أسعار العملات
أسعار الدولار بالبنوك
سعر الشراء سعر البيع البنك
17.89 17.79 بنك مصر
17.88 17.78 البنك الأهلي المصري
17.96 17.86 بنك القاهرة
17.95 17.85 بنك الإسكندرية
17.96 17.86 البنك التجاري الدولي CIB
17.95 17.85 البنك العربي الأفريقي
17.97 17.85 البنك المركزى المصرى
أسعار الذهب
متوسط أسعار الذهب بالعملة المصرية
السعر بالجنيه المصري الوحدة
603.00 عيار 21
517.00 عيار 18
689.00 عيار 24
4824.00 الجنيه الذهب
اسعار السلع
اسعار السلع الاساسية بالجنيه المصرى
السعر بالجنيه المصري السلعة
9.00 الارز
16.00 الزيت
10.00 السكر
8.00 المكرونة
7.00 الدقيق
3.50 الشاي 40 جم
80.00 المسلى الطبيعي
40.00 المسلى الصناعي
35.00 الفراخ البلدي
28.00 الفراخ البيضاء
45.00 ديك رومي
45.00 بط
30.00 سمك بلطي
50.00 سمك بوري
60.00 سمك مكرونة
150.00 جمبري
80.00 كابوريا
140.00 لحم بتلو
120.00 لحم كندوز
130.00 لحم ضاني

اقتصاد وأسواق

وحدات تسويق متنقلة لتشغيل شباب الخريجين


حسام الزرقاني
 
يسعي حالياً الصندوق الاجتماعي للتنمية، بالتعاون مع وزارة التضامن الاجتماعي، إلي التوسع في تمليك وحدات تسويق متنقلة بقروض ميسرة للشباب.

 
ويشترط »الصندوق« للحصول علي السيارات التسويقية المتنقلة، ألا تزيد سن المستفيد علي 40 عاماً ولا تقل عن 21 عاماً، ويحمل مؤهلاً متوسطاً أو جامعياً وألا يكون من العاملين بالحكومة، أو قطاع الأعمال العام.
 
كان الصندوق الاجتماعي للتنمية، وبالتنسيق مع وزارة التضامن الاجتماعي، قد قام في فترات سابقة بتسليم أكثر من 2400 سيارة كوحدات تسويق متنقلة لشباب الخريجين الباحثين عن فرصة عمل.
 
الخبراء من جانبهم شددوا علي ضرورة دعم هذه التجربة ومساندتها من جميع الأجهزة الحكومية ذات الصلة.. وطالبوا المصانع والشركات الكبري العاملة بالمناطق الصناعية والمدن الجديدة بمساندة هذه التجربة بأشكال مختلفة وتوفير السلع بأسعار مناسبة وبهامش ربح معقول للشباب.
 
أكد محسن الجبالي، رئيس جمعية مستثمري مدينة بني سويف، أهمية التوسع في تنفيذ مشروع تشغيل شباب الخريجين من خلال منحهم قروضاً ميسرة لتملك سيارات تسويق متنقلة تسهم في توفير السلع من المنتجات بأسعار مناسبة.
 
وشدد علي ضرورة أن يدعم الصندوق الاجتماعي للتنمية بقوة ـ وبالتعاون مع وزارة التضامن الاجتماعي ـ مسألة التوسع في إنشاء مثل هذه الوحدات التسويقية المتنقلة من أجل توفير فرص عمل حقيقية لشباب الخريجين سواء في التعليم المتوسط أو الجامعي.. وأيضاً من أجل تنشيط الحركة التجارية بالمحافظات وتصريف جزء مهم من منتجات المشروعات الصغيرة، بل المناطق الصناعية الموجودة في كل محافظة.
 
ولفت »الجبالي« الانتباه إلي أن التوسع في إنشاء مثل هذه المشروعات سيعمل علي تعميق ثقافة العمل الحر لدي الشباب، وسيسهم في خلق جيل جديد من المستثمرين ورجال الأعمال في المستقبل، بما ينعكس بشكل إيجابي في النهاية علي التنمية الصناعية والاقتصادية في مصر.
 
وطالب بتضافر كل الجهود من أجل التوسع في هذه الوحدات المتنقلة التي يجب أن يخطط لها بعناية لتكون بديلاً للتجارة العشوائية، التي تحتل الأرصفة والشوارع.
 
ويري علي حمزة، رئيس الجمعية المصرية للاستثمار والتنمية بمحافظة أسيوط، أن التوسع في تمليك الوحدات التسويقية المتنقلة، خطوة مهمة لتوفير السلع والمنتجات بأسعار مناسبة.. وخطوة مهمة أيضاً في دعم اقتصادات وآليات السوق والمنافسة الحرة عن طريق زيادة العرض، مما يشكل كسراً للحلقات الاحتكارية في مجال السلع الاستهلاكية والغذائية.
 
ولفت الانتباه إلي أن الاهتمام بهذا المشروع من الأجهزة المعنية يمكن أن يسهم في القضاء علي التجارة العشوائية، التي تهدد صحة المواطنين بالأغذية والسلع الفاسدة، كما يمكن أن تستفيد أيضاً بشكل أساسي من التوسع في استخدام الوحدات التسويقية المتنقلة المصانع الكبري، التي تسعي لترويج منتجاتها والتي تعمل في مجال الصناعات الغذائية والمصنوعات الجلدية والملابس الجاهزة والمستلزمات الدراسية والأجهزة الكهربائية وغيرها.
 
ويري حسن عبدالعليم، صاحب مشروع تجاري، أن الوحدات التسويقية المتنقلة يمكن أن تنتشر في القري والمدن بشكل كبير.. وتسهم ـ وبشكل حضاري ـ في توفير السلع بأسعار مناسبة للمستهلكين.
 
وقال إن هذه الوحدات سيكون لها مردود إيجابي كبير علي المنتجين الصغار الذين لا يجدون منافذ تسويقية مناسبة لتصريف منتجاتهم.
 
بوابة جــريدة المال 2017 جميع الحقوق محفوظة