أسعار العملات
أسعار الدولار بالبنوك
سعر الشراء سعر البيع البنك
17.89 17.79 بنك مصر
17.88 17.78 البنك الأهلي المصري
17.96 17.86 بنك القاهرة
17.95 17.85 بنك الإسكندرية
17.96 17.86 البنك التجاري الدولي CIB
17.95 17.85 البنك العربي الأفريقي
17.97 17.85 البنك المركزى المصرى
أسعار الذهب
متوسط أسعار الذهب بالعملة المصرية
السعر بالجنيه المصري الوحدة
603.00 عيار 21
517.00 عيار 18
689.00 عيار 24
4824.00 الجنيه الذهب
اسعار السلع
اسعار السلع الاساسية بالجنيه المصرى
السعر بالجنيه المصري السلعة
9.00 الارز
16.00 الزيت
10.00 السكر
8.00 المكرونة
7.00 الدقيق
3.50 الشاي 40 جم
80.00 المسلى الطبيعي
40.00 المسلى الصناعي
35.00 الفراخ البلدي
28.00 الفراخ البيضاء
45.00 ديك رومي
45.00 بط
30.00 سمك بلطي
50.00 سمك بوري
60.00 سمك مكرونة
150.00 جمبري
80.00 كابوريا
140.00 لحم بتلو
120.00 لحم كندوز
130.00 لحم ضاني

بورصة وشركات

‮»‬EGX 30‮« ‬يفقد%2.93‮.. ‬والذعر يمتد لكل الأسهم القيادية‮ ‬


كتب- أحمد مبروك:
 
سيطر الذعر علي تعاملات المستثمرين بسوق المال أمس، اثر إعلان قرار القضاء الإداري بطلان عقد بيع أرض مشروع »مدينتي« لمجموعة طلعت مصطفي، مما أثر سلباً علي سهم »طلعت مصطفي« الذي شهد مبيعات من العيار الثقيل، أفقدته %9 من رصيده، ليغلق تعاملات الثلاثاء عند مستوي 7.45 جنيه، وامتدت حالة الذعر البيعي أمس لتشمل كل الأسهم القيادية بالسوق، التي هوت بنسب معتدلة علي رأسها سهم أوراسكوم تليكوم، الذي انخفض بنسبة %3.4 ليغلق عند 5.5 جنيه، كما هوي سهم البنك التجاري الدولي، ليعلن تحول مساره إلي عرضي علي المديين القصير والمتوسط، في حين تراجع سهم O.C.I أمس إلي مستوي 235 جنيهاً، وسط اتجاه الأجانب للبيع بصافي قيمة 52 مليون جنيه، مقابل توجه المصريين للشراء بصافي قيمة 54.6 مليون جنيه، فيما بلغ إجمالي حجم التعاملات 516 مليون جنيه.

 
وأدي الفيض البيعي الذي اجتاح السوق إلي فقدان مؤشر EGX 30 قرابة %2.93 من رصيده، ليغلق تعاملات الثلاثاء عند مستوي 6355.05 نقطة مقابل إغلاق أمس الأول عند مستوي 6547.13 نقطة.
 
كانت إدارة البورصة، قد أوقفت التعامل علي سهم »طلعت مصطفي« لمدة نصف ساعة، في منتصف جلسة أمس، بعد ورود بيان إليها من الشركة، يؤكد أن حكم القضاء الإداري، الخاص بعقد بيع أرض »مدينتي« ليست له علاقة بمجموعة طلعت مصطفي، وأن الشركة ليست طرفاً في النزاع، مشيرة إلي صحة العقد المبرم بينها وبين هيئة المجتمعات العمرانية الجديدة.
 
توقع متعاملون بالسوق أن تحاول الأسهم القيادية التماسك اليوم عند مستويات الدعوم التي بلغتها أمس، ونفس الأمر ينطبق علي مؤشر EGX 30 الذي سيحاول التشبث بمستوي دعم 6350 نقطة، إلا أنهم رهنوا تمسك البورصة اليوم بالمستويات التي بلغتها الأسهم أمس بصعود مؤشر داو جونز الأمريكي فوق مستوي 10300 نقطة، إلا أنه في حال هبوط المؤشر الأمريكي، ستهوي البورصة مستهدفة مستوي إيقاف الخسائر علي المدي القصير، عند 6230 نقطة.
 
وكان السهم قد خسر قبل قرار الإيقاف قرابة %6 ليصل إلي مستوي 7.6 جنيه، بحجم تعاملات بلغ 48 مليون جنيه، فقررت إدارة البورصة إلغاء جميع التعاملات علي السهم، وإعادة التعامل علي السهم الساعة الواحدة والنصف ظهراً، بسعر إغلاق تعاملات أمس الأول الاثنين عند مستوي 8.19 جنيه، إلا أن السهم استمر في استقبال الفيض البيعي من المستثمرين، حتي بعد إعلان الشركة عدم تأثرها بحكم القضاء الإداري ليهوي السهم بنسبة %9 ويغلق عند 7.45 جنيه، بحجم تعاملات بلغ 47.78 مليون جنيه.
 
توقع متعاملون بالسوق أن تحاول الأسهم القيادية التماسك اليوم عند مستويات الدعوم التي بلغتها أمس، ونفس الأمر ينطبق علي مؤشر EGX 30 الذي سيحاول التشبث بمستوي دعم 6350 نقطة، إلا أنهم رهنوا تمسك البورصة اليوم بالمستويات التي بلغتها الأسهم أمس بصعود مؤشر داو جونز الأمريكي فوق مستوي 10300 نقطة، إلا أنه في حال هبوط المؤشر الأمريكي، ستهوي البورصة مستهدفة مستوي إيقاف الخسائر علي المدي القصير، عند 6230 نقطة.
 
