أسعار العملات
أسعار الدولار بالبنوك
سعر الشراء سعر البيع البنك
17.89 17.79 بنك مصر
17.88 17.78 البنك الأهلي المصري
17.96 17.86 بنك القاهرة
17.95 17.85 بنك الإسكندرية
17.96 17.86 البنك التجاري الدولي CIB
17.95 17.85 البنك العربي الأفريقي
17.97 17.85 البنك المركزى المصرى
أسعار الذهب
متوسط أسعار الذهب بالعملة المصرية
السعر بالجنيه المصري الوحدة
603.00 عيار 21
517.00 عيار 18
689.00 عيار 24
4824.00 الجنيه الذهب
اسعار السلع
اسعار السلع الاساسية بالجنيه المصرى
السعر بالجنيه المصري السلعة
9.00 الارز
16.00 الزيت
10.00 السكر
8.00 المكرونة
7.00 الدقيق
3.50 الشاي 40 جم
80.00 المسلى الطبيعي
40.00 المسلى الصناعي
35.00 الفراخ البلدي
28.00 الفراخ البيضاء
45.00 ديك رومي
45.00 بط
30.00 سمك بلطي
50.00 سمك بوري
60.00 سمك مكرونة
150.00 جمبري
80.00 كابوريا
140.00 لحم بتلو
120.00 لحم كندوز
130.00 لحم ضاني

بورصة وشركات

الأداء القلق يسيطر علي أسواق المال العالمية


أماني عطية
 
غطي اللون الأحمر معظم المؤشرات الأمريكية في الأسبوع الأول من يونيو، فيما كان يأمل المستثمرون في أن ينجو مؤشر »داو جونز الصناعي« من الهبوط الذي وقع فيه في مايو الماضي وهو الأسوأ منذ عام 1940.

 
وتباين أداء أسواق المال العالمية خلال الأسبوع الماضي، فمنها من استطاع حصد نقاط حتي ولو كانت قليلة، ومنها من أنهي الأيام الماضية علي هبوط كبير.
 
وقال المحللون إن تقرير العمالة الأمريكية وضعف الأوضاع في السوق، إلي جانب تجدد المخاوف حول اقتصاد منطقة اليورو، دفعت المستثمرين للقيام بعمليات بيعية للأسهم، فيما أدي إلي تحقيق الدولار وسندات الخزانة مكاسب جيدة.
 
كانت بيانات العمل الأمريكية مخيبة للآمال، وجاءت أدني من توقعات الخبراء، مما أدي إلي تراجع الأسواق أمس الأول الجمعة.
 
ودفع تجدد المخاوف في الأسواق حول صحة الاقتصاد الأمريكي واقتصادات أوروبا مؤشر »داو جونز« للتراجع دون مستوي 10 آلاف نقطة، كما أدت إلي هبوط اليورو إلي أدني مستوي منذ أربعة أعوام أمام الدولار.
 
وقد تهاوي »داو جونز الصناعي« بنحو %2 خلال الأسبوع الماضي ليصل إلي أدني مستوي له منذ 8 فبراير.
 
وتراجع المؤشر الجمعة الماضي بنسبة %3.2 أو ما يعادل 323.31 نقطة، ليصل إلي 9931.97 نقطة ويغلق للمرة الثانية دون مستوي 10 آلاف نقطة  في أسبوعين، مسجلاً ثالث أكبر انخفاض له في العام الحالي. ويعتبر المؤشر منخفضاً بنسبة %4.8 عن بداية العام الحالي.
 
وانخفض مؤشر »ناسداك« بنسبة %3.6 يوم الجمعة الماضي، لينتهي متراجعاً بنحو %1.7 خلال الأسبوع الماضي.
 
وفقد مؤشر »ستاندرد آند بوورز 500« نحو %2.3 من قيمته علي مدار الأسبوع الماضي، وحقق هبوطاً بنحو %3.4 أمس الأول.
 
وفي الأسواق اليابانية، لم تستطع الأسهم مواصلة تحقيق مكاسبها يوم الجمعة الماضي، وتهاوت في جلسة تداول ضعيفة في ظل ترقب المستثمرين بيانات العمل الأمريكية.
 
وسجلت الأسواق صعوداً يوم الخميس الماضي، عقب اختيار وزير المالية »ناوتوكان« رئيساً جديداً للوزراء في اليابان، وفي هذا الشأن، أوضح المتعاملون في الأسواق أن التميز الواضح من جانب »كان« تجاه »الين الضعيف« سيكون من العوامل الإيجابية بالنسبة لأسواق الأسهم، ولكن تحفظاته المالية ستكون من السلبيات.
 
وتراجع مؤشر »نيكاي 225« بنحو %0.1 ليصل إلي 9901.19 نقطة يوم الجمعة الماضي بعد أن حقق مكاسب بنحو %3.2 يوم الخميس الأسبق الذي سجل فيه أكبر نسبة ارتفاع يومية منذ 3 ديسمبر الماضي، وفقاً لوكالة رويترز، واستطاع المؤشر رغم هذا الانخفاض أن ينهي الأسبوع الماضي علي ارتفاع بنحو %1.4.
 
وسارت أسواق المال الأوروبية باتجاه الصعود الطفيف خلال الأسبوع الماضي، حيث ارتفع مؤشر »يورو فيرست 300« بنسبة %0.1 فقط.
 
وفي الجمعة الماضي، قادت أسهم البنوك وبيانات العمل الأمريكية المخيبة للآمال الأسواق إلي الهبوط.
 
وقال »مايك لينهوف« الخبير الاستراتيجي لدي شركة »بروين دولفين«، إن يوم الجمعة كان مليئاً بالأنباء السيئة التي تضمنت بيانات العمل الأمريكية الضعيفة التي جاءت أدني من توقعات الجميع.
 
وفي بريطانيا، فقد مؤشر »الفاينانشال تايمز 100« %1.6 من قيمته يوم الجمعة ليصل إلي 5126 نقطة لينهي الأسبوع الماضي متراجعاً بنسبة %1.2.
 
وتأثرت الأسواق سلباً من بيانات العمل الأمريكية وتدهور الثقة في الأسواق، خاصة بعد عودة القلق مجدداً حول مشاكل ديون أوروبا، عقب تصريحات المتحدث باسم رئيس وزراء المجر، الذي دعم وجهة النظر التي تشير إلي أن بلاده لديها فرصة ضئيلة لتجنب حدوث أزمة دين مماثلة كما حدثت في اليونان.
 
بوابة جــريدة المال 2017 جميع الحقوق محفوظة