اقتصاد وأسواق

دراسة تنتقد الإهمال الحكومي في إقامة مشروعات سياحية صغيرة في سيناء


نادية صابر
 
طالبت دراسة اقتصادية الحكومة بدعم ومساندة البدو حتي يتمكنوا من إنشاء وإدارة منشآت سياحية خاصة بهم في المناطق القريبة من المحميات الطبيعية بسيناء وتخصيص الاراضي لهذه الاغراض باسعار مناسبة لهم، بالاضافة الي تسهيل انشاء المشروعات السياحية وفقا لإجراءات اقل صرامة من تلك التي تتطلبها المشروعات السياحية كبيرة الحجم والتي تتطلب رؤوس اموال ضخمة.

 
l
وأكدت الدراسة التي اعدتها الباحثة عزيزة عبدالعزيز لنيل درجة الماجستير بكلية السياحة والفنادق جامعة قناة السويس اهمية استغلال خبرة بدو سيناء بدروب الصحراء ومعرفتهم بخصائص وطبيعة الحياة البرية في التنمية السياحية وإقامة مشروعات اقتصادية بشبه جزيرة سيناء.
 
واوضحت ان البدو اكثر العناصر قدرة علي تنظيم رحلات سياحية لمشاهدة الطيور والحيوانات البرية ورحلات السفاري واقامة العروض الفنية والامسيات البدوية التي تجتذب السياح حيث تعكس التراث البدوي المميز والعادات والتقاليد المرتبطة به.
 
وقالت الدراسة إن مصر تضم نحو 27 محمية طبيعية بما يمثل %14.8 من إجمالي مساحة مصر وتستحوذ جنوب سيناء منها علي خمس محميات هي: رأس محمد، نبق، أبو جالوم، سانت كاترين، ومحمية طابا وتتعدد انشطة السياحة البيئية داخلها ومنها الغوص بالبحر الأحمر ومراقبة الطيور وتصوير الحياة البرية.
 
وانتقدت الدراسة ارتكاز اقتصادات التنمية السياحية علي اقامة الفناق الضخمة والتي تضر السياحة البيئية مؤكدة انه يمكن تحقيق اقتصادات عالية اذا تمت اقامة منشآت سياحية محلية صغيرة الحجم برؤوس اموال محدودة بما يؤدي لانتشار العوائد الاقتصادية للسياحة علي شرائح اكبر من المجتمع المحلي مما يعني بقاء الدخل والعائد من العملات الاجنبية في الاقتصاد المحلي وخفض استخدام العمالة الاجنبية بما يحقق فوائد محلية علي ان يتم توزيع الارباح علي الملاك المصريين من البدو.
 
ومن جانبها قالت الدكتورة نادية ماهر استاذ السياحة البيئية بجامعة قناة السويس إن المشروعات الصغيرة تعد حاليا عصب اقتصاد اي دولة حيث تشكل المصدر التقليدي لنمو الاقتصاد الوطني وتوفر نحو %40 من الناتج القومي الاجمالي للسلع والخدمات، حيث ان المشروعات الكبيرة لا تزدهر بدون المشروعات الصغيرة التي تزودها باحتياجاتها.
 
مشيرة الي انه من المفيد في مجالات السياحة انشاء العديد من المشروعات السياحية الصغيرة حتي يمكن رفع خدمة السياحة داخل مصر خاصة سيناء.
 
واضافت ان البدو رغم عاداتهم وتقاليدهم قاموا بانشاء العديد من المشروعات الصغيرة القائمة علي التراث البدوي واقاموا معارض في العديد من دول العالم ما يستدعي الاستفادة منهم داخل مصر مقترحة تدشين فرع جديد من السياحة هو »السياحة البدوية« مضيفة ان الدراسة التي طالبت وزارة السياحة بضرورة الاستفادة من البدو في دعم مشروعات السياحة داخل سيناء تتطلب اهتماما كبيرا من المسئولين ووضع سياسة مرنة في تملك البدو لمشروعات سياحية صغيرة.
 
بوابة جــريدة المال 2017 جميع الحقوق محفوظة