سيـــاســة

"الدعوة السلفية" بجامعة الأزهر تنفى تهديدها عمداء الكليات


محمود غريب

أصدر طلاب جامعة الأزهر المنتمين للدعوة السلفية، اليوم الأربعاء، بيانا بعنوان" فصبر جميل والله المستعان على ما تصفون"، وقد نفى الطلاب فى بيانهم صلتهم عما نسب إليهم من تهديد لأساتذة الأزهر:" انتشر مؤخرا في العديد من وسائل الإعلام خبر عن إرسال رسالة باسم الدعوة السلفية تحمل استتابة  وتهديداً لعمداء كليات جامعة الأزهر، مما يشكل افتراء واضحاً على هذه الدعوة ضمن موجة جديدة من حملات التشويه المتعمد للدعوة السلفية وشبابها، وأن الدعوة السلفية وأسرة نبض الأزهر الممثلة لها في الجامعة تؤكدان براءتهما من هذه الرسائل التي لا نعلم من أرسلها ومن صاحب المصلحة في ذلك".

وأضاف الطلاب فى بيانهم:" إن هذه الرسائل المنشور نصها في بعض الصحف تحتوي على إساءة أدب ليست من أسلوبنا وأخلاقنا، كما أنها لا تخلو من مخالفات شرعية واضحة لكل أحد مما يعطي صورة عن ماهية راسلها الذي يصعب انتماؤه للمنهج السلفي، فضلا عن أن إرسال هذه الرسائل يطرح استفهاما فإذا أراد أبناء الدعوة إظهار هويتهم فلماذا أرسلوها ولم يسلموها بأنفسهم مع كونهم منتشرين في أنحاء الجامعة وعلى علاقة جيدة بإدارات الكليات".

وجاء فى نهاية البيان :"وإننا كطلاب الدعوة السلفية واثقون من أن مثل هذه الافتراءات لن تؤثر على علاقتنا بأساتذتنا الذين نكن لهم الاحترام والتقدير وإخواننا الذين لم يعهدوا منا مثل هذه السلوكيات.. وإن الله تعالى كفيل برد كيد المفترين".

 

 
بوابة جــريدة المال 2017 جميع الحقوق محفوظة