أسعار العملات
أسعار الدولار بالبنوك
سعر الشراء سعر البيع البنك
17.87 17.97 البنك المركزى المصرى
17.86 17.96 بنك الإسكندرية
17.89 17.79 بنك مصر
17.88 17.78 البنك الأهلي المصري
17.96 17.86 بنك القاهرة
17.96 17.86 البنك التجاري الدولي CIB
17.95 17.85 البنك العربي الأفريقي
أسعار الذهب
متوسط أسعار الذهب بالعملة المصرية
السعر بالجنيه المصري الوحدة
600.00 عيار 21
514.00 عيار 18
686.00 عيار 24
4800.00 الجنيه الذهب
اسعار السلع
اسعار السلع الاساسية بالجنيه المصرى
السعر بالجنيه المصري السلعة
9.00 الارز
16.00 الزيت
10.00 السكر
8.00 المكرونة
7.00 الدقيق
3.50 الشاي 40 جم
80.00 المسلى الطبيعي
40.00 المسلى الصناعي
35.00 الفراخ البلدي
28.00 الفراخ البيضاء
45.00 ديك رومي
45.00 بط
30.00 سمك بلطي
50.00 سمك بوري
60.00 سمك مكرونة
150.00 جمبري
80.00 كابوريا
140.00 لحم بتلو
120.00 لحم كندوز
130.00 لحم ضاني

اقتصاد وأسواق

مصانع الزجاج تشكو ظاهرة خطف الكوادر


محمد ريحان
 
أكد عدد من الخبراء والعاملين بقطاع صناعة الزجاج، أن مصانع الزجاج تعاني بشكل كبير من ظاهرة خطف العمالة الماهرة والمدربة خلال الفترة الراهنة.

 
وقالوا إن القطاع يعاني بشكل كبير من تراجع أعداد العمالة اللازمة لتلبية احتياجات المصانع، موضحين أن بعض المصانع تقوم بإغراء العاملين المدربين للعمل لديهم بزيادة الرواتب بنسبة ملحوظة.. وأكدوا أن ظاهرة خطف العمالة أصبح لها تأثير سلبي علي العملية الصناعية، خاصة أنه في حال انتقال العامل من مصنع إلي آخر، فإن ذلك يؤثر علي القدرة الإنتاجية للمصنع مما قد ينعكس سلباً علي الطاقة الإنتاجية للمصنع، ومدي القدرة علي الوفاء بتعاقداتها.
 
قال المهندس محمد إسماعيل، مدير شركة »اللؤلؤة« لصناعة الأواني الزجاجية، إن مشكلة نقص العمالة موجودة في جميع القطاعات الصناعية، لكن الكارثة تكمن في خطف العمالة الفنية الماهرة والمدربة من خلال تقديم بعض الإغراءات، مثل زيادة الرواتب أو خفض ساعات العمل وغيرهما من الإغراءات.
 
وأشار إلي أن هذه الظاهرة سيكون لها تأثير سلبي علي مصانع الزجاج القائمة، لأنه سيؤثر علي الكفاءة الإنتاجية للمصانع، مما يقلل من قدرة المصانع علي الالتزام والوفاء بجميع تعاقداتها سواء الموجهة للسوق المحلية أو التعاقدات الخارجية الموجهة للتصدير.
 
وأكد »إسماعيل« ضرورة قيام وزارتي القوي العاملة والتجارة والصناعة بمحاربة هذه الظاهرة من خلال توفير المزيد من فرص العمل وتقديم البرامج التدريبية المكثفة للعمالة بالمصانع.
 
وقال مصدر بشركة »قنديل للزجاج«، فضل عدم ذكر اسمه، إن معظم المصانع العاملة في السوق المحلية تعاني من خطف العمالة وسرعة دورانها، بالإضافة إلي زيادة نسبة الغياب اليومي، وبالتالي فإن قدرة المصانع الإنتاجية ستنخفض، الأمر الذي يسير ضد رغبة المصانع في زيادة إنتاجها لزيادة معدلات التصدير.
 
وأكد وجود عدد من المصانع الجديدة ستبدأ نشاطها في السوق المحلية خلال المرحلة المقبلة، مشيراً إلي أن هذه المصانع ستحتاج إلي العدد الكافي من العمالة لبدء نشاطها، وبالتالي فإنها قد تلجأ لجذب العمالة الماهرة عن طريق إغرائها بالرواتب الكبيرة.. وطالب المصدر المصانع العاملة بالسوق المحلية بضرورة زيادة الرواتب والأجور للعمالة الموجودة لديها من أجل الحفاظ عليها، وضمان بقائها، خاصة أن عدم تقاضي الراتب المرضي، والذي يتناسب مع زيادة الأسعار، يعد أحد أهم أسباب عزوف العمالة عن المصانع والتوجه لمصانع أخري تعطي راتبا أكبر.
 
وأضاف أنه من الضروري قيام مجلس التدريب الصناعي بتوفير المزيد من فرص العمل خلال المرحلة المقبلة لتلبية احتياجات القطاعات الصناعية من العمالة حتي لا تتأثر المصانع سلبا بنقصها.
 
وقال السيد يونس درويش، رئيس شعبة الصناعات الكيماوية المتنوعة بغرفة الصناعات الكيماوية باتحاد الصناعات، إن مصانع الزجاج الأعضاء بالشعبة عقدت اجتماعاً مؤخراً مع مجلس التدريب الصناعي، وتم الاتفاق علي تكثيف البرامج التدريبية للعمالة في القطاع وتوفير المزيد من فرص العمل الجديدة.. وأشار إلي أن قيام بعض المصانع بإغراء العمالة بالرواتب الكبيرة أصبح أمراً ملحوظاً خلال المرحلة الراهنة، خاصة في ظل تناقص أعداد العمالة الفنية المدربة والماهرة بشكل كبير حالياً.
 
وقال »درويش« إن معدلات الأجور في قطاع الصناعات الكيماوية، والزجاج علي وجه الخصوص، تتراوح بين 500 و2000 جنيه للعامل، حسب طبيعة العمل ونوعيته.
 
وأضاف أن الشعبة ستعقد عدة اجتماعات مع بعض الجهات المنوط بها التدريب والتشغيل خلال الأيام القليلة المقبلة، من أجل طرح عدد من الحلول والآليات اللازمة لتوفير المزيد من فرص العمل حالياً، بالإضافة إلي تقديم برامج تدريبية جيدة للعمالة الموجودة بالمصانع لزيادة كفاءتها.
بوابة جــريدة المال 2017 جميع الحقوق محفوظة