بورصة وشركات

صندوق‮ »‬ميدگاب‮« ‬يتأهب لإتمام أولي صفقاته‮.. ‬الشهر المقبل


تغطية - ياسمين منير
- رضوي إبراهيم
 
كشف الدكتور عبدالمنعم عمران، العضوالمنتدب لشركة بلتون للاستثمار المباشر، عن نجاح صندوق »ميدكاب« للاستثمار في المشروعات الصغيرة والمتوسطة في تأمين %54 من رأسماله المستهدف والبالغ 100 مليون دولار والذي من المتوقع أن تصل المساهمات المؤسسية برأسماله إلي 60 مليون دولار قبل نهاية الشهر الحالي، موضحاً أن الصندوق لديه خلال الوقت الراهن 54 مليون دولار سترتفع من خلال زيادة مساهمة كل من مؤسسة التمويل الدولية وبنك الاستثمار الأوروبي بحوالي  6 ملايين دولار وفقاً لتعهدهم المسبق بالمشاركة بـ%20 من رأس المال خلال مراحل تطوره المختلفة.

 
l
 
 هنرى جيومان 
وأكد عمران خلال المؤتمر الصحفي الذي عقد أمس الأول بمناسبة انضمام بنك كريدي أجريكول - مصر لهيكل مساهمي صندوق »ميدكاب«، أن الصندوق يتأهب لاتمام أول استحواذاته خلال الشهر المقبل بعد الدارسة المفصلة التي أجرتها لجنة الاستثمار لخمس مشروعات صغيرة ومتوسطة من بين أكثر من 20 فرصة استثمارية، مشيراً إلي أن »ميدكاب« سيستمر في تلقي اكتتابات المؤسسات في رأسماله حتي نهاية العام الحالي.

 
وقد وقع كل من هنري جيومان، العضو المنتدب لبنك كريدي أجريكول - مصر، وحازم بركات، رئيس مجلس إدارة شركة بلتون للاستثمار المباشر، اتفاقية شراكة مع شركة بلتون »ميدكاب« للاستثمار، والتي تقضي بمساهمة »كريدي أجريكول« بخمسة ملايين دولار في رأسمال صندوق »ميدكاب« الذي يستهدف توجيه استثماراته في المشروعات الصغيرة والمتوسطة بالسوق المحلية.

 
وكانت »المال« قد كشفت نهاية الأسبوع الماضي عن مساهمة بنك »كريدي أجريكول - مصر« بخمسة ملايين دولار في صندوق »ميدكاب - مصر« ووصول رأسماله الحالي إلي 60 مليون دولار، علاوة علي اعتزام لجنة الاستثمار البت في فرصتين استثماريتين خلال الأسبوع الأول من الشهر المقبل، حيث تنتمي إحداهما لقطاع الصناعات الزراعية والأخري في قطاع التصنيع الغذائي برؤوس أموال تدور في حدود خمسة ملايين دولار لكل منهما.

 
ومن جانبه أكد هنري جيومان، العضو المنتدب لبنك كريدي أجريكول، أن هناك العديد من العوامل التي دعمت جدوي مساهمة البنك بصندوق »ميدكاب« للمشروعات الصغيرة والمتوسطة والتي تتمثل في الأهمية النسبية لهذه الشريحة من الشركات والتي تعد من المقومات الرئيسية للاقتصاد المصري، نظراً لدورها الفعال في نمو الناتج المحلي، مما يتواءم مع أهداف البنك الراهنة في ترسيخ أقدامه بالسوق المصرية عبر المساهمة الفعالة في تنمية هذا القطاع الحيوي من الشركات والذي سيؤثر بدوره علي أهداف البنك التوسعية بمنطقة الشرق الأوسط والإقليم العربي.

 
وأوضح جيومان أن رغبة »كريدي أجريكول« في أن يكون جزءاً من مراحل التطوير والنمو المرتقبة للشركات المتوسطة والصغيرة التي سيدعمها صندوق »ميدكاب« تأتي في صدارة العوامل التي دعمت مساهمة البنك الراهنة برأسمال الصندوق خاصة في ظل جدارة مجموعة »بلتون« في مجال الاستثمارات المالية التي تؤكد جدوي التعاون المرتقب فيما بينهما بدعم من خبرة البنك الراهنة في مجال الاستثمار المباشر خاصة بقطاع الشركات المتوسطة والصغيرة حيث بدأ »كريدي أجريكول« مؤخراً في مساعدة هذه الشريحة من الشركات، الأمر الذي سينعكس إيجاباً علي عملية تبادل الخبرات بين الكيانين.

