أسعار العملات
أسعار الدولار بالبنوك
سعر الشراء سعر البيع البنك
17.89 17.79 بنك مصر
17.88 17.78 البنك الأهلي المصري
17.96 17.86 بنك القاهرة
17.95 17.85 بنك الإسكندرية
17.96 17.86 البنك التجاري الدولي CIB
17.95 17.85 البنك العربي الأفريقي
17.97 17.85 البنك المركزى المصرى
أسعار الذهب
متوسط أسعار الذهب بالعملة المصرية
السعر بالجنيه المصري الوحدة
603.00 عيار 21
517.00 عيار 18
689.00 عيار 24
4824.00 الجنيه الذهب
اسعار السلع
اسعار السلع الاساسية بالجنيه المصرى
السعر بالجنيه المصري السلعة
9.00 الارز
16.00 الزيت
10.00 السكر
8.00 المكرونة
7.00 الدقيق
3.50 الشاي 40 جم
80.00 المسلى الطبيعي
40.00 المسلى الصناعي
35.00 الفراخ البلدي
28.00 الفراخ البيضاء
45.00 ديك رومي
45.00 بط
30.00 سمك بلطي
50.00 سمك بوري
60.00 سمك مكرونة
150.00 جمبري
80.00 كابوريا
140.00 لحم بتلو
120.00 لحم كندوز
130.00 لحم ضاني

اقتصاد وأسواق

‮»‬الوعي‮« ‬و»الدقة‮« ‬ضروريان لمواجهة إعلانات الوظائف الوهمية


حمادة حماد
 
تزايدت مؤخراً إعلانات الوظائف الوهمية في الصحف عن الوظائف داخل الدول أو خارجها التي تعتمد علي استنفاد طاقة الشباب في العمل دون الحصول علي أي أجر استغلالاً لجهل الكثيرين من الشباب بالقوانين الجديدة المنظمة للعمل، حيث إن الراتب والتأمينات أصبحت تطبق منذ أول يوم في العمل بدلاً من أن كانت بعد 3 شهور.


أكد الخبراء ضرورة تحري مدي ثقة ومصداقية الشركة المعلنة عن الوظيفة لتفادي حدوث حالات احتيال يتعرض لها الشباب، وبالتالي ما ينعكس علي مصداقية الصحيفة لدي القراء، كما أشاروا إلي ضرورة زيادة وعي الجمهور بالقوانين المنظمة للعمل بالشكل الذي يقف حائلاً ضد الإعلانات الوهمية للوظائف.

أكد هشام صيام، رئيس مجلس إدارة وكالة Bridge Media للدعاية والإعلان، ضرورة حرص الصحيفة علي تحري مدي ثقة ومصداقية المعلن عن العمل، خاصة في الإعلانات التي تضع تفاصيلها كاملة، ولابد أن تضع في اعتبارها جيداً أنها صحيفة ستفقد مصداقيتها لدي قرائها وتتضرر عندما يجد الشباب أنه تعرض أو كان علي وشك التعرض لعملية احتيال نتيجة ثقته في إعلان الوظيفة لدي الصحيفة.

وأشار صيام إلي ضرورة الاهتمام بتوعية الشباب أنفسهم من قبل وسائل الإعلام المختلفة، وعلي رأسها الصحافة، حتي تزيد من ثقتهم فيها وتنجح في خلق وعي لديهم يقف حائلاً أمام هذه الإعلانات الوهمية التي تستغل طاقة الشباب.

من جانبه طالب محمد عراقي، مدير التسويق بوكالة ايجي ديزاينر للدعاية والإعلان، بضرورة تواجد جهة رقابية علي الوضع المالي لأي جهة تقوم بوضع إعلان في أي صحيفة مصرية، وبالتالي مراقبة مدي صحة تحقيق الإعلان المعلن عنه كوظيفة، ومدي جديتها حتي نحافظ علي الكوادر الشابة من الاستغلال، وعودة الثقة بين الدولة والإعلام والشباب وهو الشريحة الأكبر في أي مجتمع.

ووصف »عراقي« هذه الوظائف بأنها تستهدف إنهاك الطاقات الشبابية بأقصي قدر ممكن وإصابتهم بالإحباط بعد ضياع فرص النجاح، فضلاً عن فقدان الثقة بين الشباب والجهات الإعلامية، وإعطاء الفرصة لاستغلال الطاقات البشرية الشابة دون مقابل.

وأوضح أحمد عبدالعليم، الاستشاري الإعلامي لوكالة بروماكس PROMAX ، أن الصحيفة عند الإعلان عن هذه الوظائف لابد أن تطلب من المعلن- صاحب العمل- الأوراق والتراخيص الخاصة بشركته، حيث تضمن مصداقيته في إعلانه، وذلك ما تفعله جريدة »الأهرام« قبل الإعلان عن الوظائف، وما يجب أن تحرص أي صحيفة علي اتباعه في سياستها لتفادي حالات التضليل.

وطالب عبدالعليم بالعمل علي توعية الجمهور بالتغييرات الحالية التي طرأت علي الرواتب والتأمينات التي أصبحت مستحقة للموظف منذ أول يوم عمل وليس بعد 3 شهور مثلما كان في السابق.
 
بوابة جــريدة المال 2017 جميع الحقوق محفوظة