أسعار العملات
أسعار الدولار بالبنوك
سعر الشراء سعر البيع البنك
17.89 17.79 بنك مصر
17.88 17.78 البنك الأهلي المصري
17.96 17.86 بنك القاهرة
17.95 17.85 بنك الإسكندرية
17.96 17.86 البنك التجاري الدولي CIB
17.95 17.85 البنك العربي الأفريقي
17.97 17.85 البنك المركزى المصرى
أسعار الذهب
متوسط أسعار الذهب بالعملة المصرية
السعر بالجنيه المصري الوحدة
603.00 عيار 21
517.00 عيار 18
689.00 عيار 24
4824.00 الجنيه الذهب
اسعار السلع
اسعار السلع الاساسية بالجنيه المصرى
السعر بالجنيه المصري السلعة
9.00 الارز
16.00 الزيت
10.00 السكر
8.00 المكرونة
7.00 الدقيق
3.50 الشاي 40 جم
80.00 المسلى الطبيعي
40.00 المسلى الصناعي
35.00 الفراخ البلدي
28.00 الفراخ البيضاء
45.00 ديك رومي
45.00 بط
30.00 سمك بلطي
50.00 سمك بوري
60.00 سمك مكرونة
150.00 جمبري
80.00 كابوريا
140.00 لحم بتلو
120.00 لحم كندوز
130.00 لحم ضاني

بورصة وشركات

أسهم‮ »‬اللوجيستيات‮« ‬تواصل رحلة الهبوط متأثرة بتداعيات أزمة اليونان


محمد فضل
 
واصلت أسهم قطاع اللوجيستيات رحلة الهبوط التي سيطرت علي أدائها منذ الأسبوع الأخير من شهر أبريل الماضي، تأثراً بالهبوط الحاد الذي عم السوق إثر الهزات التي أصابت الأسواق العالمية بفعل أزمة ديون اليونان التي أربكت الاتحاد الأوروبي.

 
وفشل سهما »جي بي أوتو« و»ماريدايف« في التماسك ضد التيار الهبوطي للسوق رغم التماسك الذي ظهر علي أدائهما في نهاية الشهر الماضي، فإنهما انجرفا في التيار الهابط، ولكن بشكل أبطء، مقارنة ببقية أسهم القطاع خاصة سهم العربية للشحن والتفريغ، الذي دخل في قناة هابطة طويلة المدي.
 
في البداية يري طارق سعودي، المحلل الفني ومدير التدريب بلجنة أسواق المال بالمجلس الاقتصادي الأفريقي، ان قطاع اللوجيستيات يعكس الاهتزاز والتذبذب الذي سيطر علي السوق المصرية إثر اضطراب الأسواق العالمية نتيجة أزمة ديون اليونان التي أثارت الذعر في نفوس المتعاملين في مختلف بورصات العالم.
 
وأشار إلي أن سهم الخدمات البترولية والملاحية يتخذ اتجاهاً هبوطياً علي المدي القصير، حيث كان يحاول التقاط أنفاسه عند مستوي دعم 3.75 دولار إلا أن الهبوط الذي سيطر علي السوق انعكس علي السهم ليهبوط بفجوة سعرية نحو 3.3 دولار حتي جلسة الثلاثاء الماضي، لتتحول مجموعة من النقاط المخترقة إلي نقاط مقاومة عنيفة وفي مقدمتها 3.41 و3.50 دولار علي التوالي.
 
وأضاف أن سهم ماريدايف سيحاول التماسك مجدداً والاستفادة من نقاط الدعم التي ستشكل حائط صد سيحاول ايقاف موجة الهبوط عند مستويي 3 و2.85 دولار علي التوالي، حتي يتمكن السهم من الدخول في قناة عرضية علي المديين المتوسط وطويل الأجل، وإن كان هذا الاتجاه يرتبط بقدرة البورصة علي التماسك وعدم مواصلة الانجراف خلف الهزات العالمية المتوالية.
 
