أسعار العملات
أسعار الدولار بالبنوك
سعر الشراء سعر البيع البنك
17.86 17.96 بنك الإسكندرية
17.89 17.79 بنك مصر
17.88 17.78 البنك الأهلي المصري
17.96 17.86 بنك القاهرة
17.96 17.86 البنك التجاري الدولي CIB
17.95 17.85 البنك العربي الأفريقي
17.97 17.85 البنك المركزى المصرى
أسعار الذهب
متوسط أسعار الذهب بالعملة المصرية
السعر بالجنيه المصري الوحدة
600.00 عيار 21
514.00 عيار 18
686.00 عيار 24
4800.00 الجنيه الذهب
اسعار السلع
اسعار السلع الاساسية بالجنيه المصرى
السعر بالجنيه المصري السلعة
9.00 الارز
16.00 الزيت
10.00 السكر
8.00 المكرونة
7.00 الدقيق
3.50 الشاي 40 جم
80.00 المسلى الطبيعي
40.00 المسلى الصناعي
35.00 الفراخ البلدي
28.00 الفراخ البيضاء
45.00 ديك رومي
45.00 بط
30.00 سمك بلطي
50.00 سمك بوري
60.00 سمك مكرونة
150.00 جمبري
80.00 كابوريا
140.00 لحم بتلو
120.00 لحم كندوز
130.00 لحم ضاني

اقتصاد وأسواق

رشيد‮: ‬التأثيرات السلبية لانخفاض اليورو علي الصادرات لن تستمر طويلاً


كتب ـ المرسي عزت:
 
أكد المهندس رشيد محمد رشيد، وزير التجارة والصناعة، أن انخفاض اليور، سيؤثر سلباً علي الصادرات المصرية للأسواق الأوروبية علي المدي القريب، حيث انخفض سعر صرف اليورو من 8 جنيهات، في ديسمبر الماضي إلي 6.76 جنيه حالياً.

 
l
 
 رشيد محمد رشيد
وأضاف رشيد أن التأثيرات السلبية لانخفاض سعر صرف اليورو، علي الصادرات المصرية، لن تستمر طويلاً. خاصة مع تدخلات البنوك المركزية، بدول الاتحاد الأوروبي، لمواجهة تلك الانخفاضات.
 
وأوضح أن الوزارة، تبحث حالياً سبل مواجهة تلك الانخفاضات في أسعار صرف اليورو، في مقدمتها تنويع الأسواق المستوردة للمنتجات المصرية، خاصة في آسيا، ودول أمريكا اللاتينية، من خلال عقد اتفاقيات مع هذه الدول، ومنها اتفاقية »الميركسور« التي تضم دول الأرجنتين، وأرجواي، وباراجواي.
 
وأشار رشيد خلال مؤتمر صحفي عقده أمس مع جان دانيال جربر، وزير الدولة للشئون الاقتصادية بسويسرا، إلي أن مصر حققت نمواً في صادراتها للسوق السويسرية في الربع الأول من العام الحالي، بنسب تتراوح بين 30 و%35، مقارنة بنفس الفترة من العام الماضي، مرجعاً ذلك النمو إلي اتفاقية التجارة الحرة بين دول »الأفتا« التي تضم النرويج وسويسرا، وإمارة ليختنشتاين، والتي دخلت حيز التنفيذ في أغسطس من عام 2007.
 
وأضاف رشيد، أن هناك خططاً لزيادة عمليات التبادل التجاري والاستثماري بين مصر وسويسرا، تقوم علي تنظيم سفر بعثات ترويجية في كلا البلدين، مع إقامة ورشة عمل، للتعريف باحتياجات كل دولة وإزالة أي معوقات قد تحول دون تطور عمليات التبادل التجاري والاستثماري.
 
وتوقع »رشيد« زيادة عمليات التبادل التجاري والاستثماري بين مصر وسويسرا، خلال السنوات المقبلة، خاصة أن السوقين المصرية والسويسرية، جاذبتان للاستثمار، لافتاً إلي أن الشركات السويسرية متواجدة في السوق المصرية منذ نحو 100 عام، في قطاعي الأغذية والأسمدة والعديد من القطاعات الأخري.
 
وأكد »رشيد« أهمية تفعيل مجلس الأعمال المصري السويسري، خاصة من الجانب المصري الذي سيعمل علي تطوير أداء الشركات المصرية لتكون قادرة علي مخاطبة نظيرتها السويسرية لإيجاد حلول لتلك المشكلات.
 
وأوضح رشيد أن وزارة التجارة والصناعة، تهدف إلي الاستفادة من خبرة الجانب السويسري في تطوير قطاع التجارة الداخلية، وحماية حقوق الملكية الفكرية وحماية المستهلك بما يعمل علي إزالة أية معوقات تحول دون تطوير القطاع.
 
من جهته أكد جان دانيال جربر، وزير الدولة للشئون الاقتصادية بسويسرا، أن السوق السويسرية مفتوحة لصادرات الغزل والنسيج المصرية، مشيراً إلي أن هناك عدداً كبيراً من الشركات تقوم باستيراد القطن المصري.
 
وأضاف »جربر«، أن مصر من بين أبرز الدول المستثمرة في السوق السويسرية، خاصة في القطاع السياحي، مشيراً إلي أن الفترة المقبلة ستشهد مزيداً من الاستثمارات في كلا الجانبين.
 
وأوضح جربر، أن اتفاقية الأفتا ستتيح مزيداً من التعاون التجاري والاستثماري بين مصر وسويسرا.
 
وبلغ حجم التجارة البينية بين مصر ودول تجمع »الأفتا« خلال عام 2009 نحو 871 مليون دولار، بعد أن كانت 425 مليون دولار عام 2005، بنسبة زيادة %105، منها 150 مليون دولار، صادرات مصرية.
 
بوابة جــريدة المال 2017 جميع الحقوق محفوظة