أسعار العملات
أسعار الدولار بالبنوك
سعر الشراء سعر البيع البنك
17.86 17.96 بنك الإسكندرية
17.89 17.79 بنك مصر
17.88 17.78 البنك الأهلي المصري
17.96 17.86 بنك القاهرة
17.96 17.86 البنك التجاري الدولي CIB
17.95 17.85 البنك العربي الأفريقي
17.97 17.85 البنك المركزى المصرى
أسعار الذهب
متوسط أسعار الذهب بالعملة المصرية
السعر بالجنيه المصري الوحدة
600.00 عيار 21
514.00 عيار 18
686.00 عيار 24
4800.00 الجنيه الذهب
اسعار السلع
اسعار السلع الاساسية بالجنيه المصرى
السعر بالجنيه المصري السلعة
9.00 الارز
16.00 الزيت
10.00 السكر
8.00 المكرونة
7.00 الدقيق
3.50 الشاي 40 جم
80.00 المسلى الطبيعي
40.00 المسلى الصناعي
35.00 الفراخ البلدي
28.00 الفراخ البيضاء
45.00 ديك رومي
45.00 بط
30.00 سمك بلطي
50.00 سمك بوري
60.00 سمك مكرونة
150.00 جمبري
80.00 كابوريا
140.00 لحم بتلو
120.00 لحم كندوز
130.00 لحم ضاني

اقتصاد وأسواق

الشركات العائلية الألمانية تبدي مرونة مضاعفة للحفاظ علي اقتصاد البلاد


إعداد - هدي ممدوح
 
أبدت الشركات الخاصة المملوكة للأسر في المانيا مرونة كبيرة أكثر من نظيرتها العامة اثناء الازمة الاقتصادية، حيث يهيمن النوع الاول من الشركات علي مؤشر »داكس 30« الذي يعكس اداء البورصة الالمانية ويجمع 30 من أكبر الشركات التي يتم تداول أسهمها فيه.

 
فطبقًا لما ذكرته الإذاعة الالمانية »دويتشه فيلله«، تبذل الشركات الخاصة المملوكة للعائلات الالمانية اقصي جهودها لتعزيز الاقتصاد الالماني والحفاظ علي مكانته ومحاولة مساعدته في الإفلات من براثن أزمة الركود التي اجتاحت الاقتصاد العالمي، موضحة انه علي الرغم من اتجاه الانظار للشركات متعددة الجنسيات والتكتلات الاقتصادية التجارية حول العالم إبان فترات الركود وعقد الآمال علي تلك الأنواع للخروج من الأزمات، فإن الوضع يختلف في ألمانيا التي تهيمن علي اقتصادها شركات خاصة مملوكة لعائلات مثل شركة الاتصالات »سيمنز« الهندسية والكهربائية، والمصرف الالماني »دويتشه بنك« وشركة البريد الألمانية »دويتشه بوست«، و»دويتشه تليكوم« للاتصالات، وهي الشركات التي طالما تم تسليط الضوء عليها إعلاميا.

 
وتشير الإذاعة إلي أن الشركات التي تديرها العائلات تساهم في توليد ما يزيد علي %50 من إجمالي الناتج المحلي الألماني، الأمر الذي جعل الخبراء الاقتصاديين يقولون إنها توفر حافزا للنمو الاقتصادي وبالتالي خلق فرص عمل تساعد بدورها علي تحقيق معدلات نمو مستدامة لاقتصاد البلاد، حتي انه تمت رؤيتها علي انها طفرة اقتصادية كبيرة تعمل بشكل كبير دون أن يلاحظها احد.

 
حيث يشكل ذلك النوع من الشركات نحو %90 من كبري الشركات الالمانية، بواقع 9 شركات من أكبر 10 شركات في المانيا مملوكة لعائلات المانية، تميز العديد منها بالمرونة وانتهاج استراتيجيات تخطيط طويلة الاجل وافساح المجال للشباب لتولي المناصب القيادية عندما يكونون كفئا لها، حسبما افادت الإذاعة الالمانية، غير ان ذلك لا يعني ان جميع الشركات المملوكة لعائلات في المانيا تمتثل للقانون والمبادئ الأخلاقية، خاصة ان سجلات بعض الشركات التجارية والتاريخية توجد بها اصطدامات مع القانون.

 
فعلي سبيل المثال، حكمت المحكمة الالمانية بمراقبة الأعمال التجارية، لمدة 10 أشهر لكل من »انطون« و»كريستا شليكر«، مالكي سلسلة »شليكر« المتخصصة في مجال ادوات النظافة والمستحضرات، والتي تعد الأكبر في المانيا، علاوة علي تغريمهما 10 ملايين يورو عام 1998 بسبب عمليات الغش والتلاعب التي قاما بها مع بعض موظفيهما.

 
من جانبه، ذكر »يوهان إيخوف« المحلل بمعهد »بحوث الأعمال الصغيرة« في مدينة »بون« الالمانية، أن الشركات التي تديرها العائلات تميل إلي اتباع ممارسات تجارية افضل من نظرائهم التابعة للقطاع العام او التي يتم تداول اسهمها عامة، مشيرا الي انها تميل الي التفكير في الاجيال القادمة بدلاً من الاهتمام بتحقيق نتائج مالية افضل بشكل فصلي او نصف سنوي او ما شابه، حيث يكون أعظم ما يشغل تفكيرهم هو توفير حياة افضل لاجيال عائلتهم القادمة من خلال مستوي افضل لشركاتهم.

 
ففي أوقات الازمات الاقتصادية، تبقي الشركات التي يديرها الافراد النظر علي معدل البطالة وتقوم بتوفير برامج »تدريب مهني« تساهم بدورها في تخفيض معدلات البطالة، وهو ما جعل الشباب في المانيا في وضع افضل مقارنة بنظرائهم في فرنسا واسبانيا اللتين لا توجد بهما برامج التدريب المهني، حيث يعاني فيهما الشباب تحت وطأة البطالة بنسبة تصل الي %50 رغم ان كلا منهم قادرون علي العمل وراغبون فيه ولكن لا يجدون الفرصة.

 
وكشف استطلاع اجراه معهد »ايمند« لابحاث السوق في »بيليفيلد« بالمانيا ان الشركات المملوكة للعائلات في ألمانيا لا تفضل الشباب فقط، وإنما يعمل بها نحو %60 من القوة العاملة في البلاد، ويفضل %90 من القوة العاملة  العمل في ذلك النوع من الشركات، لما تحظي به من عامل استقرار واتصال مباشر مع الرؤساء في العمل مقارنة بغيرها من الشركات.
 
بوابة جــريدة المال 2017 جميع الحقوق محفوظة