أسعار العملات
أسعار الدولار بالبنوك
سعر الشراء سعر البيع البنك
17.87 17.97 البنك المركزى المصرى
17.86 17.96 بنك الإسكندرية
17.89 17.79 بنك مصر
17.88 17.78 البنك الأهلي المصري
17.96 17.86 بنك القاهرة
17.96 17.86 البنك التجاري الدولي CIB
17.95 17.85 البنك العربي الأفريقي
أسعار الذهب
متوسط أسعار الذهب بالعملة المصرية
السعر بالجنيه المصري الوحدة
600.00 عيار 21
514.00 عيار 18
686.00 عيار 24
4800.00 الجنيه الذهب
اسعار السلع
اسعار السلع الاساسية بالجنيه المصرى
السعر بالجنيه المصري السلعة
9.00 الارز
16.00 الزيت
10.00 السكر
8.00 المكرونة
7.00 الدقيق
3.50 الشاي 40 جم
80.00 المسلى الطبيعي
40.00 المسلى الصناعي
35.00 الفراخ البلدي
28.00 الفراخ البيضاء
45.00 ديك رومي
45.00 بط
30.00 سمك بلطي
50.00 سمك بوري
60.00 سمك مكرونة
150.00 جمبري
80.00 كابوريا
140.00 لحم بتلو
120.00 لحم كندوز
130.00 لحم ضاني

سيـــاســة

أصحاب المعاشات يدعون‮ »‬التلاوي‮« ‬للشهادة باستيلاء الحكومة علي أموالهم


إيمان عوف
 
شنت وزيرة التامينات الاجتماعية السابقة الدكتورة مرفت التلاوي، في حديث تليفزيوني مؤخراً هجوماً حاداً علي الحكومة المصرية متهمة اياها بالاستيلاء علي 435 مليار جنية من اموال اصحاب المعاشات، لخسارة قرابة %60 من هذه المليارات في البورصة، وهي ذات الاتهامات التي يوجهها اصحاب المعاشات إلي وزير المالية الحالي الدكتور يوسف بطرس غالي،


  l
الأمر الذي أثار تساؤلاً حول الاسباب الحقيقية التي وقفت خلف ذلك الهجوم الذي شنته وزيرة التامينات السابقة والتي تعد قطباً من أقطاب الحكومة، وهل الغرض منه تبرئة الذمة أم تصفية الحسابات بين الحكومة وبعضها البعض؟ وما التحركات القادمة لاتحاد اصحاب المعاشات في التطور الذي شهدته قضيته بقطب من اقطاب الحزب الوطني ؟
 
في هذا السياق أكد سعيد الصباغ، أمين الاتحاد القومي لاصحاب المعاشات، أن اعترافات وزيرة التامينات الاجتماعية لا يمكن وصفها الا في اطار تصفية الحسابات الشخصية بينها وبين وزير المالية الدكتور يوسف بطرس غالي، مدللا علي ذلك بترديدها دائما انها تقف بقوة في وجه قانون التامينات الجديد، معتبرة أياه خطوة صريحة من الدولة لتقنين اوضاع الاستيلاء علي اموال اصحاب المعاشات من خلال خلطها بالميزانية العامة للدولة، وتركها فريسة للتلاعب بها.
 
وأشار الصباغ، إلي ان هجوم وزيرة التأمينات السابقة علي الحكومة - التي هي جزء منها خطوة ايجابية في كل الاحوال، الا انها لن تكتسب قيمتها الا بشهادة الوزيرة في المحكمة في الدعوي التي اقامها 8.5 مليون من اصحاب المعاشات، وتقديمها البراهين والأدلة علي ما ادلت به من تصريحات، وذلك حتي لا يدخل الموضوع تحت عباءة تصفية الحسابات الشخصية بينها وبين وزير المالية الحالي، الذي طالما انتقد سياستها بقوة اثناء وجودها في الوزارة.
 
فيما رأي الدكتور عبدالرحمن خير، عضو مجلس الشوري، رئيس امانة العمال بحزب التجمع، ان ثقافة أي وزير مصري يتولي وزارة ما تقوم علي سعيه، لأن يخرج نفسه بطلاً قومياً بعد أن الحقيبة الوزارية، مدللا علي ذلك بالهجوم الحاد الذي شنه الدكتور أحمد الليثي، علي الحكومة بعد تركه وزارة الزراعة، معللا ذلك بتراجع مستوي الحرية المتاحة للوزارء، ومدي قدرتهم علي الادارة الحقيقية لوزارتهم.
 
من جانبه قال علي عثمان، عضو اتحاد نقابات عمال مصر، ان تصريحات وزيرة التامينات السابقة تدينها شخصيا، لاسيما انها كانت الوزيرة المسئولة عن اموال التامينات الاجتماعية في الفترة السابقة، وانطلاقا من ذلك فانه من الضروري ان تتوجه الوزيرة إلي المحكمة لتقديم ادلتها القانونية علي براءة ذمتها من الاستيلاء علي اموال اصحاب المعاشات، أو ان تتوقف عن تلك التصريحات التي من شانها الاضرار بسمعة الدولة وتأجج مشاعر اصحاب المعاشات في الوقت ذاته، نفي الدكتور سامح عبدالرسول، وكيل وزارة المالية، ما تردده وزيرة التامينات، مؤكدا ان اموال اصحاب المعاشات متداخلة بدرجة أو باخري مع الميزانية العامة للدولة، وذلك باعتبارها دخلا ثابتا من قيمة العمل الثابتة. مشيراً إلي ان قانون التامينات الجديد المعروض حاليا بمجلس الشعب سيحل الازمة ويعطي لكل ذي حق حقه من خلال صندوق خاص لها.
بوابة جــريدة المال 2017 جميع الحقوق محفوظة