من جانبه أوضح محمد محسن، منفذ عمليات بشركة البحر المتوسط لتداول الأوراق المالية، ان ماريدايف انجرف مع التيار الهبوطي للسوق رغم محاولات السهم المتعددة التماسك، إلا أنه يري أن السهم سيحاول عدم مواصلة الهبوط تحت مستوي 3 دولارات، وان كان ذلك يتوقف بصورة كبيرة علي حركة السوق حيث إنه في حال استقراره نسبياً سيتمكن السهم من معاودة أسعاره السابقة التي دارت بين 4 و5 دولارات، خاصة أنه يتميز بأداء مالي جيد.
 
وأبقت شركة »إتش سي« علي السعر المستهدف لسهم »ماريدايف« عند 4.75 دولار وأعطت توصية بالاحتفاظ بالسهم.
 
ومن المتوقع بدء مرحلة التنفيذ الفعلي للمشروع العملاق الخاص بشركة ارامكو بالسعودية الخاص بمد أنابيب وكابلات بحرية باستخدام الوحدات الكبيرة بالشركة »البارج ريجينيا 250« و»البارج ماريدايف Const Ruct or « بعد انتهاء أعمال التجارب النهائية الجارية خلال العام الحالي، وذلك بعد التزود بالعديد من الوحدات البحرية المساعدة وأطقم من المهندسين والعمالة الفنية، مما سيؤدي إلي دفع عجلة المشروع خلال الفترة المقبلة، وسيكون بالتالي له أثر كبير سواء في إيرادات أو أرباح الشركة خلال هذا العام.
 
وبلغت قيمة العقود الموقعة والجاري تنفيذها لماريدايف خلال العام الحالي حوالي 300 مليون دولار ما بين عقود إنشاءات بحرية بمختلف أنواعها، إضافة إلي خدمات تأجير الوحدات البحرية المتنوعة لتقديم الخدمات الفنية لجميع عملاء الشركة.
 
وفيما يتعلق بسهم »جي بي أوتو« أوضح »محسن« أنه رغم هبوط السهم في الفترة الماضية من مستوي 41.56 جنيه في منتصف الشهر الحالي إلي 36.14 جنيه إثر الهزة التي ضربت السوق فإن أداءه مازال متماسكاً نسبياً، خاصة أنه خالف اتجاه البورصة منذ نهاية الشهر الماضي حتي منتصف مايو حين صعد من مستوي 35.06 جنيه إلي مستوي 42.40 جنيه، وهو ما يوحي بقدرة السهم علي تجنب الذبذبة القوية التي تعاني منها الشريحة الكبري من الأسهم ليبقي فوق حاجز الـ30 جنيهاً.
 
ورفعت شركة »إتش سي« السعر المستهدف لسهم »جي بي أوتو« إلي 47.4 جنيه، فيما أبقت علي توصيتها بالشراء في السهم.
 
وأشارت إلي أن نتائج الربع الأول من 2010 لشركة »جي بي أوتو« تماشت مع التوقعات، لتثبت انتعاش الشركة حيث فاق الربح قبل استقطاع الفوائد والضرائب والإهلاك والاستهلاك التوقعات بنسبة %5، بسبب التحسن غير المتوقع في هوامش أرباح مبيعات سيارات الأفراد.
 
ورفعت »إتش سي« توقعاتها للإيرادات بنسبة %3 في المتوسط و%6 للربح قبل استقطاع الفوائد والضرائب والإهلاك والاستهلاك، وأرجعت ذلك إلي ارتفاع هوامش أرباح مبيعات سيارات الأفراد، واشتمال أرقام المبيعات علي الاطارات الجديدة ليوكوهاما ونشاط التمويل متناهي الصغر للعربات ذات الدفع الثلاثي والثنائي، بالإضافة إلي قوة هوامش العجلات الثلاثية والثنائية، وانخفاض النفقات العامة والإدارية والبيعية لمشروع الشراكة العراقي.
 
