أسعار العملات
أسعار الدولار بالبنوك
سعر الشراء سعر البيع البنك
17.89 17.79 بنك مصر
17.88 17.78 البنك الأهلي المصري
17.96 17.86 بنك القاهرة
17.95 17.85 بنك الإسكندرية
17.96 17.86 البنك التجاري الدولي CIB
17.95 17.85 البنك العربي الأفريقي
17.97 17.85 البنك المركزى المصرى
أسعار الذهب
متوسط أسعار الذهب بالعملة المصرية
السعر بالجنيه المصري الوحدة
603.00 عيار 21
517.00 عيار 18
689.00 عيار 24
4824.00 الجنيه الذهب
اسعار السلع
اسعار السلع الاساسية بالجنيه المصرى
السعر بالجنيه المصري السلعة
9.00 الارز
16.00 الزيت
10.00 السكر
8.00 المكرونة
7.00 الدقيق
3.50 الشاي 40 جم
80.00 المسلى الطبيعي
40.00 المسلى الصناعي
35.00 الفراخ البلدي
28.00 الفراخ البيضاء
45.00 ديك رومي
45.00 بط
30.00 سمك بلطي
50.00 سمك بوري
60.00 سمك مكرونة
150.00 جمبري
80.00 كابوريا
140.00 لحم بتلو
120.00 لحم كندوز
130.00 لحم ضاني

اقتصاد وأسواق

%2.5‮ ‬نمواً‮ ‬شهرياً‮ ‬في مبيعات سلاسل‮ »‬السوبر ماركت‮« ‬الأمريكية


إعداد - خالد بدر الدين
 
أظهر المسح الجديد الذي أجرته وكالة »طومسون رويترز« علي 28 سوبر ماركت من كبري سلاسل المتاجر الأمريكية خلال شهر مايو، نمواً في مبيعاتها هذا الشهر بنسبة %2.5 في جميع »السوبر ماركت« التي مر علي افتتاحها أكثر من عام مقارنة بانكماش %4.8 خلال الشهر نفسه من عام 2009.

 
l
وسجلت شركة »كوستكو هولسيل كورب« نمواً نسبته %9 خلال شهر مايو بفضل ارتفاع مبيعاتها من الأجهزة والمفروشات المنزلية والمجوهرات وإن كانت مبيعاتها من أجهزة التليفزيون خارج الولايات المتحدة الأمريكية، لا تزال ضعيفة كما أكدت صحيفة »وول ستريت« في عددها الأخير.

 
والغريب أن سلسلة »وول مارت« صاحبة أكبر متاجر تجزئة في الولايات المتحدة الأمريكية، لم تعلن عن مبيعاتها الشهرية لنفس المتاجر في العام الحالي مقارنة بالعام الماضي، وإن كانت المتاجر بصفة عامة استطاعت تحقيق نمو في المبيعات.. لكن مكاسبها ظلت متواضعة.

 
واستطاعت سلسلة متاجر »ساكس« احتلال ثاني أفضل سوبر ماركت بعد »كوستكو هولسيل« من حيث حجم المبيعات الذي بلغ نموه خلال مايو الماضي أكثر من %5.8، مما يدل علي اتجاه الأمريكيين نحو زيادة الإنفاق عقب الركود الطويل الذي عاشوه منذ عام 2007 وإن كانت هذه الزيادة لا تزال بطيئة نوعاً ما.

 
ويبدو أن سلاسل متاجر التجزئة الأمريكية بدأت تشهد انتعاشا في مايو الماضي، مما يدل علي أن المستهلكين يتجهون الآن إلي زيادة الإنفاق مع ظهور بوادر الانتعاش الاقتصادي، رغم اندلاع أزمة الديون السيادية في أوروبا والتي قد تقذف الاقتصاد العالمي في هاوية الركود مرة أخري كما يقول كريس دونيللي، خبير أسواق التجزئة بشركة »اكسنتشر« لأبحاث متاجر التجزئة.

 
وبدأت مبيعات السوبر ماركت الأمريكية بطيئة أوائل مايو الماضي ولكنها أخذت ترتفع بالتدريج مع مرور أيام الشهر وإن كانت السلع الفاخرة والمنتجات التي يقبل عليها شباب المراهقين، لم تجد من يشتريها لدرجة أن سلسلة متاجر »ابيركرومبي آند فيتش« تراجع إجمالي مبيعاتها بنسبة %3 خلال مايو الماضي مقارنة بمايو من العام الماضي.

 
وكانت المتاجر التي تواجه متاعب مالية خلال الأزمة العالمية قد تحسنت نوعا مع ظهور الانتعاش العالمي، لدرجة أن أداءها كان معقولاً كما حدث مع شركات »ماسيز« و»تارجيت« و»جاب« المشهورة بالخصومات المتكررة التي تنفذها علي مبيعاتها لدرجة أنها حققت خلال مايو الماضي نمواً في المبيعات بلغ %1.4 و%1.3 و%1.1 علي التوالي.

 
ومع ذلك لا يزال المستهلكون حذرين ومجهدين ولا يشترون إلا ما يحتاجونه فعلا بعد أن بدأت الشكوك تخيم مرة أخري علي توقعات المحللين بشأن النمو الاقتصادي في المستقبل سواء في أمريكا أو أوروبا.

 
وتغيرت سلوكيات المستهلكين حيث بدأو في شراء الملابس الجديدة التي توقفوا عن شرائها خلال السنوات القليلة الماضية. كما ابتعدوا الآن عن شراء الأجهزة الإلكترونية وتناول الطعام في الأماكن الفاخرة ترشيداً للإنفاق.

 
وتؤكد تيري لاندجرين، الرئيس التنفيذي لشركة »ماسيز« لمتاجر التجزئة، أن المبيعات بدأت ترتفع مع نهاية الشهر المالضي حيث أصبح الطقس أكثر دفئاً وحانت مواعيد بعض الأعياد مثل »يموريال داي«، بالإضافة إلي ارتفاع المبيعات علي »الكريديت كارد« مما يدل علي أن المستهلكين باتوا أكثر ثقة في البطاقات الائتمانية وقوة الاقتصاد الأمريكي.

 
أما شركة »تارجيت« فتقول إن المبيعات تزداد قوة مع تزايد شعور المستهلكين بالراحة من قوة الاقتصاد الأمريكي غير أن التقلبات مازال من المتوقع أن تعتري الاقتصاد الأمريكي بقوة في السنوات القليلة المقبلة.

 
لكن المستهلكين يقبلون أكثر علي شراء المواد الغذائية والمشروبات ويبتعدون عن شراء الأجهزة الكهربائية مثل أجهزة التليفزيون التي يصل ثمن الواحد منها إلي أكثر من 1000 دولار.
 
بوابة جــريدة المال 2017 جميع الحقوق محفوظة