أوضح إيهاب السعيد، رئيس قسم التحليل الفني بشركة أصول للسمسرة، أن سهم طلعت مصطفي هوي أمس بنسبة %9 ليغلق تعاملات الثلاثاء عند مستوي 7.45 جنيه، ضارباً بعرض الحائط مستويات دعوم 8 جنيهات، و7.7  جنيه متأثراً بالأخبار الجوهرية السلبية الخاصة بإلغاء عقد أرض »مدينتي« التي بثت الذعر في نفوس المتعاملين وأشار السعيد إلي أنه إذا فشل السهم في الإغلاق اليوم فوق مستوي 7.7 جنيه سيتحول ذلك السعر إلي مستوي مقاومة عنيد لحركة السهم علي المدي القصير، ليعلن السهم استهدافه مستوي دعم 7.2 جنيه علي المدي القصير، يليه مستوي الدعم الرئيسي عند 6.8 جنيه.
 
ولفت السعيد إلي أن الذعر الناتج عن الخبر السلبي الخاص بشركة طلعت مصطفي امتد ليشمل السوق كلها، حيث هوت كل الأسهم القيادية بنسب قوية لينخفض مؤشر EGX 30  بنسبة %3 تقريباً ويستقر عند مستوي دعم 6350 نقطة، الذي سيحاول التشبث به اليوم، ومن المرجح أن ينجح المؤشر في التماسك عند ذلك المستوي في حال صمود مؤشر داو جونز الأمريكي فوق مستوي 10300 نقطة، إلا أنه من المتوقع للسوق المحلية التراجع إلي مستوي الدعم الرئيسي عند 6230 نقطة، والذي يعد مستوي إيقاف الخسائر علي المدي القصير، وفي حال هبوط البورصة الأمريكية، علماً بأن مستوي إغلاق المؤشر المحلي وفقاً لأسعار آخر تنفيذات عند مستوي 6298 نقطة.
 
ولم يقتصر الذعر أمس علي سهم طلعت مصطفي فقط، حيث تراجع سهم أوراسكوم تليكوم بنسبة %3.5 ليغلق تعاملات الثلاثاء عند مستوي 5.27 جنيه، خاصة في ظل استمرار هبوط سهم طلعت مصطفي، بعد فشله في التماسك رغم إيقاف البورصة التداول عليه في منتصف التعاملات لمدة نصف ساعة، وتوقع السعيد أن يحاول سهم O.T التشبث بمستوي دعم 5.2 جنيه اليوم، والذي نصح المستثمرين بمراقبته، حيث من المتوقع أن يتماسك السهم عند ذلك المستوي، ليعاود صعوده إلي مستوي 5.5 جنيه، إلا أنه لو فشل السهم في التماسك عند مستوي 5.2 جنيه سيهوي مستهدفاً مستوي 4.9 جنيه.
 
ولفت رئيس قسم التحليل الفني بشركة أصول للسمسرة، إلي أن سهم البنك التجاري الدولي، كان من الأسهم المتضررة أمس، حيث تراجع بنسبة %3.2 ليغلق عند مستوي 69 جنيهاً، وبالتالي تحول اتجاهه إلي عرضي علي المديين المتوسط والقصير، ومن المرجح للسهم اليوم أن يحاول التشبث عند مستوي 67.5 جنيه، حيث لو هبط إلي ما دون ذلك، ينصح ببيع السهم وإعادة الشراء عند مستوي 64.5 جنيه، وحدد السعيد مستوي مقاومة حركة السهم عند مستوي 72.5 جنيه.
 
وأضاف السعيد أن سهم أوراسكوم للإنشاء والصناعة، هبط أمس بنسبة %2.98 ليغلق علي 236.9 جنيه، ضارباً بمستوي دعم 245 جنيهاً عرض الحائط، وبالتالي ينصح بمراقبة مستوي دعم 236 جنيهاً، حيث إنه لو تمكن السهم من التماسك فوقه اليوم، سيعيد استهداف مستوي 240 جنيهاً، إلا أنه لو فشل في التشبث بمستوي الدعم سيهوي إلي مستوي دعمه التالي عند 230 جنيهاً.
 
من جانب آخر، أشار السعيد إلي أن سهم المجموعة المالية »هيرمس« هوي أمس بسبب الذعر الذي اجتاح المستثمرين إلي ما دون مستويي دعم 32 جنيهاً و31 جنيهاً، ليغلق علي مستوي 30.03 جنيه، وحدد السعيد مستوي دعم السهم عند 28.5 جنيه والذي يعد مستوي إيقاف الخسائر علي المدي القصير، إلا أنه من المرجح أن يتمكن السهم اليوم من الارتداد من مستوي 29.75 جنيه ليحاول الارتداد إلي مستوي 32 جنيهاً من جديد.
 
وهوت البورصة أمس، وسط هبوط ملحوظ في أحجام التعامل، حيث تم التعامل علي 80.84 مليون سهم، بسوق داخل المقصورة، بقيمة بلغت 516 مليون جنيه، واتجه الأجانب إلي البيع بنسبة %12.17 من السوق بصافي قيمة بيع 52.171 مليون جنيه، في حين اتجه المصريون إلي اقتناص الأسهم عند الأسعار الحالية، بصافي مشتريات 54.97 مليون جنيه، ممثلين %82.5 من التعاملات، فيما سجل العرب صافي بيع بقيمة 2.8 مليون جنيه بنسبة %4.3 من التعاملات.

 
بوابة جــريدة المال 2017 جميع الحقوق محفوظة