وفيما يتعلق بسهم الشركة المصرية لخدمات النقل والتجارة »ايجيترانس« توقع طارق سعودي، المحلل الفني، أن يواصل اتجاهه الهابط علي المدي القصير، خاصة أن السهم يتسم بموجات مضاربة عنيفة بما يخلق فجوات سعرية يسهل كسرها عند الانخفاض، وهو ما شهده السهم باتخاذه قناة هبوطية من مستوي 22.64 جنيه، في نهاية شهر أبريل الماضي وصولاً إلي 12.30 جنيه في جلسة الثلاثاء الماضي، بما يعكس مواصلة ايجيترانس الاتجاه الهابط علي المدي القصير، حيث سيواجه مقاومة عنيفة عند مستوي 13 جنيهاً الذي كان يمثل قبل كسره نقطة دعم قوية، علي ان يواجه في حال اختراقها لأعلي مقاومة تالية بالقرب من 13.15 جنيه.
 
ولفت إلي ان السهم سيتلقي دعماً جيداً أسفل مستوي الـ12 جنيهاً، حيث سيحاول وقف خسائره عند 11.80 جنيه، علي ان يجد مساندة جيدة في حال اختراق النقطة السابقة عند مستويي 11.72 جنيه و11.11 جنيه ليدخل في المديين المتوسط والطويل قناة عرضية تخلق بعض التماسك للسهم والارتياح من موجات المضاربة العنيفة التي سيطرت علي أدائه خلال الشهور القليلة الماضية.
 
واتفق مع الرأي السابق محمد محسن، منفذ العمليات بشركة البحر المتوسط لتداول الأوراق المالية، حيث توقع ان يكسر السهم حاجز الـ12 جنيهاً، نتيجة هبوط السوق، علاوة علي قيد أسهم الزيادة التي بلغت 10 ملايين سهم بقيمة اسمية 10 جنيهات للسهم الواحد من 56.062500 مليون جنيه إلي 156.062500 مليون جنيه بزيادة قدرها 100 مليون جنيه، وهو ما انعكس علي زيادة أسهم التداول الحر وانخفاض القيمة السوقية للسهم.
 
وأشار طارق سعودي، المحلل الفني، إلي ان سهم القناة للتوكيلات البحرية يسير في الاتجاه الهابط لقطاع اللوجيستيات، خاصة أنه كسر مستوي مهماً جداً عند 7.5 جنيه لتكون بمثابة ايقاف خسائر، ليعكس الاتجاه الهابط للسهم علي المدي القصير علي أن يحاول التماسك عند مستويي 6.35 جنيه و6 جنيهات علي التوالي، ورجح أن يتعرض السهم لمقاومة عند مستوي 7 جنيهات وفي حال كسرها سيواجه مقاومة أخري بالقرب من 7.5 جنيه، ليدخل بالقرب من هذه النقاط في قناة عرضية علي المديين المتوسط والطويل.
 
وأوضح »سعودي« أن سهم العربية للشحن والتفريغ كان الأسوأ أداءً بقطاع اللوجيستيات حيث كسر نقطة 1.60 جنيه التي تمثل مستوي مهماً في تاريخ السهم حتي إنه لامس مستوي 1.22 جنيه، قبل ان يرتد إلي 1.33 جنيه في جلسة الثلاثاء الماضي ليسجل مستويات سعرية قريبة من الأسعار التي دار حولها خلال فترة الأزمة المالية العالمية، حيث بلغ حينها أدني مستوي عند 0.97 قرش.
 
ورشح ان يواصل السهم تياره الهبوطي علي جميع المستويات القصيرة والمتوسطة والطويلة خاصة أنه في حال فشل اختراق نقطة 1.35 جنيه مرة أخري سيستهدف مستوي 1 جنيه، الذي يمثل نقطة الدعم الأولي التي ستجري محاولات مؤقتة لايقاف نزيف النقاط.

 
بوابة جــريدة المال 2017 جميع الحقوق محفوظة