أسعار العملات
أسعار الدولار بالبنوك
سعر الشراء سعر البيع البنك
17.85 17.97 البنك المركزى المصرى
17.86 17.96 بنك الإسكندرية
17.89 17.79 بنك مصر
17.88 17.78 البنك الأهلي المصري
17.96 17.86 بنك القاهرة
17.96 17.86 البنك التجاري الدولي CIB
17.95 17.85 البنك العربي الأفريقي
أسعار الذهب
متوسط أسعار الذهب بالعملة المصرية
السعر بالجنيه المصري الوحدة
600.00 عيار 21
514.00 عيار 18
686.00 عيار 24
4800.00 الجنيه الذهب
اسعار السلع
اسعار السلع الاساسية بالجنيه المصرى
السعر بالجنيه المصري السلعة
9.00 الارز
16.00 الزيت
10.00 السكر
8.00 المكرونة
7.00 الدقيق
3.50 الشاي 40 جم
80.00 المسلى الطبيعي
40.00 المسلى الصناعي
35.00 الفراخ البلدي
28.00 الفراخ البيضاء
45.00 ديك رومي
45.00 بط
30.00 سمك بلطي
50.00 سمك بوري
60.00 سمك مكرونة
150.00 جمبري
80.00 كابوريا
140.00 لحم بتلو
120.00 لحم كندوز
130.00 لحم ضاني

سيــارات

الخبراء‮: ‬المعارض أفضل وسيلة لترويج الطرازات الجديدة


إيمان حشيش
 
اختلفت آراء وكلاء السيارات حول وجود علاقة بين طرح الطرازات الجديدة من السيارات واطلاق المعارض، حيث يري البعض ان المعارض تعتبر حدثًا مهمًا لابد من طرح سيارات جديدة اثنائه، ويري البعض الآخر ان الشركات تهتم بطرح طرازاتها الجديدة في حالة المعارض العالمية فقط وليست المحلية، بينما يري اخرون ان طرح اي طراز جديد اثناء فترة المعرض يكون من باب الصدفة فقط، وأجمع الخبراء علي ان المعرض عنصر ترويجي مهم للسيارات الجديدة لأنه يوفر علي الشركة تنظيم حفلات خاصة بالسيارة،


  l
كما انه يساعد علي التأثير في حجم مبيعات السيارة لأنه يؤثر علي اتخاذ القرار الشرائي، كما لفت البعض الآخر الانتباه نحو اهمية تأجيل الإفصاح عن التوكيلات الجديدة حتي نزول المعرض لأنه من اهم عناصر الجذب والتشويق التي تجعل المستهلك يرتقب الجديد، ولفت البعض الآخر الانتباه نحو البعض من الشركات التي تهتم بالترويج لطرازاتها التي لم تطرح في السوق بعد لكي تدفع الجمهور نحو حجزها مبكرًا.
 
في البداية، أوضح شريف العالم، مدير تسويق رينو، أن الشركة تهتم بأن يكون لديها طرازات جديدة قبل المعارض المهمة مثل فورميلا الاهرام، واوتوماك لأن وجود طراز جديد يدفعهم للاشتراك به، واضاف العالم ان الشركة قدمت للسوق هذا العام سيارة رينو سكالا وداستر وهاتشباك في فترة معرض فورميلا الاهرام ورينو فلوانس وميجان هاتشباك قبل معرض اوتوماك.
 
واشار العالم الي ان المعارض تعتبر فرصة لتقديم السيارات الجديدة، لأن كل الجماهير تريد وتفضل الشراء من خلال المعارض لذلك فإنه يكون حدثا مهما لكل الشركات لأنه يحقق تأثيرا كبيرا علي حجم مبيعات الشركة.
 
وأضاف العالم أن المعارض أيضا تكون وسيلة مهمة في حالة تقديم طراز جديد، لأنها تساعد علي اتخاذ القرار الشرائي باعتبار انها تعتمد علي اكثر الوسائل الترويجية اقناعا وهو الاتصال الشخصي والمباشر لذلك فإنه يؤثر علي مبيعات السيارات التي يقل الاقبال عليها، خاصة في حالة تقديم عروض جديدة.
 
