أسعار العملات
أسعار الدولار بالبنوك
سعر الشراء سعر البيع البنك
17.86 17.96 بنك الإسكندرية
17.89 17.79 بنك مصر
17.88 17.78 البنك الأهلي المصري
17.96 17.86 بنك القاهرة
17.96 17.86 البنك التجاري الدولي CIB
17.95 17.85 البنك العربي الأفريقي
17.97 17.85 البنك المركزى المصرى
أسعار الذهب
متوسط أسعار الذهب بالعملة المصرية
السعر بالجنيه المصري الوحدة
600.00 عيار 21
514.00 عيار 18
686.00 عيار 24
4800.00 الجنيه الذهب
اسعار السلع
اسعار السلع الاساسية بالجنيه المصرى
السعر بالجنيه المصري السلعة
9.00 الارز
16.00 الزيت
10.00 السكر
8.00 المكرونة
7.00 الدقيق
3.50 الشاي 40 جم
80.00 المسلى الطبيعي
40.00 المسلى الصناعي
35.00 الفراخ البلدي
28.00 الفراخ البيضاء
45.00 ديك رومي
45.00 بط
30.00 سمك بلطي
50.00 سمك بوري
60.00 سمك مكرونة
150.00 جمبري
80.00 كابوريا
140.00 لحم بتلو
120.00 لحم كندوز
130.00 لحم ضاني

اقتصاد وأسواق

ارتفــــــــــاع تگلفة إنتـــــــــــــاج الملابس عـــــــــــالمياً


إعداد - أماني عطية
 
تشهد أسعار تكلفة إنتاج الملابس ارتفاعاً بعد الزيادة الكبيرة في أسعار القطن والمواد الخام الأخري المستخدمة في التصنيع بعد أن ظلت طوال عشر سنوات في مستويات منخفضة.

 
وتسجل أسعار القطن حالياً ارتفاعاً بنحو %55 مقارنة بالعام الماضي كما تزداد تكلفة الانتاج المتضمنة المواد الخام والنقل والعمالة.

 
ويحاول بائعو التجزئة الذين عانوا خلال الفترة الطويلة الماضية من أزمة الركود في تمرير بعض الارتفاعات في الأسعار إلي المحال التي تبيع الملابس.
 
قال »مايكل جيفريز«، المدير التنفيذي لشركة »أبركرومبي آند فيتس«، إنه في الوقت الحالي توجد مشكلة كبيرة تتلعق بزيادة أسعار القطن.

 
هذه الزيادة تشكل صعوبة علي تاجر التجزئة لتحقيق هامش أرباح تتقلص تلك الأرباح بسبب ارتفاع الاسعار وهبوط المبيعات.

 
وأوضحت شركة »ماندين فورم براندز« أنها تشهد ارتفاعاً في تكلفة الوقود التي لا يؤثر فحسب علي تكلفة النقل، ولكن أيضاً علي أسعار المواد الصناعية المعتمدة علي البترول، والتي يتم استخدامها في العديد من المنتجات.

 
وقال المدير التنفيذي للشركة »موريس ريزنيك« إن هناك بعض الزيادة في الاسعار، وستحاول الشركة وضعها في بعض المنتجات ذات الاسعار المرتفعة.

 
ووفقاً لمكتب احصاءات العمل في الولايات المتحدة فقد ارتفع المؤشر الذي يقيس الاسعار التي يدفعها المستهلكون في الملابس بنحو %1 العام الماضي وكانت تلك هي الزيادة الأولي منذ أكثر من عقد مضي وأكبر ارتفاع سنوي منذ عام 1993.

 
واستبعد »ريتشارد جيف« محلل تجزئة لدي شركة »ستيفل نيكولاس« أن تتراجع تكاليف إنتاج الملابس كالأعوام الماضية، إضافة إلي ما كان يحصل عليه بائعو التجزئة من هامش أرباح وما يدخره المستهلكون من أموال مقابل شرائهم ملابس ذات أسعار منخفضة.

 
من جانبه أشار »أندرو جاسين«، العضو المنتدب لشركة »جاسين أوروركي جروب« لاستشارات التجزئة، إلي أن المواد الخام تمثل بين ربع ونصف الربع تكلفة إنتاج الملابس، وفقاً لصحيفة وول ستريت الأمريكية، حيث سجلت أسعار القطن ارتفاعاً إلي أكثر من 88 سنتاً للرطل في شهر أبريل الماضي لترتفع بأكثر من %55 عن الفترة نفسها في العام الماضي.

 
وأرجع »جاسين« صعود أسعار القطن جزئياً إلي هبوط الإنتاج، موضحاً أنه مع تراجع الطلب علي الملابس في فترة الركود اتجه المزارعون إلي زراعة محاصيل مثل فول الصويا.

 
في السياق نفسه، تسبب سوء أحوال الطقس في الصين التي تعتبر أكبر دولة منتجة للقطن في العالم في دمار كمية كبيرة من المحصول والتأثير علي جودته وفقاً لروب سامويلز، محلل التجزئة لدي شركة »فونكس بارتنرز جروب«.
 
وأضاف »سامويلز« أن المصانع الصينية في الوقت الراهن ستضطر لشراء القطن من دول أخري، ما سيرفع تكاليف الانتاج.
 
ورأي المحللون أنه في ظل معاناة المستهلكين من الكثير من الضغوط، فإن الشركات لن تكون قادرة علي تمرير جميع الزيادات في التكلفة.
 
وأوضح »ويسلي كارد« المدير التنفيذي لشركة »جونز أباريل جروب« أن شركته قامت بشراء المواد الخام مثل القطن والجلود، رغم التوقعات السابقة بارتفاع الأسعار، مشيراً إلي أن الزيادة في الأسعار من المحتمل أن ترتفع في الربع الأخير من العام الحالي.
بوابة جــريدة المال 2017 جميع الحقوق محفوظة