أسعار العملات
أسعار الدولار بالبنوك
سعر الشراء سعر البيع البنك
17.85 17.97 البنك المركزى المصرى
17.86 17.96 بنك الإسكندرية
17.89 17.79 بنك مصر
17.88 17.78 البنك الأهلي المصري
17.96 17.86 بنك القاهرة
17.96 17.86 البنك التجاري الدولي CIB
17.95 17.85 البنك العربي الأفريقي
أسعار الذهب
متوسط أسعار الذهب بالعملة المصرية
السعر بالجنيه المصري الوحدة
600.00 عيار 21
514.00 عيار 18
686.00 عيار 24
4800.00 الجنيه الذهب
اسعار السلع
اسعار السلع الاساسية بالجنيه المصرى
السعر بالجنيه المصري السلعة
9.00 الارز
16.00 الزيت
10.00 السكر
8.00 المكرونة
7.00 الدقيق
3.50 الشاي 40 جم
80.00 المسلى الطبيعي
40.00 المسلى الصناعي
35.00 الفراخ البلدي
28.00 الفراخ البيضاء
45.00 ديك رومي
45.00 بط
30.00 سمك بلطي
50.00 سمك بوري
60.00 سمك مكرونة
150.00 جمبري
80.00 كابوريا
140.00 لحم بتلو
120.00 لحم كندوز
130.00 لحم ضاني

بورصة وشركات

البورصة مرشحة للتراجع إلي مستوي وقف خسارة قرب‮ ‬6300‮ ‬نقطة


 فريد عبداللطيف
 
تفتح البورصة تعاملات الأسبوع الحالي، وسط أجواء من الترقب والحذر، نتيجة الاهتزاز القوي لأسواق المال علي مستوي العالم في جلسة الجمعة، بقيادة الولايات المتحدة التي شهدت تراجع مؤشر »داو جونز« بنسبة تخطت %3.

 
رجح الوسطاء أن يؤدي ذلك لإشعال وتيرة مبيعات مكثفة من قبل المحافظ الأجنبية، للتعامل مع المراكز المهتزة للأجانب في أسواقهم، وسيشكل ذلك ضغطاً قوياً علي حركة الأسهم الكبري في فتح التعاملات، من المرجح أن يؤدي لهبوط المؤشر بمستوي رشحه المحللون الفنيون لوقف الخسارة قرب 6300 نقطة، وهي التي كانت قد صدت هبوط البورصة في ذروة اهتزازها في نهاية الشهر الماضي.
 
وكان مؤشر EGX 30   قد تمكن الأسبوع الماضي من تعويض جانب من خسائره والإغلاق علي ارتفاع بنسبة %1.3، مسجلاً 6517.9 نقطة مقابل 6337.5 نقطة.
 
قال محمد الأعصر، رئيس قسم التحليل الفني في شركة المجموعة المالية هيرمس، إن هناك مخاوف من حدوث اهتزاز عنيف للبورصة في فتح التعاملات، انعكاساً للاضطرابات القوية التي شهدتها البورصة الأمريكية خلال جلسة يوم الجمعة الماضي، إلا أن هذا التخوف يعد مبالغاً فيه، في ظل التحسن الواضح الذي سجلته المؤشرات الفنية الأسبوع الماضي، والتي ستشكل دعماً للسوق اليوم، وإن كان سيسبق أي مكاسب يمكن تحقيقها التراجع لمستوي 6250 نقطة، التي من المرجح أن يرتد منها المؤشر مستهدفاً مستوي 6850 نقطة، علي أن يمر في طريقه إليها بمقاومة ثانوية قرب 6600 نقطة.
 
وأضاف أن هناك عدداً من الأسهم ستحدد مسار البورصة علي المدي القصير، مع عودة أوراسكوم للإنشاء والصناعة لقيادة السوق، والذي من المتوقع أن يتوجه الأسبوع الحالي إلي مستوي 242 جنيهاً، علي أن يسبق ذلك تراجع السهم لقرب 225 جنيهاً، بالتزامن مع توجه المؤشر إلي 6250 نقطة.
 
وأغلق السهم تعاملات الأسبوع الماضي علي تراجع بنسبة %1.6، مسجلاً 234 جنيهاً مقابل 238 جنيهاً، وأقفلت شهادات الإيداع الدولية تعاملات الجمعة مسجلة 40.6 دولار للشهادة توازي 239 جنيهاً للسهم.
 
من جهته أشار إيهاب السعيد، رئيس قسم التحليل الفني بشركة أصول للسمسرة، إلي أن سهم أوراسكوم للإنشاء والصناعة سيشكل ضغطاً علي البورصة، اليوم بعد كسره في جلسة الخميس الماضي مستوي دعم رئيسياً قرب 235 جنيهاً، وستتسارع وتيرة هبوطه مستهدفاً 219 جنيهاً.
 
