استثمار

‮»‬النقل‮« ‬تطلب من‮ »‬السياحة‮« ‬وقف حرق الأسعار بين شركات العبَّارات


السيد فؤاد
 
طالب اللواء توفيق أبو جندية، رئيس قطاع النقل البحري، وزارة السياحة بضرورة التدخل لوقف حرب الأسعار بين شركات تشغيل العبَّارات بين مصر والسعودية والتي اشتعلت خلال الفترة الأخيرة بما يعرف بحرق الأسعار بنسب مبالغ فيها.

 
l
 
 توفيق أبو جندية
أضاف »أبوجندية« لـ»المال« أن قطاع النقل البحري الذي يمثل إحدي هيئات وزارة النقل يقتصر دوره علي إصدار الترخيص للعبارات لمزاولة نشاط نقل الركاب، بينما تتولي هيئة السلامة البحرية اخضاع تلك العبَّارات لشروط وضوابط السلامة، فيما تمنح وزارة السياحة الوكيل السياحي حق العمل في هذا النشاط، الذي اعتبره »أبوجندية« المسئول النهائي عن الأسعار في سوق نقل الركاب بحرا.
 
وتخوف رئيس قطاع النقل البحري من وقوع كارثة في العبَّارات الموجودة حاليا بالسوق المصرية، موضحا أنه علي الرغم أن تكلف السفن تتراوح بين 3 ملايين دولار، و30 مليون دولار، فإن حرب حرق الأسعار الحالية قد تؤدي إلي إهمال الشركة في عمليات الصيانة الدورية علي السفن وعمل تلك العبَّارات بالخسارة لجذب عدد أكبر من الركاب وهو ما يؤدي إلي خسائر قد تمتد للأرواح.
 
بوابة جــريدة المال 2017 جميع الحقوق محفوظة