 
وأشار العضو المنتدب لبنك كريدي أجريكول - مصر إلي أن البنك يسعي حالياً لتوفير حلول مصرفية واستشارات مالية متنوعة لدعم هذه الشريحة من الشركات، فيما سيستمر التعاون المرتقب مع صندوق »ميدكاب« ومساهميه من كبري المؤسسات المحلية والعالمية في توفير الدعمين الفني والمالي والذي سينعكس بدوره علي زيادة حجم الأعمال التجارية للمشروعات المنتقاة لتصبح أكثر قدرة علي الحصول علي التمويل المصرفي اللازم لنموها خلال المراحل المتقدمة من عمر هذه المشروعات.

 
وأكد جيومان أن صندوق »ميدكاب - مصر« للمشروعات الصغيرة والمتوسطة يتمتع أيضاً بمساهمات مؤسسية متميزة ممثلة في مؤسسة التمويل الدولية IFC وبنك الاستثمار الأوروبي وبنك تنمية الصادرات مما يؤكد فرص تبادل الخبرات وحشد المجهودات المميزة لإنجاح هذا الصندوق، الذي يتميز أيضاً بسياسته الاستثمارية التي تستهدف دعم العديد من القطاعات الاقتصادية الواعدة، مشيراً إلي أن هذه العوامل ستدفع »كريدي أجريكول« لتقديم الدعم والمساعدة الفنية للصندوق لفترات زمنية طويلة.

 
وبدوره استعرض حازم بركات، رئيس مجلس إدارة شركة بلتون للاستثمار المباشر، دورة العمل الاستثمارية للصندوق ومراحل انتقائه للفرص الاستثمارية المستهدفة والتي تبدأ بعملية البحث التي يقوم بها فريق العمل التابع لصندوق »ميدكاب« حيث يجري مقابلات مع أصحاب الشركات التي تتمتع بالمقومات الفنية والمالية التي تؤهلها للانضمام لاستثمارات الصندوق تمهيداً لدراستها بصورة أكثر تدقيقاً، لافتاً إلي أن الصندوق يشكل أيضاً لجنة صناعية تضم نخبة من رجال الأعمال وخبراء الصناعة والبنوك لإبداء توجيهاتهم الخاصة بمستقبل المشروعات محل الدراسة.

 
وأضاف بركات أن الفرص الاستثمارية المنتقاة يتم عرضها بعد ذلك علي لجنة الاستثمار التي تضم مسئولي بلتون، وسيبراكس، ومجموعة AIT CONSULTING ، الذي يقوم بدور مستشار الاستثمار المحلي للصندوق المصري، تمهيداً لعرض ما توصلت إليه هذه اللجان علي لجنة المؤسسين، موضحاً أنه علي الرغم من طول الفترة الزمنية ودورة العمل التي تستغرقها عملية انتقاء الفرصة الاستثمارية، فإن هذه الخطوات توفر الضمانات اللازمة التي تؤكد الجدوي الاستثمارية للمشروعات التي سيتم الاستثمار بها.

 
وحول القطاعات الاقتصادية الجاذبة من منظور صندوق »ميدكاب- مصر«، أشار بركات إلي أن قطاعات الصناعات الزراعية والمحاصيل والصناعات الغذائية كانت إحدي المفاجآت التي كشفت عنها الدراسات الموسعة لفريق عمل صندوق »ميدكاب«، حيث تتمتع هذه القطاعات بالعديد من الفرص الاستثمارية الجاذبة التي فاقت التوقعات خاصة أن %90 من إنتاجها يتم توجيهه للتصدير علاوة علي ارتفاع مبيعاتها إلي حوالي 50 مليون جنيه سنوياً.

 
وأضاف أن قطاع التعبئة والتغليف يتمتع بدوره بالعديد من الفرص الجاذبة في ظل احتوائه علي عدد كبير من المشروعات الصغيرة والمتوسطة وسط غياب ملحوظ للكيانات الكبيرة المنتمية لهذا القطاع مما يدعم فرص تنميتها لقيادته خلال السنوات المقبلة، علاوة علي قطاع الخدمات اللوجيستية والتخزين.

