سيـــاســة

تصفية‮ »‬أمونسيتو للغزل‮« ‬خلال‮ ‬3‮ ‬شهور


كتبت - إيمان عوف:
 
أعلنت عائشة عبدالهادي، وزيرة القوي العاملة والهجرة، خلال اجتماعها أمس مع سعيد الجوهري، رئيس نقابة العاملين بالغزل والنسيج، وممثلين عن الدائنين، وفي مقدمتهم »بنك مصر« عن تشكيل لجنة فنية متخصصة للبدء في إجراءات تصفية شركة أمونسيتو للغزل والنسيج، وتسديد الديون لبنك مصر ووزارة المالية وهيئة التأمينات، وذلك في مدة أقصاها 3 أشهر علي أن يتم تعويض العمال بمبلغ قدره 50 مليون جنيه.

 
وفي ذات السياق عقد عدد من عمال شركة أمونسيتو مؤتمراً صحفياً بمقر المركز المصري للحقوق الاقتصادية والاجتماعية، أعلنوا فيه رفضهم التام لقيمة التعويض، وطالبوا بألا تقل قيمة التعويض عن 106 ملايين جنيه، وإذا لم تكف أصول الشركة فعلي الدولة أن تتدخل وتساهم في تعويض العمال، وأن يتم تفعيل الاتفاقية الجماعية التي وقعت منذ 3 أشهر، والتي حددت فيها قيمة التعويض بـ106 ملايين جنيه.
 
وخلال المؤتمر الصحفي أدلي العمال بشهاداتهم عن كيفية إجبارهم علي فض الاعتصام بالقوة الجبرية، وطبيعة علاقات العمل أثناء تشغيل المصنع، ودور وزارة القوي العاملة، واتحاد العمال منذ إيقاف التشغيل وهروب صاحب المصنع وحتي الآن، وملابسات وبنود اتفاق فض الاعتصام الذي تم توقيعه في مارس الماضي بين العمال وبنك مصر والوزارة، بالإضافة إلي تفاصيل ما دار بجلسة لجنة القوي العاملة، الأسبوع الماضي
 
بوابة جــريدة المال 2017 جميع الحقوق محفوظة