أسعار العملات
أسعار الدولار بالبنوك
سعر الشراء سعر البيع البنك
17.85 17.97 البنك المركزى المصرى
17.86 17.96 بنك الإسكندرية
17.89 17.79 بنك مصر
17.88 17.78 البنك الأهلي المصري
17.96 17.86 بنك القاهرة
17.96 17.86 البنك التجاري الدولي CIB
17.95 17.85 البنك العربي الأفريقي
أسعار الذهب
متوسط أسعار الذهب بالعملة المصرية
السعر بالجنيه المصري الوحدة
600.00 عيار 21
514.00 عيار 18
686.00 عيار 24
4800.00 الجنيه الذهب
اسعار السلع
اسعار السلع الاساسية بالجنيه المصرى
السعر بالجنيه المصري السلعة
9.00 الارز
16.00 الزيت
10.00 السكر
8.00 المكرونة
7.00 الدقيق
3.50 الشاي 40 جم
80.00 المسلى الطبيعي
40.00 المسلى الصناعي
35.00 الفراخ البلدي
28.00 الفراخ البيضاء
45.00 ديك رومي
45.00 بط
30.00 سمك بلطي
50.00 سمك بوري
60.00 سمك مكرونة
150.00 جمبري
80.00 كابوريا
140.00 لحم بتلو
120.00 لحم كندوز
130.00 لحم ضاني

اقتصاد وأسواق

ركود الطلب‮ ‬يهدد مطاحن الدقيق الفاخر


يوسف إبراهيم
 
تعاني المطاحن العاملة في توريد الدقيق الفاخر »استخراج %72« من ركود شديد في الطلب علي إنتاجها بسبب تزايد المعروض عن احتياجات السوق المحلية.

 
l
وأرجع عدد من أصحاب المصانع والمتعاملين في الأسواق الركود الحالي، وتزايد المعروض من الدقيق الفاخر إلي تزايد عدد المطاحن العاملة في إنتاج هذه الأنواع من الدقيق، نتيجة منح وزارة التضامن الاجتماعي المزيد من الرخص لإنشاء مطاحن، حتي وصل  عددها إلي 70 مطحناً، تعمل في استخراج دقيق %72 بجانب المصانع العاملة في إنتاج دقيق استخراج %82 التي وصلت إلي نحو 150 مطحناً بالقطاعين العام والخاص.
 
من جانبه طالب رأفت توفيق، رئيس مجلس إدارة مطاحن الشروق، بضرورة وضع حد، من قبل وزارة التضامن لمسألة تزايد عدد المطاحن من خلال عدم منح تراخيص جديدة، تضر بأوضاع المصانع القائمة، مشيراً إلي أن صناعة المطحن وبوجه خاص استخراج %72 أصبحت في خطر  نتيجة الركود الشديد في الطلب علي منتجاتها وتزايد المعروض، فضلاً عن وجود مصانع أخري غير اقتصادية تعمل بعدد قليل جداً من العمالة وتؤثر علي المصانع الكبيرة التي تضم مئات العاملين وبالتالي تتأثر حوافزهم ورواتبهم بسبب تحملها خسائر.
 
وأوضح أن بعض المطاحن تعمل حالياً بنصف طاقتها الإنتاجية نظراً لتزايد مخزون الدقيق لديها وهناك مطاحن أخري مهددة بالإغلاق في ظل عدم قدرتها علي تحقيق مكاسب وتزايد التكلفة الاستثمارية بها، فضلاً عن تزايد تكلفة الطحن والارتفاعات التي قد تحدث في أسعار القمح عالمياً وتتحمله المطاحن.
 
وحول التزام المطاحن بالمواصفات المطلوبة لإنتاج الدقيق أشار إلي أن هناك عمليات فحص دقيقة تتم للقمح قبل دخوله مرحلة الطحن، بجانب الفحوصات الأخري التي تمر بها قبل توريد، وهناك التزام تام من قبل المطاحن بإنتاج دقيق مطابق للمواصفات المطلوبة، وإذا حدث أي تلاعب، فهناك تفتيش مستمر من جانب وزارة التضامن علي المطاحن والمخابز للتأكد من جودة الدقيق ويتم التعامل مع أي مخالفة يتم اكتشافها سواء بالغرامات أو الإيقاف.
 
من جانبه أوضح رضا بشاي، رئيس شركة حورس للحبوب، أن وزارة التضامن لا يمكنها منع التراخيص عن أي مصنع طالما أنه مستوفي جميع الشروط المطلوبة لتأسيس المطحن، لكن هناك طرقاً أخري يمكن من خلالها الحد من إنشاء مطاحن كثيرة، تضر بالأوضاع القائمة في السوق حالياً، ومن بين هذه الآليات التضييق عليها في الحصول علي التمويل من البنوك حتي لا تتزايد المطاحن بشكل كبير.
 
وأضاف أن هناك منافسة قوية من المطاحن ذات القدرة الإنتاجية الصغيرة، حيث إن التكلفة في هذه المصانع قليلة مقارنة بالمطاحن الكبري وبالتالي يزيد الإنتاج من الدقيق الفاخر في السوق  دون تحمل هذه المطاحن الصغيرة أعباءً إضافية مثل أجور العمالة وغيرها.
 
ولفت إلي أن وزارة التضامن توقع غرامات علي المطاحن التي تزيد في إنتاجها عن الرصيد المحدد لها أو غير الملتزمة بالمواصفات المطلوبة وكلها إجراءات تستهدف الحد من تزايد المعروض من الدقيق.
 
يأتي ذلك في الوقت الذي تستمر فيه شكاوي مطاحن قطاع الأعمال العام من عدم قدرتها علي المنافسة بسبب تخفيض حصص الدقيق، الأمر الذي يؤثر علي أوضاع العمال بجانب ارتفاع تكلفة طحن الدقيق وانخفاض الاستفادة من الشون.
 
من جانبه قال خيري مباشر، رئيس نقابة العاملين بالصناعات الغذائية، إنه من المقرر عقد اجتماع خلال أيام مع وزير التضامن الاجتماعي الدكتور علي المصيلحي ورئيس الشركة القابضة للصناعات الغذائية الدكتور أحمد الركايبي وذلك لدراسة أوضاع شركات مطاحن قطاع الأعمال العام وإمكانية زيادة حصص الدقيق الخاصة بها حتي تتمكن من الحفاظ علي العمالة الموجودة وتستطيع منافسة مطاحن القطاع الخاص.
 
ودعا لوضع خطة من الوزارات المعنية للحفاظ علي الاستثمارات التي يتم ضخها في مطاحن قطاع الأعمال وكذلك استثمارات القطاع الخاص بما يحفظ التوازن في السوق ولا يعرض المطاحن القائمة للإغلاق في ظل تراجع الطلب علي الدقيق الفاخر.
بوابة جــريدة المال 2017 جميع الحقوق محفوظة