أسعار العملات
أسعار الدولار بالبنوك
سعر الشراء سعر البيع البنك
17.85 17.97 البنك المركزى المصرى
17.86 17.96 بنك الإسكندرية
17.89 17.79 بنك مصر
17.88 17.78 البنك الأهلي المصري
17.96 17.86 بنك القاهرة
17.96 17.86 البنك التجاري الدولي CIB
17.95 17.85 البنك العربي الأفريقي
أسعار الذهب
متوسط أسعار الذهب بالعملة المصرية
السعر بالجنيه المصري الوحدة
600.00 عيار 21
514.00 عيار 18
686.00 عيار 24
4800.00 الجنيه الذهب
اسعار السلع
اسعار السلع الاساسية بالجنيه المصرى
السعر بالجنيه المصري السلعة
9.00 الارز
16.00 الزيت
10.00 السكر
8.00 المكرونة
7.00 الدقيق
3.50 الشاي 40 جم
80.00 المسلى الطبيعي
40.00 المسلى الصناعي
35.00 الفراخ البلدي
28.00 الفراخ البيضاء
45.00 ديك رومي
45.00 بط
30.00 سمك بلطي
50.00 سمك بوري
60.00 سمك مكرونة
150.00 جمبري
80.00 كابوريا
140.00 لحم بتلو
120.00 لحم كندوز
130.00 لحم ضاني

سيـــاســة

نتائج الانتخابات الشورى لا جديد تحت القبة


محمد القشلان
 
جاءت نتائج انتخابات التجديد النصفي لمجلس الشوري متوافقة مع جميع التوقعات خاصة الحزب الوطني، حيث اعتبر الخبراء ان النتائج خلت من المفاجآت، لاسيما بعد ان عبر »الوطني« عن رضائه التام بالفوز بـ 74 مقعدًا بينها 14 مقعدا بالتزكية في محافظات الإسكندرية والبحيرة والشرقية والغربية والمنوفية والمنيا واسيوط وسوهاج،


كما جاء فوز 4 مرشحين لاحزاب المعارضة في دائرة التوقعات لتكتمل الصورة وجاء خروج الاخوان المسلمين دون اي مقعد ليمثل نجاحا كبيرا للوطني وفق خططه المستهدفه رغم الإعادة التي ستجري بين 20 مرشحا علي 10 مقاعد، منهم 11 مرشحا للحزب الوطني و9 مستقلين في 5 محافظات هي البحر الأحمر، واسوان، وقنا، وسوهاج، وجنوب سيناء وهي المحافظات التي تتسم بغلبة الانتماءات العائلية والقبلية.
 
علي الجانب الآخر جاءت النتائج مخيبة لآمال جماعة الإخوان المسلمين وجاء عدم فوز اي مرشح لها ليفجر سيلا من الاتهامات بتزوير الانتخابات والقيام بأعمال بلطجة، كما هددت الجماعة باللجوء للقضاء وتوعدت الوطني في انتخابات مجلس الشعب المقبلة.
 
بداية اكد الدكتور محمد الغمراوي، أمين بالحزب الوطني، ان فوز حزبه في انتخابات الشوري فوز مستحق يعكس ان الشارع والمواطن المصري لم تخدعه الشعارات وانه يري انجازات الحزب والحكومة كما ان هذا الفوز الذي جاء بفارق اصوات كبير لصالح مرشحي الحزب جاء تكليلا للجهد التنظيمي والحزبي الذي استمر طوال الشهور الماضية.
 
ونفي الغمراوي ادعاءات البعض من الخاسرين ضد الحزب بتزوير الانتخابات، ودلل علي كذب تلك الادعاءات بفوز احزاب المعارضة باربعة مقاعد رغم المشاركة الضعيفة لتلك الاحزاب في الانتخابات بشكل عام، مشيرا الي ان الدوائر التي تتم بها الإعادة هي دوائر تتسم بالطبيعة القبلية وسوف يخوض فيها الحزب الوطني جولة الإعادة بنفس القوة والاصرار، مرجعا اسباب عدم فوز اي من مرشحي الاخوان في انتخابات الشوري الي انهم قدموا حلولا وردية بعيدة عن الواقع.
 
أما الدكتور حسين ابراهيم، نائب رئيس كتلة الإخوان المسلمين في مجلس الشعب، فقد اكد ان الانتخابات باطلة لأن الجميع يعلم ان التزوير تم بصورة فاضحة وهو ما كان متوقعا بسبب غياب الاشراف القضائي علي الانتخابات، مدللا علي ذلك بارتفاع ارقام فرز الصناديق رغم ضعف مشاركة الناخبين.
 
واشار ابراهيم الي ان الحكومة حرصت علي توصيل رسالة واضحة من خلال هذه الانتخابات مفادها ان هذا سيحدث في انتخابات مجلس الشعب، لكن هناك فارقا كبيرا بين الاثنين لأن الاخوان لن يتركوا حقهم في انتخابات مجلس الشعب، مشيرا الي قيام الجماعة بتحريك جنحة حبس ضد رئيس اللجنة العليا للانتخابات لصمته حيال الممارسات التي جرت في الانتخابات في الاسكندرية وعدم تنفيذ الاحكام القضائية.
 
وأكد الدكتور عمرو هاشم ربيع، خبير شئون الاحزاب بمركز الاهرام للدراسات السياسية والاستراتيجية، ان نتائج الشوري سارت وفق السيناريو المحكم والمرسوم من »الوطني« الذي استخدم جميع السبل من اجل الفوز باغلبية مقاعد الشوري، معلنا ان الدوائر التي فازت فيها المعارضة الحزبية كانت متوقعة ايضا وهو ما استهدفه »الوطني« لأن فوزه بنسبة %100 من المقاعد كان سيطرح علامات الاستفهام حول شرعية الانتخابات، مؤكدا ان فوز المعارضة الحزبية باربعة مقاعد وحصول الاخوان علي صفر يرجع الي لجوء الحزب الوطني الي التزوير وتسويد البطاقات في بعض الدوائر ومنع مندوبين الاخوان من دخول اللجان ومنع الناخبين من الوصول لصناديق الاقتراع وفق رأيه.
 
واوضح ربيع ان »الشوري« في 2010 سيكون خاليا من المفاجآت ورافعا لشعار »لا جديد« لأن الحزب الوطني اعد عدته سواء لمجلس الشوري او الشعب، لكن ذلك لا يمنع ان مشاركة المعارضة وسائر القوي السياسية كان ضعيفا وهزيلا، مرجعا احد اسباب ضعف المشاركة الي اتساع دوائر الشوري وعدم قدرة الاحزاب احكام سيطرتها عليها.
بوابة جــريدة المال 2017 جميع الحقوق محفوظة