60.00 سمك مكرونة
150.00 جمبري
80.00 كابوريا
140.00 لحم بتلو
120.00 لحم كندوز
130.00 لحم ضاني

سيـــاســة

الأحزاب الكرتونية تلعب دور البطولة في انتخابات الشوري


هبة الشرقاوي

جاء إعلان المستشار انتصار نسيم، رئيس محكمة استئناف القاهرة، رئيس اللجنة العليا للانتخابات، عن خوض 132 مرشحا ينتمون إلي 13 حزبا سياسيا انتخابات التجديد النصفي لمجلس الشوري التي ستجري أول يونيو المقبل.. جاء ليثير عددا من التساؤلات خاصة في ظل ان الاحزاب الصغيرة ومنها الأحرار، والغد ـ جبهة موسي مصطفي موسي، والجيل الديمقراطي وشباب مصر والجمهوري الحر، والسلام الديمقراطي، والدستوري الديمقراطي الحر، والعدالة الاجتماعية، ومصر العربي الاشتراكي، استحوذت علي العدد الاكبر من المرشحين.


l
 
 نبيل زكى
كما تم قبول 15 مرشحا للاحزاب الكبري المنضمة لائتلاف المعارضة »الجبهة ـ الناصري ـ التجمع ـ الوفد« الي جانب رفض اوراق المرشحين المنتمين لحزب »الغد جبهة ايمن نور«، الامر الذي اعتبره البعض مكافأة للاحزاب الكرتونية.

بداية ارجع نبيل زكي، المتحدث الإعلامي لحزب التجمع، هذا الوضع الي عدة اسباب منها ان المعارضة الكرتونية تنعم بالدعم الحكومي وتضم عددا من رجال الاعمال الباحثين عن السلطة وبالتالي لديها دعم سلطوي ومادي.

اما المعارضة الحقيقية فهي لا تملك تلك المقومات، مدللا علي ذلك بعدم قبول سوي 6 مرشحين من اجمالي13 مرشحا من حزب التجمع، وبالتالي يزداد التنافس صعوبة في ظل وجود العديد من العقبات التي تتمثل في سيطرة »الوطني« علي الدوائر، وضعف الموارد المالية لاحزب المعارضة.. وبذلك تتحول مقاعد الشوري الي مكافآت للمعارضة الناعمة في اشارة للاحزاب الصغيرة.

واكد احمد حسن،الامين العام للحزب الناصري، ان الحزب قام بترشيح اثنين احدهما في القاهرة والاخر في قنا رغبة في المشاركة فحسب.. وذلك لعلمه سلفا بما سوف تشهده انتخابات الشوري، قائلاً: الحكومة تختار معارضيها طبقا للقانون لان رؤساء الاحزاب لهم حق التعيين في الشوري، وبالتالي فان المعارضة الكرتونية تستحوذ علي عدد اكبر من مقاعد الشوري، وتوقع حسن عقد صفقة لاخلاء عدد من المقاعد للمعارضة الكرتونية من قبل الوطني.

علي الجانب الآخر وصف المستشار احمد الفضالي،رئيس حزب السلام الديمقراطي، الاراء السابقة بالهراء والحقد، لان الحكومة لا تمنح الاحزاب الصغيرة مكافات، مدللا علي ذلك برفض 5 مرشحين من حزب السلام الديمقراطي.

وقال الفضالي: عهد الاحزاب البالية انتهي في اشارة الي ائتلاف المعارضة وذلك لفشلها في تقديم مرشحين للشوري، واكد ان الحكومة واحزاب المعارضة تعملان في وطن واحد وبالتالي فان قرار تعيين رؤساء الاحزاب لا يجب اعتباره منحة.

ورفض احمد الفضالي وصف الاحزاب الصغيرة بالكرتونية، مؤكدا انها اصبحت قوة لا يستهان بها، في حين ان هناك احزابا تدعي انها كبيرة وتنتظر اشفاق الحكومة عليها واهداءها مقاعد في مجلسي الشعب والشوري ليكون لها تمثيل برلماني.

وتعليقاً علي هذه الاتهامات اكد الدكتور نبيل عبدالفتاح،الخبير السياسي بمركز الاهرام للدراسات السياسية والاستراتيجية، ان هناك تقسيما لـ»التورتة السياسية« في مصر، حيث يتم منح جزء منها للاحزاب الصغيرة سواء من خلال التعيين او تزوير الانتخابات، مرجعاً اسباب تهديد الاحزاب الكبيرة بمقاطعة الانتخابات الي تلك الصفقات المستترة التي تعقد بين الحكومة وبعض الاحزاب الكرتونية الصغيرة.

وحذر عبدالفتاح من خطورة ارتكاب تلك الممارسات التي نجمت عنها الازمة المبكرة بين الحكومة والاحزاب الكبيرة، مضيفا ان احد اسباب استحواذ المعارضة الصغيرة علي الدوائر الانتخابية مقابل الاحزاب الكبيرة يعود الي حالة اليأس التي اصابت تلك الاحزاب من امكانية اجراء انتخابات نزيهة، الي جانب عدم القدرة علي الانفاق المادي علي الحملات الانتخابية.
بوابة جــريدة المال 2017 جميع الحقوق محفوظة