أسعار العملات
أسعار الدولار بالبنوك
سعر الشراء سعر البيع البنك
17.85 17.97 البنك المركزى المصرى
17.86 17.96 بنك الإسكندرية
17.89 17.79 بنك مصر
17.88 17.78 البنك الأهلي المصري
17.96 17.86 بنك القاهرة
17.96 17.86 البنك التجاري الدولي CIB
17.95 17.85 البنك العربي الأفريقي
أسعار الذهب
متوسط أسعار الذهب بالعملة المصرية
السعر بالجنيه المصري الوحدة
600.00 عيار 21
514.00 عيار 18
686.00 عيار 24
4800.00 الجنيه الذهب
اسعار السلع
اسعار السلع الاساسية بالجنيه المصرى
السعر بالجنيه المصري السلعة
9.00 الارز
16.00 الزيت
10.00 السكر
8.00 المكرونة
7.00 الدقيق
3.50 الشاي 40 جم
80.00 المسلى الطبيعي
40.00 المسلى الصناعي
35.00 الفراخ البلدي
28.00 الفراخ البيضاء
45.00 ديك رومي
45.00 بط
30.00 سمك بلطي
50.00 سمك بوري
60.00 سمك مكرونة
150.00 جمبري
80.00 كابوريا
140.00 لحم بتلو
120.00 لحم كندوز
130.00 لحم ضاني

استثمار

مطالبات بإنشاء موانئ جافة ومناطق تموين بأراضي السكك الحديدية


السيد فؤاد
 
طالب عدد من خبراء النقل بالاهتمام بمنظومة الموانئ الجافة لمساهمتها في تحديث قطاع التجارة الداخلية، مع إعادة النظر في نشاط النقل البري والاستفادة من الأراضي التابعة لهيئة السكك الحديدية في إنشاء موانئ جافة بها، مع أهمية دخول القطاع الخاص في هذا النشاط لضخ استثمارات جديدة تتناسب مع تداول البضائع عبر السكك الحديدية.

 
l
أشار المهندس حسام لهيطة، رئيس الشركة المصرية لخدمات النقل والتجارة »إيجيترانس«، إلي أن قطاع السكك الحديدية من أهم القطاعات التي يمكن من خلالها الاعتماد علي خطة تحديث التجارة الداخلية وزيادة الصادرات المصرية من خلال إعادة هيكلتها، وقيامها بنقل البضائع بين مراكز الإنتاج والتوزيع المختلفة.
 
وأوضح »لهيطة« أنه يمكن للسكك الحديدية تعظيم الاستفادة من الأصول المملوكة لها أو التي في حيازتها سواء الأراضي أو المعدات بحيث يتم تمويل بعض المشروعات الجديدة بنظام المشاركة بين القطاعين الخاص والحكومي بنظام الـ»ppp «، بجانب إمكانية تفعيل منظومة النقل متعدد الوسائط من خلال التوسع في إنشاء الموانئ الجافة داخلياً وتشجيع إنشاء مناطق لوجيستية للربط بين مراكز الإنتاج والتوزيع وتشجيع ربط هذه المراكز اللوجيستية بالسكك الحديدية.
 
وأضاف رئيس »إيجيترانس« أنه يمكن للسكك الحديدية المبادرة بتقديم بعض مخازنها، وبعض الساحات المتاحة علي أطراف المحطات الرئيسية والفرعية، وجانب من أراضيها غير المستغلة لتحويلها إلي مناطق عبور للبضائع، وأكد أهمية أن تكون هذه المساحات مجهزة بمعدات التداول، وتستخدم كمحطات لقطار نقل البضائع، مع إتاحة التوقف وشحن وتفريغ البضائع، بما يسهل من خلالها الربط مع وسائل النقل الأخري في رحلة البضاعة عبر الأراضي المصرية.
 
وأشار إلي أنه لابد من تطبيق هذه المنظومة علي أن يتاح لكبار العملاء من خلال السكك الحديدية تداول كميات ونوعيات من البضائع حتي أقرب نقطة، وهو الأمر الذي يفتح أفاقاً للاستثمار في السكك الحديدية.
 
وأوضح »لهيطة« أنه يمكن الاستعانة بالقطاع الخاص بالاستثمار في هذا المجال من خلال توفير معدات متمثلة في القاطرات والعربات، خاصة في ظل وصول العربات الحالية إلي حالة فنية متدنية، مشيراً إلي أن القاطرات والعربات التي يتطلبها تداول البضائع من خلال السكك الحديدية لابد أن تكون بمواصفات تتناسب مع نوعيات خاصة من البضائع، فمثلاً تحتاج المعدات للعمل في درجة حرارة معينة أثناء النقل في البضائع المبردة مثلا، والعربات التي تتوافق في مواصفاتها مع نقل الكيماويات وغيرها.
 
من جانبه اتفق المهندس مروان السماك، مقرر اللجنة اللوجيستية الموحدة المكونة من 4 وزارات لتسيير التجارة التابعة لوزارة النقل، علي ضرورة تفعيل السكك الحديدية في نقل البضائع، مشيراً إلي أهمية إعادة النظر لدور السكك الحديدية في منظومة النقل والتجارة في الوقت الذي تتجه فيه الجهات الرسمية للوصول بحجم صادرات يصل إلي 200 مليار جنيه خلال 2013.
 
وأضاف »السماك« أن السكك الحديدية لديها المزيد من الأراضي التي لم تستغل حتي الآن، بالإضافة إلي امتلاكها شبكة عنكبوتية تغطي جميع المحافظات بما يسمح بإنشاء محطات تداول بضائع بها بالقرب من المصانع والموانئ وإنشاء مناطق لوجيستية.
 
وأوضح أن تفعيل نقل البضائع من خلال السكك الحديدية يعمل علي تحميل أعباء تقع علي قطاع الطرق، التي تحتاج إلي 10.5 مليار جنيه سنوياً لصيانتها، ويعد أهم عامل في تراجع اعمار الطرق وجود الحمل الزائد عليها، مطالباً بضرورة اقتراح مناطق لتداول البضائع بالسكك الحديدية كمحطات تداول للبضائع، وطرحها علي القطاع الخاص لإدارتها.
 
وحسب تقرير صادر عن وزارة النقل عن نقل البضائع من خلال السكك الحديدية فإن هناك خطة لدي هيئة السكك الحديدية لتحقيق عائد من قطاع نقل البضائع من خلالها، الذي بدوره يتوقف علي تعظيم طاقة الجر، حيث تعاني السكك الحديدية من انخفاض حجم المنقول من خلالها حتي الآن.
بوابة جــريدة المال 2017 جميع الحقوق محفوظة