أسعار العملات
أسعار الدولار بالبنوك
سعر الشراء سعر البيع البنك
17.86 17.96 بنك الإسكندرية
17.89 17.79 بنك مصر
17.88 17.78 البنك الأهلي المصري
17.96 17.86 بنك القاهرة
17.96 17.86 البنك التجاري الدولي CIB
17.95 17.85 البنك العربي الأفريقي
17.97 17.85 البنك المركزى المصرى
أسعار الذهب
متوسط أسعار الذهب بالعملة المصرية
السعر بالجنيه المصري الوحدة
600.00 عيار 21
514.00 عيار 18
686.00 عيار 24
4800.00 الجنيه الذهب
اسعار السلع
اسعار السلع الاساسية بالجنيه المصرى
السعر بالجنيه المصري السلعة
9.00 الارز
16.00 الزيت
10.00 السكر
8.00 المكرونة
7.00 الدقيق
3.50 الشاي 40 جم
80.00 المسلى الطبيعي
40.00 المسلى الصناعي
35.00 الفراخ البلدي
28.00 الفراخ البيضاء
45.00 ديك رومي
45.00 بط
30.00 سمك بلطي
50.00 سمك بوري
60.00 سمك مكرونة
150.00 جمبري
80.00 كابوريا
140.00 لحم بتلو
120.00 لحم كندوز
130.00 لحم ضاني

استثمار

‮»‬قناة السويس‮«: ‬القنطرة شرق‮ ‬غير مؤهلة لإقامة منطقة لوجيستية


نادية صابر
 
تسعي شركة »قناة السويس« للملاحة والتجارة الدولية إلي إقامة منطقة لوجيستية في المنطقة الصناعية بمدينة القنطرة شرق بالإسماعيلية لخدمة سفن الحاويات القادمة إلي ميناء شرق بورسعيد وسط انتقادات بجدوي المشروع من قبل مسئولي هيئة قناة السويس، وخبراء النقل البحري الذين أكدوا أن موقع المشروع يبعد عن منطقة الموانئ ويعد عديم الجدوي الاقتصادية، مطالبين باختيار موقع آخر أقرب إلي الميناء حتي يحقق الهدف من إقامته.

 
l
من جانبه قال الدكتور عبدالتواب حجاح، مستشار رئيس هيئة قناة السويس للشئون الاقتصادية، إن وجود منطقة لوجيستية بمنطقة القنطرة شرق لخدمة الحاويات لا يعد ميزة جديدة تضاف إلي قناة السويس، لأن ما يهم القناة هو جذب سفن جديدة إلي المجري الملاحي، وليس إقامة مناطق صناعية علي ضفتيه.
 
وأوضح أن القنطرة شرق تبعد عن ميناء شرق بورسعيد مما تعد عمليات النقل من وإلي الميناء تحتاج إلي دراسة خاصة أن اللوجيستيات تعني أنشطة رئيسية خاصة بالنقل والتخزين ومعالجة طلبات العملاء، بالإضافة إلي الأنشطة الداعمة الخاصة بالتوزيع والتغليف.
 
وأشار إلي ضرورة اختيار الموقع المناسب لإنشاء منطقة لوجيستية، لأنها لابد أن تكون قريبة من الموانئ، حتي تكون عمليات استقبال البضائع وإعادة تقسيمها ذات جدوي اقتصادية كبيرة مقارنة بمنطقة القنطرة شرق التي لا تعد موقعاً استراتيجياً لمنطقة لوجيستية تخدم سفن الحاويات.
 
وأضاف أن وجود مكان بالقرب من الموانئ سيترتب عليه تحسين جودة العمل ورخص التكلفة، خاصة لقصر المسافة بين أماكن التخزين والميناء، بينما إصلاح الحاويات وإعادة التعبئة والتغليف وإرجاعها مرة أخري للميناء سيزيد من التكلفة التي تتكبدها الشركات.
 
وطالب الدكتور »حجاج« الشركة القائمة بالمشروع بدراسة موقع إقامة المنطقة اللوجيستية لتحقيق الجدوي الاقتصادية من المشروع، الذي سيكون ذا جدوي فقط كمنطقة صناعية، وليس كمنطقة تخدم السفن وتجهيزاتها وإصلاحها.
 
أكد سمير معوض، خبير النقل البحري، أن المشروع سيحقق ميزة كبيرة في توظيف المنطقة الجغرافية المحيطة بقناة السويس، وانتعاش حركة التجارة علي ضفتي القناة، وتحويلها إلي مناطق صناعية وتجارية منتجة.
 
وأشار إلي أن وجود منطقة لوجيستية لخدمة السفن يحتاج التأكد أولا من مستوي الخدمة التي ستقدم وحجم التكلفة، خاصة اختيار المكان ووجود خط بري بين القنطرة وشرق بورسعيد قد يحقق الفائدة من وجود منطقة لوجيستية لخدمة السفن، ولكنه يتطلب مبالغ طائلة، ويحتاج إلي طرق برية تستوعب عمليات النقل ذهابا وإيابا من ميناء بورسعيد.
 
وطالب »معوض« القائمين علي المشروع بضرورة التخطيط الجيد للمشروع يراعي فيه طبيعة المكان الذي سيقام به المشروع والوقت الذي سيستهلكه في أداء الخدمة، خاصة أن اختيار موقع قريب من ميناء بورسعيد سيحقق دوراً كبيراً في تجهيز وصيانة سفن الحاويات.
 
كان محمود التهامي، نائب رئيس مجلس إدارة شركة قناة السويس للملاحة والتجارة الدولية، قد أكد في تصريحات خاصة لـ»المال« أن منطقة القنطرة شرق ستشهد إقامة لوجيستية لفرز وتعبئة وتصدير الحاصلات الزراعية من خلال خط ملاحي بري بين المنطقة وميناء شرق بورسعيد.
 
وأضاف أن المنطقة ستقام علي مساحة 100 ألف متر مربع بتكلفة استثمارية تصل إلي 70 مليون جنيه، علي 3 مراحل لخدمة سفن الحاويات وإصلاحها وتوفير خدمات التغليف والشحن والفرز، مع إقامة منطقة جمركية لتوفير جميع خدمات الشحن والتخليص ومناطق تخزين المهمات وتجهيزات السفن.
 
بوابة جــريدة المال 2017 جميع الحقوق محفوظة