أسعار العملات
أسعار الدولار بالبنوك
سعر الشراء سعر البيع البنك
17.85 17.97 البنك المركزى المصرى
17.86 17.96 بنك الإسكندرية
17.89 17.79 بنك مصر
17.88 17.78 البنك الأهلي المصري
17.96 17.86 بنك القاهرة
17.96 17.86 البنك التجاري الدولي CIB
17.95 17.85 البنك العربي الأفريقي
أسعار الذهب
متوسط أسعار الذهب بالعملة المصرية
السعر بالجنيه المصري الوحدة
600.00 عيار 21
514.00 عيار 18
686.00 عيار 24
4800.00 الجنيه الذهب
اسعار السلع
اسعار السلع الاساسية بالجنيه المصرى
السعر بالجنيه المصري السلعة
9.00 الارز
16.00 الزيت
10.00 السكر
8.00 المكرونة
7.00 الدقيق
3.50 الشاي 40 جم
80.00 المسلى الطبيعي
40.00 المسلى الصناعي
35.00 الفراخ البلدي
28.00 الفراخ البيضاء
45.00 ديك رومي
45.00 بط
30.00 سمك بلطي
50.00 سمك بوري
60.00 سمك مكرونة
150.00 جمبري
80.00 كابوريا
140.00 لحم بتلو
120.00 لحم كندوز
130.00 لحم ضاني

اقتصاد وأسواق

خبرة مصرية لإدارة مشروعي تموين السيارات بالغاز في گينيا وتونس


نسمة بيومي

تفقد رئيس وزراء كينيا، رايلا أودينجا، خلال لقائه المهندس سامح فهمي، وزير البترول مؤخراً، مركز تحويل وتموين السيارات للعمل بالغاز الطبيعي المضغوط التابع لشركة الغاز الطبيعي للسيارات (كارجاس) للتعرف علي المزايا الاقتصادية والبيئية لهذا المشروع الحضاري وامكانية الاستفادة منه في المرحلة المقبلة في كينيا، مطالبا بالاستفادة من الخبرات المصرية في هذا المجال.


l
 
سامح فهمى 
وأجري في وقت سابق فريق عمل من مهندسي »كارجاس« تجارب التشغيل في أول محطة للغاز الطبيعي لتموين السيارات في تونس، وهي تعد باكورة التعاون بين مصر وتونس في مجال استخدام الغاز الطبيعي كوقود للسيارات.

وبلغ عدد السيارات المصرية المحولة من البنزين إلي الغاز الطبيعي منذ بداية المشروع عام 1996 حتي الآن حوالي 122 ألــف ســيـارة و119 محطـة تمـويـن و62 مركزاً لتحويل السيارات للعمل بالغاز.. ومن المتوقع الوصول الي 300 الف سيارة حتي 2013.

وعلمت »المال« أن الشركات الست التي تمكنت من تحويل 122 الف سيارة للعمل بالغاز الطبيعي هي شركات »كارجاس« و»غازتك« و»عربية جاز« و»ماسترجاز« و»شل جاز أكسبريس« و»توتال ايجيبت«.

وقد طالب عدد من العاملين في القطاع بزيادة عدد مراكز تحويل السيارات للعمل بالغاز الطبيعي، مؤكدين أن تنفيذ خطة وزارة البترول بقطاع السيارات لا يقل أهمية عن تنفيذ خطة توصيل الغاز للوحدات السكنية، موضحين أن إنشاء محطات جديدة خاصة بالمحافظات وسيلة فعالة لزيادة عدد السيارات المحولة بالغاز علي 122 الف سيارة متوقعين زيادة هذا العدد بانتهاء العام الحالي.

وأكد مصدر مسئول بقطاع البترول أن مصر تعمل في مشروع تحويل السيارات للعمل بالغاز منذ 9 سنوات أو أكثر.. الامر الذي أهلها لتكون من أوائل الدول في ذلك المجال.

