أسعار العملات
أسعار الدولار بالبنوك
سعر الشراء سعر البيع البنك
17.86 17.96 بنك الإسكندرية
17.89 17.79 بنك مصر
17.88 17.78 البنك الأهلي المصري
17.96 17.86 بنك القاهرة
17.96 17.86 البنك التجاري الدولي CIB
17.95 17.85 البنك العربي الأفريقي
17.97 17.85 البنك المركزى المصرى
أسعار الذهب
متوسط أسعار الذهب بالعملة المصرية
السعر بالجنيه المصري الوحدة
600.00 عيار 21
514.00 عيار 18
686.00 عيار 24
4800.00 الجنيه الذهب
اسعار السلع
اسعار السلع الاساسية بالجنيه المصرى
السعر بالجنيه المصري السلعة
9.00 الارز
16.00 الزيت
10.00 السكر
8.00 المكرونة
7.00 الدقيق
3.50 الشاي 40 جم
80.00 المسلى الطبيعي
40.00 المسلى الصناعي
35.00 الفراخ البلدي
28.00 الفراخ البيضاء
45.00 ديك رومي
45.00 بط
30.00 سمك بلطي
50.00 سمك بوري
60.00 سمك مكرونة
150.00 جمبري
80.00 كابوريا
140.00 لحم بتلو
120.00 لحم كندوز
130.00 لحم ضاني

سيـــاســة

‮»‬سياسة الصمت‮« ‬تصيب‮ »‬القومي لحقوق الإنسان‮« ‬في مقتل


فيولا فهمي

في حالة أشبه بالصمت الرهيب.. لم يصدر المجلس القومي لحقوق الانسان بياناً واحداً لادانة واقعة التعذيب التي أدت إلي وفاة أحد مواطني محافظة الإسكندرية بالرغم من حالة الغضب العارمة التي تمثلت في تنظيم المظاهرات والوقفات الاحتجاجية والتنديد الدولي الذي انفجر علي اثر وقوع الحادث الأليم، لكن »القومي لحقوق الانسان« قد اختار ان يقف في صفوف المتفرجين،


ولم يعلن عن موقفه من وقوع تلك الحوادث الدامية، إلي جانب تجاهله جميع التجاوزات التي وقعت خلال انتخابات التجديد النصفي لمجلس الشوري بالرغم من رصد غرفة العمليات التابعة للمجلس 57 شكوي حول إجراء الانتخابات، الامر الذي اثار ردود فعل غاضبة داخل الأوساط الحقوقية والسياسية، لاسيما أن نشاط المجلس القومي قد انحصر منذ التشكيل الجديد لأعضائه منذ اكثر من شهرين في اجراء اللقاءات البروتوكولية مع الوفود الرسمية للدول الأجنبية.

وبنبرة يملؤها  التهكم والسخرية، قال جمال عيد، مدير الشبكة العربية لمعلومات حقوق الإنسان، إن انشغال أعضاء المجلس القومي بالسفر خارج مصر لقضاء الإجازات المتسترة بالعمل أو بعقد الاجتماعات واللقاءات البروتوكولية مع الوفود الأجنبية في الداخل حال دون اهتمام »القومي لحقوق الانسان« بالانتهاكات الحقوقية الصارخة، خاصة أن المجلس القومي دأب طوال السنوات السابقة علي الاشادة بانجازات الحكومة في مجال تحسين أوضاع حقوق الإنسان، ولكن عقب التشكيل الجديد لأعضائه بدت عليه علامات الاستسلام والرضوخ بصورة مبالغة ومعلنة ولم يعد يرتبط بقضايا حقوق الإنسان بشكل حقيقي.

وأضاف أن المجلس فشل في القيام بدور الوسيط بين الحكومة والمنظمات الحقوقية المستقلة، مؤكدا أن معظم الجمعيات الحقوقية لم تعد تعترف بالمجلس القومي لحقوق الإنسان لأنها تعتبره مؤسسة حكومية لها دور مرسوم ومخطط من قبل الحكومة، معتبراً أن المجلس لم يقدم شيئاً لحماية حقوق الانسان طوال سنوات عمره السادسة، ولذلك فقد الحقوقيون الامل من جدوي انتقاد ممارساته لأن إصلاحه بات مستحيلاً.

و بمنطق شهد شاهد من أهلها، اعترف حافظ أبوسعدة، عضو المجلس القومي لحقوق الانسان، بتجاهل المجلس أحداث الانتهاكات الحقوقية الجسيمة، معلناً ان تقرير »القومي لحقوق الانسان« حول انتخابات التجديد النصفي لمجلس الشوري، لم يعبر عن الواقع ولم يرصد نسبة المشاركة في الانتخابات التي لم تصل الي %3 أو %4 علي أقصي تقدير، ولذلك اتسم اداء المجلس بالضعف والسلبية.

وأرجع أبوسعدة تجاهل المجلس اتخاذ موقف عند وقوع تلك الانتهاكات الحقوقية إلي انشغال أعضائه بالسفر إلي جنيف لحضور جلسة اعتماد التقرير الحقوقي لمصر أمام المجلس الأممي لحقوق الإنسان، إلا أنه عاد ليؤكد أن هذا لا يبرر عدم تصدي المجلس لتلك الانتهاكات الجسيمة التي أودت في إحدي الوقائع بحياة أحد مواطني محافظة الإسكندرية، لاسيما ان ذلك من شأنه أن يضع قيمة ومكانة »القومي لحقوق الانسان« في مهب الريح.  

فيما أشار شريف هلالي، مدير المؤسسة العربية لدعم المجتمع المدني وحقوق الانسان، الي ان المجلس القومي لديه حسابات حساسة بشأن انتقاد الحكومة، ولذلك فهو يتصيد المواقف والمناسبات للاشادة بانجازات الحكومة في تحسين أوضاع حقوق الانسان، مدللاً علي ذلك بالتصريحات الاعلامية للمستشار مقبل شاكر، نائب رئيس المجلس، عقب زيارته بعض السجون بالرغم من أنها زيارات يتم ترتيبها سلفاً بالتعاون مع وزارة الداخلية.

و أكد هلالي أن المجلس فشل في الضغط علي اللجنة العليا للانتخابات لإصدار تصاريح المراقبة لنشطاء المجتمع المدني، مرجعاً ذلك الي اختيار أعضاء المجلس بعناية شديدة حيث ينحصر معظمهم في الأعضاء البارزين بالحزب الوطني ورجال القضاء القريبين من الحكومة، وذلك لضمان خفض صوت المجلس القومي لحقوق الانسان.

 وعلي الجانب الآخر، رفض المستشار رجاء العربي، عضو المجلس القومي لحقوق الانسان، التعليق علي الانتقادات الموجهة لدور المجلس، مؤكداً أن الأعضاء الجدد لم يبدأوا بعد  في مباشرة اعمالهم وغير مطلعين علي جميع جوانب الاستراتيجية الحقوقية التي يقوم القومي لحقوق الانسان بتنفيذها تحت اشراف المستشار مقبل شاكر، نائب رئيس المجلس والسفير محمود كارم، الامين العام للمجلس.  

فيما تعذر الاتصال بالمستشار مقبل شاكر، نائب رئيس المجلس القومي لحقوق الانسان، نظراً لسفره خارج البلاد.
بوابة جــريدة المال 2017 جميع الحقوق محفوظة