وأضاف السعيد أن السوق ستتعرض لضغط بيعي عنيف في فتح تعاملات اليوم، في ظل الهبوط الجماعي للأسواق العالمية في جلسة الجمعة، واقتراب مؤشر داو جونز من مستوي وقف خسارة قرب 9800 نقطة، بتسجيله 9913 نقطة، وسيصعد ذلك من وتيرة مبيعات الأجانب لتوفير السيولة اللازمة للتعامل مع أسواقهم في حال كسر داو جونز هذا المستوي.
 
وأشار السعيد إلي أن ذلك سيشكل في حال حدوثه ضربة قوية للبورصة العالمية، سيمتد أثرها للبورصة المصرية، ويدفعها لكسر 6300 نقطة، للتحرك دون أي دعم قبل مستوي 5900 نقطة.
 
من جهة أخري وجد السعيد تمكن الأسهم الكبري من احترام نقاط دعم رئيسية في جلسة اليوم مؤشراً علي عمق السوق، وسيعطي ذلك دفعة للمستثمرين الأفراد، لتستمر البورصة في التحرك عرضياً بين 6300 نقطة لتعود لاستهداف 6900 نقطة.
 
وأشار السعيد إلي أن سهم أوراسكوم تليكوم، الذي قاد صعود البورصة الأسبوع الماضي بدفع من مشتريات الأجانب، سيكون أكثر المتضررين من مبيعاتهم المتوقعة، وتوقع أن يتراجع في فتح جلسة اليوم لدعم قوي قرب 5.7 جنيه، وفي حال نجاحه في التماسك قربها سيعود لاستهداف 6.5 جنيه.
 
وأغلق السهم تعاملات الأسبوع الماضي علي ارتفاع بنسبة %14، مسجلاً 6.17 جنيه مقابل 5.41 جنيه، فيما أغلقت شهادات الإيداع الدولة للشركة تعاملات الجمعة الماضي، مسجلة 5.35 دولار، تعادل 6.04 جنيه.
 
كما رشح سهم البنك التجاري الدولي للتراجع الأسبوع الحالي لقرب 67 جنيهاً، وفي حال تماسكه قربها سيعود لاستهداف مستوي 74-72 جنيهاً، وكان السهم قد صعد مع البورصة الأسبوع الماضي مع إغلاقه مسجلاً 72.3 جنيه، مقابل 71.2 جنيه.
 
وأغلقت شهادات الإيداع الدولية للشركة الجمعة مسجلة 12.14 دولار للشهادة توازي 28.5 جنيه للسهم.
 
واتفق مع هذا الرأي محمد الأعصر، الذي توقع أن يستهدف السهم الأسبوع الحالي، 73 جنيهاً، علي أن يسبق ذلك تراجعه لقرب 67 جنيهاً.
 
وتوقع الأعصر أن يتأثر سهم المصرية للمنتجعات السياحية بالاهتزاز المتوقع للبورصة، علي الرغم من أنه في اتجاه صاعد صريح، ورجح أن يعود من جديد لتجريب دعم رئيسي قرب 1.95 جنيه، علي أن يرتد منها مستهدفا 2.4 جنيه، وأغلق السهم تعاملات الأسبوع الماضي عند نفس مستواه السابق مسجلا 2.16 جنيه.
 
من جهته توقع »السعيد« أن يشهد سهم المصرية للمنتجعات ضغطاً في بداية الأسبوع، يدفعه للتراجع لقرب 1.9 جنيه، علي أن يرتد منها مستهدفا 2.4 جنيه.
 
وبالنسبة لباقي الأسهم ثقيلة الوزن، توقع »السعيد« أن يتراجع سهم طلعت مصطفي إلي قاع حركته العرضية قرب 7.5 جنيه، التي تعد فرصة شراء، كونه مرشحاً للارتداد منها، مستهدفا 8.4 جنيه. وكان السهم قد أغلق تعاملات الأسبوع الماضي، مسجلا 7.99 جنيه مقابل 7.95 جنيه.
 
من جهة أخري توقع »الأعصر« أن تتوافر فرص للمتاجرة علي عدد من الأسهم الكبري، وفي مقدمتها سهم العز لحديد التسليح، مع تحركه علي نطاق واسع، بدءاً من نقطة 18 جنيهاً التي توقع أن يلامسها في بداية الأسبوع، علي أن يرتد لأعلي، مستهدفا 20 جنيهاً، وأغلق السهم تعاملات الأسبوع الماضي عند نفس مستواه السابق، مسجلا 19.1 جنيه.
بوابة جــريدة المال 2017 جميع الحقوق محفوظة