أسعار العملات
أسعار الدولار بالبنوك
سعر الشراء سعر البيع البنك
17.89 17.79 بنك مصر
17.88 17.78 البنك الأهلي المصري
17.96 17.86 بنك القاهرة
17.95 17.85 بنك الإسكندرية
17.96 17.86 البنك التجاري الدولي CIB
17.95 17.85 البنك العربي الأفريقي
17.97 17.85 البنك المركزى المصرى
أسعار الذهب
متوسط أسعار الذهب بالعملة المصرية
السعر بالجنيه المصري الوحدة
603.00 عيار 21
517.00 عيار 18
689.00 عيار 24
4824.00 الجنيه الذهب
اسعار السلع
اسعار السلع الاساسية بالجنيه المصرى
السعر بالجنيه المصري السلعة
9.00 الارز
16.00 الزيت
10.00 السكر
8.00 المكرونة
7.00 الدقيق
3.50 الشاي 40 جم
80.00 المسلى الطبيعي
40.00 المسلى الصناعي
35.00 الفراخ البلدي
28.00 الفراخ البيضاء
45.00 ديك رومي
45.00 بط
30.00 سمك بلطي
50.00 سمك بوري
60.00 سمك مكرونة
150.00 جمبري
80.00 كابوريا
140.00 لحم بتلو
120.00 لحم كندوز
130.00 لحم ضاني

بورصة وشركات

مستويات قياسية لاستثمارات الشركات البريطانية


إعداد - ماجد عزيز
 
سجل استثمار الشركات البريطانية مستويات قياسية خلال الربع الأول من العام الحالي لأول مرة منذ حوالي عامين، رغم تراجع إقراض البنوك لهذه الشركات في شهر مارس للشهر الرابع علي التوالي.

 
وكشف تقرير أصدره البنك المركزي البريطاني عن الإقراض مؤخراً عن أن إقراض البنوك للشركات الخاصة والشركات غير المالية البريطانية، تراجع بحوالي 5.5 مليار جنيه  استرليني في مارس الماضي.
 
وجاء في التقرير أيضاً أن هذه الشركات استطاعت علي نحو كبير استبدال التمويل المقدم من البنوك باللجوء إلي أسواق المال لجمع التمويل من خلالها.
 
موضحاً ارتفاع حجم التمويل الذي حصلت عليه هذه الشركات البريطانية من أسواق المال بنحو 3.4 مليار جنيه استرليني في مارس بعد تراجعها في فبراير السابق له.
 
في الوقت نفسه، أصدر مكتب الإحصاءات الوطنية البريطانية تقريراً مؤخراً عن »استثمار الشركات« جاء فيه أن استثمار هذه الشركات تراجع بنسبة %26 في عام 2009 مقارنة بالعام الذي سبقه والذي شهد زيادة بنسبة %6 في الربع الأول من العام الحالي مقارنة بالربع الرابع من عام 2009، وبلغت هذه الزيادة 28.9 مليار جنيه استرليني.
 
وقد جاء معظم الزيادة في استثمار الشركات من قطاع الخدمات، خاصة أن خدمات توزيع المنتجات وغيرها من الخدمات ارتفعت بنسبتي %3.2 و%9.3 علي التوالي.
 
في الوقت نفسه تراجعت استثمارات شركات قطاع التصنيع البريطاني في الربع الأول، رغم أن عدة مسوح كشفت مؤخراً عن زيادة كبيرة في نشاط هذا القطاع خاصة زيادة الطلبيات علي السلع  المصدرة للخارج.
 
وأعلن العديد من الشركات البريطانية مؤخراً عن تحسن أرباحها خلال الربع الأول، خاصة أنها خفضت من ديونها وعملت علي تقوية ميزانياتها العمومية، ومع ذلك كشفت المسوح عن أن الشركات البريطانية تبدو غير متأكدة بشأن مستقبل استثماراتها الكبيرة في الإنتاج.
 
وذكر سيمون كولينز، الخبير الاقتصادي في شركة »KPMG « للاستشارات، أنه رغم وجود اتجاه تحسن في الإقراض عموماً في بريطانيا، فإن نقص الائتمان المتاح أمام شركات القطاع الخاص ربما يتسبب في تعطيل تعافي نشاط هذه الشركات.
 
أضاف »كولينز« أنه لاحظ أن الشركات البريطانية ستعاني خلال السنوات المقبلة من الديون التي ستصبح مستحقة الدفع، حيث حصلت هذه الشركات علي التمويل من خلال إصدارها سندات ديون.
 
وأشار »كولينز« إلي أنه متأكد من أن المعروض المتاح من إقراض البنوك لن يكون كافياً أمام هذه الشركات لتسديد قيمة السندات التي أصدرتها وقت استحقاقها.
 
وجاء في تقرير البنك المركزي أن البنوك أظهرت مخاوف بخصوص المتاح من السيولة لدي هذه الشركات وتكلفة إقراضها. وأظهرت بيانات حكومية عن أن الشركات البريطانية ضاعفت  الإنفاق علي الاستثمارات خلال الربع الأول من العام الحالي كأول زيادة علي أساس ربع سنوي خلال نحو عامين.
 
من جانبه قال هوارد أرشير، الاقتصادي في مؤسسة »جلوبال إنسايت« للأبحاث، إن بيانات استثمارات الشركات البريطانية خلال الربع الأول تبدو مشجعة للغاية، مما دعم الآمال حول مراجعة نمو إجمالي الناتج المحلي ليكون أعلي من المستوي المقدر وهو %0.2 علي أساس ربع سنوي.
 
وحذر »أرشير« من أن هذه الاستثمارات تبدو أقل بنسبة %11 عن مستوياتها التي تحققت منذ عام، كما أنها أقل بنسبة %26.5 مقارنة بالربع الثاني من عام 2008.
 
بوابة جــريدة المال 2017 جميع الحقوق محفوظة