أسعار العملات
أسعار الدولار بالبنوك
سعر الشراء سعر البيع البنك
17.87 17.97 البنك المركزى المصرى
17.86 17.96 بنك الإسكندرية
17.89 17.79 بنك مصر
17.88 17.78 البنك الأهلي المصري
17.96 17.86 بنك القاهرة
17.96 17.86 البنك التجاري الدولي CIB
17.95 17.85 البنك العربي الأفريقي
أسعار الذهب
متوسط أسعار الذهب بالعملة المصرية
السعر بالجنيه المصري الوحدة
600.00 عيار 21
514.00 عيار 18
686.00 عيار 24
4800.00 الجنيه الذهب
اسعار السلع
اسعار السلع الاساسية بالجنيه المصرى
السعر بالجنيه المصري السلعة
9.00 الارز
16.00 الزيت
10.00 السكر
8.00 المكرونة
7.00 الدقيق
3.50 الشاي 40 جم
80.00 المسلى الطبيعي
40.00 المسلى الصناعي
35.00 الفراخ البلدي
28.00 الفراخ البيضاء
45.00 ديك رومي
45.00 بط
30.00 سمك بلطي
50.00 سمك بوري
60.00 سمك مكرونة
150.00 جمبري
80.00 كابوريا
140.00 لحم بتلو
120.00 لحم كندوز
130.00 لحم ضاني

اقتصاد وأسواق

التعاون مع سوريا يحقق مكاسب مزدوجة


المال خاص

تجري حالياً مباحثات لدعم التعاون مع سوريا في قطاع البترول والغاز ومن المقرر أن توقع مصر اتفاقيات جديدة مع سوريا بعد أن أجري المهندس سامح فهمي، وزير البترول، مفاوضات مع نظيره السوري سفيان العلاو، تم خلالها استعراض اتفاقيات البحث عن الغاز وتنميته خاصة في المياه العميقة بالبحر المتوسط حيث يسعي الجانب السوري إلي الاستفادة من الخبرة المصرية في هذا الشأن، وأن يكون التعاون علي غرار اتفاقية الغاز التي تم إبرامها بين البلدين مؤخراً.


وعن جدوي التعاون مع سوريا بقطاع الغاز ومدي كونها مشتركة في خط الغاز العربي، يدعم من التعاون البترولي والغاز الطبيعي، أكد المهندس إسماعيل كرارة، وكيل وزارة البترول لشئون الغاز سابقاً، أن سوريا تمتلك احتياطيات كبيرة من الغاز الطبيعي، وحقول واسعة وثرية ومناطق جديدة غنية بالغاز ترغب في تنميتها واكتشافها.

كما توجد فرصة كبيرة للشركات المصرية أمثال إنبي، وبتروجيت للعمل بالأراضي السورية، بالإضافة إلي أن الفرصة ستكون متاحة لشركات توزيع وتوصيل الغاز المصرية للتوسيع من حجم أنشطتها بمجال عملها في سوريا.

وقال إن دعم التعاون مع سوريا من شأنه أن يحقق مكاسب مزدوجة لقطاع البترول لأنها طرف رئيسي بمشروع خط الغاز العربي الذي تشترك فيه مصر ولبنان والأردن وغيرها وقبل وصول الغاز المصري إلي لبنان وتركيا يمر علي سوريا أولا وبالتالي فإن الغاز السوري الذي تقوم بتصديره سيمر عبر الخط العربي مما يرفع من قيمته المضافة.

وأضاف أن دعوة وزير البترول تستهدف تكثيف التعاون مع سوريا وليس بدء التعاون لأن العلاقات بين البلدين في قطاع البترول والغاز مستمرة منذ زمن بعيد، خاصة في مصافي التكرير، ومعالجة الزيت الخام، كما أن هناك العديد من الشركات المصرية تعمل داخل سوريا ومنها شركات إنبي، وبتروجيت وشركة الحفر المصرية، وشركة الخدمات البترولية موضحاً أن توقيع الاتفاقيات الجديدة بين البلدين خلال الفترة المقبلة من شأنه تدعيم التعاون بينهما في جميع القطاعات الاقتصادية الأخري وليس البترول فحسب.

أكد المهندس حماد أيوب، رئيس المجموعة الاستشارية للبترول، عضو مجلس إدارة شركة »كات أويل« للبترول، أن ا تفاقيات البحث والتنقيب مع الدول العربية بشكل خاص لابد أن تلقي دعما ومبادرة عاجلة بالتنفيذ لأنه كلما زاد عدد هذه الاتفاقيات تم الاقتراب خطوة نحو السوق العربية المشتركة لأن الطاقة هي أساس أي نشاط اقتصادي وبالتالي فإن تكثيف التعاون مع الدول العربية في قطاع الطاقة من شأنه أن يصب في جميع القطاعات الاقتصادية الأخري مثل الزراعة والصناعة والتجارة والسياحة وغيرها.

وقال »أيوب« إن التعاون بين مصر وسوريا لابد أن يتوسع ويتخذ شكلاً جديداً يشمل قيام سوريا بعمليات التنقيب عن الغاز المصري بالمناطق البحرية العميقة، وخروج الشركات المصرية وتوسعها في العمل بسوريا لتنفيذ شبكات الغاز السوري وتوصيله للمنازل والمصانع هناك الأمر الذي يرفع من عوائد قطاع البترول المصري موضحاً أنه من المتوقع أن يحتل الغاز الطبيعي نصيب الأسد في الاتفاقيات الجديدة التي سيتم توقيعها بين البلدين خاصة بمنطقة البحر المتوسط التي تتصدر قائمة المناطق البحري  الغنية بالغاز الطبيعي.

وأضاف »أيوب« أن سوريا تسعي إلي تعظيم إنتاجها من الغاز الطبيعي وتلجأ إلي الدول التي تمتلك  الخبرة والاحتياطي كما أن مصر تأتي علي قائمة هذه الدول التي تسعي سوريا والكويت وأفريقيا إلي تدعيم سبل التعاون معها.

موضحاً أن خط الغاز العربي من أكثر المشروعات التي من شأنها تطوير قطاع الغاز بالدول المشتركة وأن أحدث الاحصاءات توضح أن الخط يعمل بمنتهي الكفاءة حالياً مع لبنان لأنه يتم ضخ ما يزيد علي 29 مليون قدم مكعب من الغاز يوميا عبر الخط الذي ينطلق من مصر ويمر بالأردن وسوريا ولبنان ثم تركيا ومنه إلي أوروبا.
بوابة جــريدة المال 2017 جميع الحقوق محفوظة