أسعار العملات
أسعار الدولار بالبنوك
سعر الشراء سعر البيع البنك
17.89 17.79 بنك مصر
17.88 17.78 البنك الأهلي المصري
17.96 17.86 بنك القاهرة
17.95 17.85 بنك الإسكندرية
17.96 17.86 البنك التجاري الدولي CIB
17.95 17.85 البنك العربي الأفريقي
17.97 17.85 البنك المركزى المصرى
أسعار الذهب
متوسط أسعار الذهب بالعملة المصرية
السعر بالجنيه المصري الوحدة
603.00 عيار 21
517.00 عيار 18
689.00 عيار 24
4824.00 الجنيه الذهب
اسعار السلع
اسعار السلع الاساسية بالجنيه المصرى
السعر بالجنيه المصري السلعة
9.00 الارز
16.00 الزيت
10.00 السكر
8.00 المكرونة
7.00 الدقيق
3.50 الشاي 40 جم
80.00 المسلى الطبيعي
40.00 المسلى الصناعي
35.00 الفراخ البلدي
28.00 الفراخ البيضاء
45.00 ديك رومي
45.00 بط
30.00 سمك بلطي
50.00 سمك بوري
60.00 سمك مكرونة
150.00 جمبري
80.00 كابوريا
140.00 لحم بتلو
120.00 لحم كندوز
130.00 لحم ضاني

استثمار

تشاؤم العقل وتفاؤل الإرادة


المال - خاص

«تشاؤم العقل .. وتفاؤل الإرادة » ، عبارة قالها المناضل والمفكر الثورى الإيطالى أنطونيو جرامشى فى عشرينيات القرن الماضى يلخص فيها مأزق الثورة فى بلاده، ويراهن فيها على «الأمل » الذى تزرعه إرادة الثوار فى الانتصار .

 
عبارة «جرامشى » ربما تنطبق أيضا على مأزق الثورة المصرية التى كان «الأمل » عنوانا أساسيا فيها يستتر وراء عنوانها الأشهر : «ثورة الغضب ».

حركة الجماهير الثائرة فى بداية الثورة لم تجب عن سؤال : كيف ننتصر؟ وكانت تركز فقط على سؤال : كيف نقاوم؟، وأمام قدرة هذه الجماهير على المقاومة والمواجهة حتى إسقاط الحاكم الطاغية وزبانيته تفجرت ينابيع الأمل فى قلوب كنا نظنها تيبست وبارت، لكن عجزها السياسى والتنظيمى كان عائقا أمام تحقيق انتصارها وفرض إرادتها .

كان التيار الدينى مستعدا سياسيا وتنظيميا لجنى ثمار الثورة قبل أن تنضج ويكتمل بهاؤها، ولأنه تيار محافظ لم يكن ثوريا فى يوم من الأيام فقد سعى الى اقتسام الثمرة مع من خرجت ضدهم الثورة، يتشاءم العقل إذن بحسابات الواقع، لكن إرادة المقاومة عند الجماهير ووضوح انتهازية التيار الدينى يزرعان أملا جديدا فى أن تتمكن الثورة من بناء قدراتها السياسية والتنظيمية حتى تنتصر .
بوابة جــريدة المال 2017 جميع الحقوق محفوظة