 
وأوضح رئيس مجلس إدارة شركة بلتون للاستثمار المباشر، أن السياسة الاستثمارية للصندوق تشترط عمل الشركات المستهدف الاستثمار بها لمدة لا تقل عن عامين علاوة علي تحقيقهاربحية بقوائم مالية لعامين متتاليين.

 
وأضاف أن الصندوق يستهدف التركيز علي مبادئ المسئولية الاجتماعية والنواحي البيئية وقواعد الحوكمة بجانب استثماراته المالية، موضحاً أن »ميدكاب« يهدف إلي تنمية المشروعات من خلال المساهمة بحصص لا تصل إلي السيطرة علي إدارتها، إلا أنه من المقرر تقديم الدعم الفني والإداري للشركات الصغيرة والمتوسطة التي سيتم الاستثمار بها من خلال تمثيل الصندوق بمجلس إداراتها في حدود حصة مساهمتها.

 
ويستهدف صندوق »ميدكاب- مصر« الاستثمار بالمشروعات الصغيرة والمتوسطة التابعة للقطاع الخاص والمشروعات العائلية التي تحتاج لزيادة رؤوس أموالها والتوسع في أسواق جديدة عبر تصدير منتجاتها والتي يقل حجم مبيعاتها عن 250 مليون جنيه سنوياً، فيما يبلغ عمر الصندوق 8 أعوام قابلة للمد لفترة عامين، علي أن تتراوح فترة الاستثمار بكل فرصة ما بين 4 و5 سنوات.

 
وقال علاء سبع الرئيس التنفيذي لشركة بلتون المالية القابضة، إن شركته تبحث خلال الوقت الراهن سبل التعاون مع الحكومة المصرية في دعم وتطوير قطاع الشركات الصغيرة والمتوسطة بهدف استفادة صندوق »ميدكاب« بالمشروعات المنتمية لهذه الشريحة من الشركات، إلا أن »بلتون« لم تنته بعد من صياغة أسلوب التعاون مع الحكومة بهذا الصدد.

 
وأوضح سبع أن القيمة المضافة التي يستهدف »ميدكاب« تقديمها للشركات التي سيتم الاستثمار بها تتمثل في إتاحة فرص التوسع وتوفيرالاحتياجات المادية التي تقابل معدلات النمو المحققة بهذه الشركات قبل الاستحواذ علي جزء منها، مستبعداً توجه الصندوق للاستثمار في الشركات الخاسرة حتي وإن كانت تتمتع بمزايا أخري.

 
وأكد هنري جيومان، العضو المنتدب لبنك »كريدي أجريكول- مصر« ضرورة الاعتداد بكفاءة القيادات الإدارية لمؤسسي المشروعات المستهدف الاستثمار بها والتي تعد إحدي الركائز الأساسية لدعم الجدوي الاستثمارية لتلك المشروعات بالإضافة إلي توافر القوائم المالية بالصورة المطلوبة، حيث إن هذه العوامل تلعب دور البطولة في دعم واستمرار معدلات نمو الشركات بجانب تقديم الخبرات اللازمة وتبادلها فيما بين كوادر إدارة الاستثمار بالصندوق والشركات.

 
واختتم الدكتور عبدالمنعم عمران، العضو المنتدب لشركة »بلتون للاستثمار المباشر« المؤتمر الصحفي، بإلقائه الضوء علي دور بورصة النيل للمشروعات الصغيرة والمتوسطة في دورة عمل صندوق »ميدكاب«، موضحاً أنها تمثل الصورة الأولي لفرص تخارج الصندوق من استثماراته خلال السنوات المقبلة بخلاف فرص البيع لمستثمرين ماليين جدد أو استراتيجيين خاصة للمؤسسين الذين قام الصندوق بالشراء منهم، إلا أن هذه الصورة يتم الاتفاق عليها مسبقاً خلال المراحل الأولي من الاستحواذ.

 
وأكد  عمران أن »ميدكاب« سيدرس جميع الفرص الاستثمارية المتاحة بالشركات المقيدة ببورصة المشروعات الصغيرة والمتوسطة، علي الرغم من عدم الإقدام علي هذه الدراسة حتي الآن.
 
بوابة جــريدة المال 2017 جميع الحقوق محفوظة