أسعار العملات
أسعار الدولار بالبنوك
سعر الشراء سعر البيع البنك
17.87 17.97 البنك المركزى المصرى
17.86 17.96 بنك الإسكندرية
17.89 17.79 بنك مصر
17.88 17.78 البنك الأهلي المصري
17.96 17.86 بنك القاهرة
17.96 17.86 البنك التجاري الدولي CIB
17.95 17.85 البنك العربي الأفريقي
أسعار الذهب
متوسط أسعار الذهب بالعملة المصرية
السعر بالجنيه المصري الوحدة
600.00 عيار 21
514.00 عيار 18
686.00 عيار 24
4800.00 الجنيه الذهب
اسعار السلع
اسعار السلع الاساسية بالجنيه المصرى
السعر بالجنيه المصري السلعة
9.00 الارز
16.00 الزيت
10.00 السكر
8.00 المكرونة
7.00 الدقيق
3.50 الشاي 40 جم
80.00 المسلى الطبيعي
40.00 المسلى الصناعي
35.00 الفراخ البلدي
28.00 الفراخ البيضاء
45.00 ديك رومي
45.00 بط
30.00 سمك بلطي
50.00 سمك بوري
60.00 سمك مكرونة
150.00 جمبري
80.00 كابوريا
140.00 لحم بتلو
120.00 لحم كندوز
130.00 لحم ضاني

استثمار

»اللامركزية« طريق الحكومة لنمو الاستثمار بالمحافظات



ناقش المشاركون في الجلسة الرابعة في مؤتمر »نحو سياسات جديدة للاستثمار في مصر« والتي أدارها اللواء عادل لبيب، محافظ الاسكندرية، موضوع اللامركزية والاستثمار.
 
وقال لبيب، إن الادارة المجتمعية والثقة بين المواطن والحكومة والشراكة بينهما من خلال الحوار والنقاش هي بداية الطريق لتحقيق تنمية حقيقية في المجتمعات المحلية من خلال التمويل الذاتي في القري والمدن.
 
وأشار »محافظ الاسكندرية« إلي تجربة تطبيق اللامركزية في محافظة قنا موضحاً أنها أدت للقضاء علي البطالة بالمحافظة واستقرار الأسعار واقامة المشروعات المتوائمة مع بيئة المحافظة من خلال منح القروض المتوسطة والصغيرة للشباب دون فائدة، ومن ثم نمت وتوسعت المشروعات.
 
ومن جانبه قال حسن فهمي، مساعد رئيس الهيئة العامة للاستثمار، رئيس قطاع خدمات الاستثمار، إنه تم تأسيس مجمع خدمات الاستثمار ليتم تقديم الخدمات من خلاله للمستثمرين لتبسيط الإجراءات.
 
وأشار »فهمي« الي أنه نتج عن تبسيط الخدمات تأسيس الشركات في مدة لا تزيد علي 3 أيام، وتخفيض زمن أداء بعض الخدمات من 5 أيام إلي يوم واحد، وتم اختصار إجراءات بعض الخدمات من 19 إجراء إلي 3 إجراءات، وأصبحت بعض الخدمات فورية مثل اعتماد فواتير استيراد المواد الخام، وتم تطبيق نظام السداد المركزي بحيث يقوم المستثمر بالسداد مرة واحدة في فرع بنك الإسكندرية بالمبني بدلاً من السداد لكل جهة علي حدة.
 
وقال فهمي إن الخطوة الأولي في تطبيق اللامركزية الكاملة بدأت من خلال فروع الهيئة القائمة التي حصلت علي تفويضات في التوقيع علي عقود تأسيس الشركات لكل من مدير عام التأسيس ورؤساء الفروع »لرأس مال أقل من 50 مليوناً« ورئيس قطاع خدمات الاستثمار »فيما يزيد علي 50 مليوناً، علاوة علي بعض الأنشطة الخاصة«، وتفويض مدير عام إدارة التعديلات لإصدار قرارات التعديلات القانونية للشركات، وتفويض رؤساء الفروع لإنهاء أعمال الفرع دون الحاجة للرجوع للمركز الرئيسي، كما ان بعض الجهات الحكومية التي يتم تمثيلها بالمجمع تكون مفوضة من جهاتها الأصلية لإنهاء إجراءات الخدمات التي تقدمها.
 
