أسعار العملات
أسعار الدولار بالبنوك
سعر الشراء سعر البيع البنك
17.89 17.79 بنك مصر
17.88 17.78 البنك الأهلي المصري
17.96 17.86 بنك القاهرة
17.95 17.85 بنك الإسكندرية
17.96 17.86 البنك التجاري الدولي CIB
17.95 17.85 البنك العربي الأفريقي
17.97 17.85 البنك المركزى المصرى
أسعار الذهب
متوسط أسعار الذهب بالعملة المصرية
السعر بالجنيه المصري الوحدة
603.00 عيار 21
517.00 عيار 18
689.00 عيار 24
4824.00 الجنيه الذهب
اسعار السلع
اسعار السلع الاساسية بالجنيه المصرى
السعر بالجنيه المصري السلعة
9.00 الارز
16.00 الزيت
10.00 السكر
8.00 المكرونة
7.00 الدقيق
3.50 الشاي 40 جم
80.00 المسلى الطبيعي
40.00 المسلى الصناعي
35.00 الفراخ البلدي
28.00 الفراخ البيضاء
45.00 ديك رومي
45.00 بط
30.00 سمك بلطي
50.00 سمك بوري
60.00 سمك مكرونة
150.00 جمبري
80.00 كابوريا
140.00 لحم بتلو
120.00 لحم كندوز
130.00 لحم ضاني

عقـــارات

شركات التسويق العقارى تنشط لاستغلال الموسم الصيفي القصير


المال - خاص
 
مع بدءالموسم الصيفي واقتراب عودة المصريين العاملين بالخارج والذين يقدرون بنحو 4 ملايين شخص بالإضافة إلي الوافدين العرب والأجانب تحاول شركات التسويق العقاري جذب أكبر شريحة من العملاء بأساليب تسويقية مختلفة، أهمها التركيز علي جدية العمل بالمشروعات من خلال عرض صور حية للموقع، إضافة إلي صور الماكيت بخلاف تكثيف التواجد بالمعارض والإعلانات غير وسائل الإعلام المختلفة.

 
l
 
 علاء لطفى
كما تستمر بعض شركات التسويق والسمسرة في التنازل عن العمولات التي يحصلون عليها من المشتري والاكتفاء بالعمولات التي تحصل عليها من الشركات البائعة، مع التركيز علي تسويق أكبر عدد من الوحدات سواء للمصريين المتوقع عودتهم من الخارج أو المقيمين بمصر أو حتي الوافدين العرب والأجانب الذين يبحثون عن تملك وحدات في مصر.
 
وتبقي آمال السوق العقارية منعقدة علي الموسم الصيفي لرفع معدلات المبيعات، خاصة في ظل قصر المدة خلال العام الحالي، نظراً لتنظيم بطولة كأس العالم في كرة القدم التي ستستمر لمدة شهر تنتهي منتصف يوليو، وكذلك حلول شهر رمضان في الثلث الأول من شهر أغسطس.
 
في هذا السياق أكد الدكتور علاء لطفي، رئيس إدارة شركة المهند للتسويق العقاري، أن الموسم الصيفي يحمل معه رواجاً متوقعاً في القطاع، مشيراً إلي أن المحرك الأساسي لمبيعات أي شركة يعتمد بصورة كبيرة علي مدي مصداقيتها في السوق وسابق خبراتها، خاصة مع وجود بعض المؤشرات بأزمة عالمية جديدة إثر أزمة ديون اليونان وتراجع اليورو، لذا فإن العملاء يبحثون في البداية عن مدي مصداقية الشركات.
 
وأشار لطفي إلي أن عدد المصريين العاملين بالخارج يبلغ نحو 4 ملايين فرد ومن المتوقع أن يعود منهم ما بين 2.5 إلي 3 ملايين شخص لقضاء إجازة الصيف وتسعي شريحة كبيرة منهم لادخار أموالهم في صورة عقارات.
 
وأوضح أن التسويق الجيد للمشاريع يعد من أهم العوامل في مخاطبة العائدين من الخارج، وتتم مخاطبة شريحة كبيرة منهم عن طريق الاتصال المباشر وكذلك سابق سمعة الشركة في السوق من خلال عملائها السابقين الذين يعتبرون من أهم المروجين للمشروعات الأخري للشركات.
 