وقال إن التعاون مع كينيا بذلك القطاع سيحقق عوائد مربحة للطرفين حيث سيخلق منظومة كينية في المجال من ناحية وسيصقل من خبرات المصريين ويفتح آفاقا جديدا لانتقالها وتصديرها من ناحية أخري.

وأوضح أن مشروع تحويل السيارات للعمل بالغاز الطبيعي من أهم المشروعات الاستراتيجية التي يتبناها قطاع البترول، موضحا نقص عدد محطات تموين السيارات بالغاز ومراكز التحويل.

وأشار الي أن 62 مركزا للتحويل عدد غير كاف لتنفيذ خطة القطاع، مطالبا بزيادة عدد مراكز التحويل خاصة بالمحافظات، مشيرا الي أن أكبر المشاكل التي تواجه السيارات في تحويلها للعمل بالغاز هي ارتفاع تكلفة التحويل التي يتحملها المستهلك والتي تتراوح بين 4000 و4500 جنيه.

واشار الي أنه لا يوجد دعم لتحويل السيارات للعمل بالغاز الطبيعي ولكن يتم تقسيط التكاليف الاجمالية التي يتحملها المستهلك علي دفعات، موضحا أن التوسع في تنفيذ مشروع تحويل السيارات للعمل بالغاز الطبيعي، سيحقق عوائد مرتفعة نظرا لانخفاض سعر الغاز عن أنواع الوقود الاخري، بالاضافة الي أنه يقلل من التلوث البيئي الناتج عن استخدام الوقود التقليدي سواء البنزين أو السولار.

وأضاف أن محدودية محطات تموين الغاز تخلق مشكلة هي التزاحم أمام المحطات ويعطل من مصالح المستهلكين الذين قاموا بتحويل سياراتهم للعمل بالغاز

وقد لا يجد هؤلاء المستهلكون أي محطات تموين بالمحافظات في حال سفرهم أو انتقالهم إلي أماكن بعيدة وبالتالي لابد من زيادة عدد المحطات من خلال منظومة توزيع متكاملة تضمن تلبية احتياجات جميع العملاء والمستهلكين.

وقال المصدر إن سيارات النقل العام أغلبها تم تحويلها للعمل بالغاز نظرا لامكانية وسهولة تنفيذ ذلك من قبل القطاع ولكن قرار تحويل السيارات الخاصة التي يمتلكها المستهلكون، يرجع إليهم في المقام الاول والاخير ولن يتم بناء علي رغبة القطاع فقط، بل لابد من موافقتهم علي التحويل وتحمل تكاليفه.

أكد سمير منصور، العضو المنتدب لشركة »عربية غاز«، ان قطاع البترول يتبني حاليا خطة تهدف الي زيادة استخدام الغاز الطبيعي بشتي القطاعات، بما فيها قطاع النقل والمواصلات، موضحا أن إضافة نشاط تموين السيارات بالغاز لمحطات البنزين يتم بالتعاون ما بين وزارة البترول والشركات المالكة لتلك المحطات، ويستهدف خلق منظومة تكاملية تجمع بين البنزين والسولار والغاز الطبيعي في محاولة منهم لتقليل استخدام الوقود التقليدي الذي يحمل الدولة عبء الدعم ويخلق نوعا من التلوث البيئي.

وتوقع منصور زيادة عدد محطات تموين السيارات للعمل بالغاز الطبيعي كما سيزيد معدل استخدامه في الوحدات السكنية والصناعية، مؤكدا أنه من المتوقع ان يرتفع عدد محطات تموين الغاز ومراكز التحويل.. لكن الامر يتم بشكل تدريجي مدروس حتي يتم إنشاء تلك المراكز والمحطات قرب مناطق الاستهلاك.

أكد المهندس شكري حسين، المسئول عن إحدي المحطات العاملة في مجال تحويل السيارات للعمل بالغاز الطبيعي بمحافظة الاسكندرية، ان شركة »كارجاس« تعتبر من اكبر الشركات العاملة في مجال التحويل.

