اتصالات وتكنولوجيا

57.7‮ ‬مليون مشترك للمحمول بنهاية الربع الأول


كتب - علاء الطويل:
 
كشفت إحصائيات، صادرة عن وزارة الاتصالات وتكنولوجيا المعلومات أمس، حول عدد مشتركي المحمول، عن حدوث تغييرات في الحصص السوقية للشركات، بنهاية الربع الأول من العام الحالي.

 
وتمكنت شركة »اتصالات مصر« من رفع حصتها إلي %11.9 بنهاية الربع الأول، من العام الحالي، مقابل %8.6 نهاية الربع الأول من 2009، علي حساب حصة »موبينيل« التي تقلصت إلي %45.2، مقابل %49 عن الفترة نفسها من العام الماضي، بينما حافظت شركة »فودافون مصر« علي حصتها تقريباً التي وصلت إلي %42.9 نهاية الربع الأول من عام 2009، مقابل %42.8 بنهاية الربع الأول من العام الحالي.
 
وارتفع عدد مشتركي التليفون المحمول، بنهاية الربع الأول من العام الحالي إلي 57.701 مليون مشترك، بنسبة نمو تصل إلي %22، مقارنة بالفترة نفسها من عام 2009، التي وصل فيها عدد المشتركين إلي 44.587 مليون مشترك.
 
ووفق هذه الاحصائيات، فإن الشركة المصرية لخدمات التليفون المحمول »موبينيل« تستحوذ علي 26.10 مليون مشترك، بنسبة تصل إلي %45.2 من سوق مشتركي المحمول، بينما تستحوذ »فودافون مصر« علي 24.69 مليون مشترك، بحصة تصل إلي %42.8 من السوق، في حين وصل عدد مشتركي »اتصالات مصر« إلي 6.90 مليون مشترك، بحصة تصل إلي %11.96 من المشتركين.
 
قال إيهاب سعيد، رئيس شعبة مراكز الاتصالات، إن الربع الأول من العام الحالي، شهد انخفاضاً ملحوظاً في عدد مشتركي المحمول، وصل إلي نحو 2 مليون مشترك خلال الأشهر الثلاثة الأولي، بينما كان المتوسط في الفترة نفسها، هو الزيادة بمعدل مليون مشترك شهرياً.
 
وأوضح »السعيد« أن الإجراءات الجديدة التي اتخذتها وزارة الاتصالات، بالتعاون مع وزارة الداخلية، بتشديد الرقابة علي منافذ توزيع وبيع خطوط المحمول وقصرها علي بطاقات الرقم القومي، قللت من نمو عدد المشتركين الجدد، حيث أحجم العديد من المشتركين عن شراء الخطوط في ظل الإجراءات الجديدة.
 
كانت شركة »موبينيل« قد توقعت - علي لسان حسان قباني، الرئيس التنفيذي لها عقب نتائج الأعمال الأخيرة للشركة في الربع الأول - انخفاض عدد مشتركيها بنسبة %3 في الفترة المقبلة، بسبب صعوبة استمرار معدلات النمو السابقة في ظل إجراءات تسجيل البيانات الجديدة.
بوابة جــريدة المال 2017 جميع الحقوق محفوظة