وأضاف أنه تم التوسع في تقديم الخدمات الكترونياً لخدمة نطاق جغرافي أوسع، وقد تم البدء بإطلاق خدمة التأسيس الإلكتروني في 14/3/2010، وتأسست 37 شركة حتي 6/6/2010 .
 
وأوضح أن الهيئة تسعي حالياً إلي الانتشار الإقليمي في خدمات الاستثمار التي تقدمها.
 
وأشار الي أنه تم وضع حجر أساس فرعين للهيئة بمحافظتي سوهاج والفيوم، وتم تسلم 3 مواقع أخري بمحافظات المنيا،الوادي الجديد والدقهلية، وهناك 11 موقعاً قيد التسلم، وتم عمل طرح خاص لاختيار المكتب الاستشاري المصمم للنموذج النمطي وجار اعداد مستندات الطرح علي شركات المقاولات للتنفيذ الفعلي، ومن المتوقع الانتهاء من خطة إقامة الفروع بكامل المحافظات بنهاية عام 2012.
 
و حول رفع كفاءة الخدمات العامة في المحليات قالت الدكتورة نهال المغربل، رئيس الشئون الاقتصادية بوحدة دعم اللامركزية بوزارة التنمية المحلية، أن إجمالي الاستثمارات الحكومية في الخطة الخمسية السادسة قدر بما يقرب من 159 مليار جنيه، منها حوالي 89 مليار جنيه يتم توزيعها علي المحافظات والمناطق المختلفة، وتشمل مجالات الاستثمار مشاريع الخدمات الأساسية ووسائل النقل والزراعة والري، وتستفيد بعض المحافظات من باقي الاستثمارات الحكومية الموجهة لمشروعات الصرف الصحي ومشروع إنشاء 400 قرية بالظهير الصحراوي، ولفتت إلي تراجعت الاستثمارات الموجهة لصالح وزارة الدولة للتنمية المحلية مقابل زيادة كبيرة في نصيب دواوين عموم المحافظات من هذه الاستثمارات.
 
وأوضحت أن أهم الانجازات المستهدفة في الخطة السادسة للتنمية المحلية هي تغطية ترع ومصارف بطول 3 آلاف كم واستكمال البنية الأساسية بوادي التكنولوجيا وتطهير بحيرة التمساح بالإسماعيلية ورصف طرق محلية بطول 1200 كم ورصف طرق داخل المدن ومداخل القري بطول 5 آلاف كم وتوفير عدد 40 ألف عامود إنارة بمشتملاتها علي مستوي المدن والمراكز والقري واستكمال بعض كباري المشاة التي بدأت في الخطة الخامسة وإنشاء 30 كوبري جديداً، الي جانب تنفيذ مشروعات الخدمات الصحية وتنمية المرأة والطفل.
 
وقالت الدكتورة راندا الزغبي، المدير التنفيذي لمشروع التنمية المتكاملة لصعيد مصر، انه علي الرغم من ان هناك زيادة في معدلات النمو الاقتصادي في مصر والازمة الاقتصادية العالمية فإنه لا يصاحبه تحسن ملموس في مستوي المعيشة او انخفاض ملحوظ في نسبة الفقر بالمحليات، فضلاً عن استمرار الفجوة بين الفقراء والاغنياء، وبين الريف والحضر، متسائلة إن كان تطبيق اللامركزية سيساعد علي تجويد مناخ الاستثمار وبالتالي يؤثر بشكل إيجابي علي معدلات الفقر ومعدلات البطالة في محافظات مصر أم لا؟
 
وأشارت الزغبي الي دور اللامركزية في دعم الاستثمار المحلي، موضحة أنه في جميع أنحاء العالم تقوم الدول النامية بتطبيق اللامركزية لإدارة مؤسساتها العامة بهدف جعلها أكثر فاعلية ومرونة واستجابة، حيث أصبحت اللامركزية هي مركز اهتمام الدول وعلي قمة جداول السياسات العامة، مشيرة الي ضرورة الاستفادة من تجارب الدول الأخري في هذا الصدد، حيث أشارت الي برنامج اللامركزية في بوليفيا قائلة: إنها أدت الي اعادة تخصيص الموارد، حيث تضاعفت الأموال التي يتم تحويلها إلي البلديات إلي %20 من إجمالي الإيرادات الضريبية الوطنية.
 
بوابة جــريدة المال 2017 جميع الحقوق محفوظة