ويري العالم ان تقديم الطراز الجديد في المعارض يعتبر وسيلة ترويجية للتعريف بالمنتج اقل تكلفة من عمل حفل خاص بمناسبة اطلاق الطراز لذلك فإن المعارض يغني الشركة عن وضع مبالغ طائلة في تنظيم حفلات لطرازاتها الجديدة.
 
أكد علاء السبع، رئيس مجلس إدارة السبع اوتوموتيف، أن الشركات تنتهز فرصة وجود المعارض لتقديم منتجاتها الجديدة حتي اذا لم تكن مطروحة في هذا الوقت حيث إن البعض يقوم بتقديمها في المعرض قبل طرحها بالسوق من اجل التعريف بها لكي يشجع الجمهور علي حجزها او يجعله مترقبا لنزولها، بالتالي فإن المعرض فرصة للترويج للمنتجات قبل نزولها لكي يجعلها محل نقاش بل يدفع الجمهور لترقب نزولها من اجل حجزها فالمعرض يعتبر وسيلة جذب مهمة للمنتجات الجديدة.
 
واوضح السبع أن المعرض حدث مهم ذو تأثير ايجابي وفعال يساعد علي زيادة الاقبال علي المنتجات الجديدة، وذلك لأنه حدث يهتم به الجماهير علي مستوي انحاء الجمهورية كلها.
 
يري عماد وليام، مدير تنمية مبيعات بورش بالشركة الهندسية للسيارات، أنه ليست هناك علاقة بين المعارض ونزول الطرازات الجديدة بالسوق، حيث ان الطرازات التي تنزل السوق اثناء المعارض تكون مجرد صدفة فقط، لأن اطلاق سيارة جديدة يكون بناء علي خطة الانتاج او الطلب داخل السوق او بناء علي سياسة الشركة الام.
 
واشار ويليام الي ان المعارض تؤثر بشكل كبير علي القرار الشرائي للسيارات الجديدة الاقتصادية فقط بل انها تدفع المستهلك نحو اتخاذ القرار الشرائي سواء في الوقت نفسه او بعد فترة من الوقت.
 
ولفت وليام الانتباه نحو مدي اهمية الكشف عن التوكيلات الجديدة في فترة المعرض حيث يري انه انسب وقت لكي يعلن صاحب التوكيل الجديد عن نفسه لأنه فرصة لكي يشاهده الكثيرون فيحقق رد فعل ايجابيا.
 
واشار ويليام الي ان المعرض بمثابة حملة ترويجية تساعد علي تنشيط مبيعات الشركة.
 
وقال هاني سالم، مدير مبيعات جاجوار بشركة MTI ، إن الشركات تهتم اهتماما كبيرا بنزول سياراتها الجديدة في المعارض العالمية فقط مثل معرض باريس وطوكيو وجنيف وغيرها من المعارض المهمة، بينما في حالة المعارض المحلية لا يكون هناك اهتمام بالطراز الجديد، خاصة اذا كان هناك وقت بين طرح السيارة والمعرض، لأن الشركة لن تضحي بهذا الوقت من اجل تقديم سيارتها في معرض محلي، بينما اذا كان الوقت بين نزول السيارة والمعرض قليلاً فإنه من الممكن ان يؤجل نزولها من اجل تقديمها بالمعرض.
 
واتفق سالم مع الرأي الذي يري ان دخول المعرض والاشتراك فيه يكون بناء علي وجود طرازات جديدة بحاجة الي الاظهار مع باقي الماركات الموجودة لديه.
 
واشار سالم إلي أن المعرض عنصر تسويقي فعال للسيارات الجديدة، لأنه مصدر اهتمام للعديد من التغطيات الإعلامية، بالاضافة الي ان عدد زواره يتعدي الـ 350 الف شخص.
 
واوضح سالم انه في حالة السيارات المجمعة محليا فإنه من الافضل تأجيل نزولها للمعرض إذا كان وقت نزولها ليس بعد عن وقت المعرض، لأنه يعتبر من أهم عناصر التشويق المهمة للسيارات.
 
بوابة جــريدة المال 2017 جميع الحقوق محفوظة