وقال إن تقريراً حديثاً صادراً عن وزارة البترول أظهر أن الشركة نجحت خلال العام الماضي في إنشاء 7 محطات تموين وتحويل للعمل بالغاز الطبيعي في الإسكندرية وبني سويف والقاهرة.

وأضاف أن تحويل السيارات للعمل بالغاز لا يقل أهمية عن توصيله للوحدات السكنية.

وطالب حسين بزيادة عدد محطات التحويل ودعم تلك المحطات من خلال تقديم حوافز جيدة لادخال نشاط الغاز إلي نطاق عملها، مؤكدا أن زيارة رئيس وزراء كينيا الاخيرة مصر لم تأت من فراغ.. ولكن رغبة منهم في الاستفادة من خبرة مصر في مجال تحويل وتركيب السيارات للعمل بالغاز الطبيعي بدلا من الوقود التقليدي، مؤيدا إرسال الخبرات المصرية لتدريب الكينيين علي النشاط الجديد.

وخلال الزيارة تفقد رئيس الوزراء الكيني مركز التحويل وشاهد علي الطبيعة عمليات تحويل السيارات للعمل بالغاز كوقود ووسائل حماية أسطوانات الغاز وعمليات التركيب واجراءات مراقبة وتأكيد الجودة.

وكانت شركة »كارجاس« قد قامت بتشغيل جراج القطامية لتموين 200 أتوبيس نقل عام للعمل بالغاز الطبيعي، كما يجري حالياً تنفيذ  10محطات جديدة بمحافظات: الشرقية وسوهاج والسويس والإسكندرية والإسماعيلية والقاهرة طبقا لتقرير صادر عن وزارة البترول.

وأشار المهندس طارق الدجوي، رئيس شركة »كارجاس«، في تصريحات له، إلي أن الشركة قامت بتحويل 7580 سيارة في 2009 ليصل إجمالي عدد السيارات التي حولتها الشركة إلي أكثر من 52 ألف سيارة للعمل بالغاز كوقود، وبلغ إجمالي المبيعات أكثر من 1.3 مليار متر مكعب منذ بدء النشاط.

وتمتلك الشركة 59 محطة علي مستوي الجمهورية من إجمالي 119 محطة بينما حقق إجمالي إيرادات الشركة زيادة نسبتها %11.5 علي العام السابق ويمثل أعلي إيراد في تاريخ الشركة.

وأضاف الدجوي أنه سيتم خلال هذا العام افتتاح أول محطة في الإسكندرية لخدمة وتموين أتوبيسات هيئة النقل العام بالإسكندرية بطاقة 200 أتوبيس.

كما سيتم افتتاح محطة تموين بمحافظة سوهاج لتكون أول محطة غاز طبيعي لتموين السيارات في صعيد مصر.

وقد أكد المهندس فؤاد رشاد، رئيس شركة »غازتك« خلال الجمعية العامة للشركة مع شركة »جاس كول«، أن الشركة قد تعاقدت علي إنشاء 12 محطة جديدة لتموين وتحويل السيارات للعمل بالغاز الطبيعي خلال العام الحالي في محافظات الصعيد بالمنيا واسيوط والاقصر واسوان، موضحا انه تم التعاقد مع شركات تصنيع السيارات علي تحويل السيارات للعمل بالغاز علي خطوط الانتاج لزيادة أعداد السيارات المحولة.

وأعلن أن الشركة حققت أعلي معدل لمبيعات الغاز كوقود للسيارات حيث إنها قامت بتحويل حوالي 8500 سيارة للعمل بالغاز مؤخرا ليصل إجمالي عدد السيارات التي حولتها الشركة للعمل بالغاز الطبيعي حتي الآن، الي حوالي 49100 سيارة بنسبة %40 من إجمالي عدد السيارات التي تعمل بالغاز.
بوابة جــريدة المال 2017 جميع الحقوق محفوظة