ولفت إلي أن شركة المهند تبذل مجهودات ضخمة لجمع بيانات العملاء العائدين من الخارج وذلك للاتصال المباشر بهم بعد التعرف علي معدلات الدخول وتصنيفهم لشرائح مختلفة.
 
وأكد أن المصداقية هي أقصر الطرق لجذب العملاء، وذلك من خلال التزام الشركات بتسليم الوحدات طبقاً للمواصفات والمواعيد المتفق عليها مسبقاً مع العملاء.
 
ونوه رئيس مجلس إدارة شركة المهند للتسويق العقاري إلي اتباع بعض شركات الاستثمار العقارية لأساليب ترويجية من خلال تقديم هدايا عينية للعملاء وكذلك إقامة جولات حية في مواقع المشروعات وتنظيم حفلات يحييها مشاهير الفنانين أو عن طريق عرض صورة حية لمعدلات تنفيذ المشروع وسير العمل بالموقع سواء من خلال شاشات عرض خلال المعارض العقارية أو حتي من خلال اسطوانات يتم منحها للعملاء.
 
ومن جانب آخر أشار لطفي إلي أن معظم الشركات تركز علي جذب أكبر شريحة من العملاء خلال شهر يوليو المقبل، نظراً لقصر الموسم الصيفي خلال هذا العام الذي يتأثر بمباريات كأس العالم في شهر يونيو وحلول شهر رمضان في شهر أغسطس.
 
ومنجانبه قال الدكتور ماجد عبدالعظيم، نائب رذيس مجلس إدارة شركة إيدار للتسويق العقاري، إن السياسة العادلة في تسعير الوحدات وفترات السداد من أهم الوسائل الترويجية التي تستغلها الشركات، منتقداً اتجاه بعض الشركات لزيادة أسعار الوحدات ومقدمات الحجز في حين اتجهت شركات أخري لخفض مقدمات الحجز لتصل إلي 6 و%7 كما اتجهت شركات كبري لزيادة فترات السداد إلي 7 سنوات وعلي رأسها »بالم هيلز« كما تقدم شركة الأهلي للتنمية العقارية علي سبيل المثال فترات سداد تصل لـ6 سنوات، وأيضاً شركة كواديكو التي تقدم تسهيلات في السداد تصل إلي 7 سنوات.
 
ولفت عبدالعظيم إلي أن معظم شركات التسويق العقاري تخلت عن العمولات التي تحصل عليها من العملاء في وحدات المشاريع القديمة، وذلك لتشجيعهم علي اتخاذ قرارات الشراء والاتجاه لشركات تسويق باعتبارها طرفاً محايداً.
 
ونوه عبدالعظيم إلي اتجاه شركات الاستثمار العقاري خلال الفترة الحالية إلي عرض صورة حية من العمل داخل الموقع، وذلك للحصول علي ثقة العميل والحد من المخاوف التي أصابت بعض العملاء نتيجة عدم التزام بعض الشركات بتسلم الوحدات في المواعيد المتفق عليها.
 
ومن جانبه قال أحمد خليل، المدير التنفيذي للمبيعات بشركة مرابحات للحلول العقارية، إن الأساليب التسويقية التي يتم من خلالها مخاطبة المصريين العائدين من الخارج عبر المعارض العقارية ويتم ذلك من خلال تقديم عروض ترويجية جديدة.
 
ونوة خليل إلي وجود اتجاه للمشاركة في المعارض العقارية الخارجية لمخاطبة المصريين المقيمين بها والذين لا يستطيعون القدوم لمصر نظراً لقصر الموسم الصيفي كما يتيح، التواجد بالمعارض العقارية الخارجية فرصة أكبر للبيع نظراً لقلة المنافسة ومحدودية الاحتياجات.
 
وأشار خليل إلي أن شركة مرابحات للحلول العقارية، تحاول خلال الفترة المقبلة فتح فروع جديدة في الدول الخارجية، حيث تعتزم التوجه إلي دول الشام وماليزيا ومنطقة شمال آسيا بخلاف فروعها الحالية بالسعودية وقطر والإمارات والكويت.
بوابة جــريدة المال 2017 جميع الحقوق محفوظة