أسعار العملات
أسعار الدولار بالبنوك
سعر الشراء سعر البيع البنك
17.89 17.79 بنك مصر
17.88 17.78 البنك الأهلي المصري
17.96 17.86 بنك القاهرة
17.95 17.85 بنك الإسكندرية
17.96 17.86 البنك التجاري الدولي CIB
17.95 17.85 البنك العربي الأفريقي
17.97 17.85 البنك المركزى المصرى
أسعار الذهب
متوسط أسعار الذهب بالعملة المصرية
السعر بالجنيه المصري الوحدة
603.00 عيار 21
517.00 عيار 18
689.00 عيار 24
4824.00 الجنيه الذهب
اسعار السلع
اسعار السلع الاساسية بالجنيه المصرى
السعر بالجنيه المصري السلعة
9.00 الارز
16.00 الزيت
10.00 السكر
8.00 المكرونة
7.00 الدقيق
3.50 الشاي 40 جم
80.00 المسلى الطبيعي
40.00 المسلى الصناعي
35.00 الفراخ البلدي
28.00 الفراخ البيضاء
45.00 ديك رومي
45.00 بط
30.00 سمك بلطي
50.00 سمك بوري
60.00 سمك مكرونة
150.00 جمبري
80.00 كابوريا
140.00 لحم بتلو
120.00 لحم كندوز
130.00 لحم ضاني

اقتصاد وأسواق

حزم تدريبية جديدة في‮ ‬7‮ ‬أقسام خاصة بصناعة الأحذية


محمد ريحان
 
أكدت غرفة صناعة الجلود باتحاد الصناعات، إعداد مجموعة جديدة من الحزم التدريبية في 7 أقسام خاصة بصناعة الأحذية من أجل زيادة مهارات العاملين بقطاع صناعة الأحذية في ظل التراجع الكبير في أعداد العمالة الخاصة بالقطاع بنحو 10 آلاف عامل.

 
وقال مسئول بالغرفة، إن الحزم التدريبية الجديدة ستساهم في رفع القدرات الفنية للعاملين لتعويض نقص العمالة الحالي في القطاع لأن رفع المهارات سيدعم العملية الإنتاجية ويقلل نسبة الفاقد والهالك.
 
وطالب الجهات المنوطة بالتدريب بتوفير العمالة اللازمة لتلبية احتياجات المصانع، مؤكدين أن عدم توفير هذه العمالة سيؤثر سلباً علي أداء مصانع الأحذية وقد يدفعها للتوقف زعن الإنتاج، الأمر الذي يهدد بإهدار استثمارات بالملايين في هذا القطاع.

 
وقال محمد وصفي، نائب رئيس الغرفة، إن الحزم التدريبية الجديدة تتركز في 7 مجالات خاصة بصناعة الأحذية، هي: »وضع التصميم وعمل الباترونات« و»تفصيل أجزاء الأحذية«، و»عملية التقفيل، وعمليات التجميع، وعمليات تشطيب الأحذية، وتصنيع المكونات سابقة التجهيز وعمليات الصيانة«.

 
وأشار »وصفي« إلي أن الهدف الرئيسي من الحزم التدريبية يتركز في إنتاج الأحذية بكفاءة ولتطبيق معايير الجودة الصحيحة والمطبقة علي المستوي العالمي.

 
وأشار إلي أن مصانع الأحذية والمنتجات الجلدية تحتاج العديد من العمالة خلال المرحلة الراهنة، خاصة في ظل التراجع الكبير في عدد العمالة.

 
وقال عبدالخالق أبوعيد، عضو غرفة صناعة الجلود، رئيس شعبة صناعة المنتجات الجلدية باتحاد الصناعات، إن تنمية مهارات العاملين بالقطاع أصبحت أمراً ضرورياً بعد تقاعد العديد من العمال، مشيراً إلي أن تنمية المهارات ستكون عبارة عن نوع من التعويض لنقص العمالة، خاصة أن تنمية المهارات سيترتب عليها زيادة في الإنتاج وتقليل نسبة الهالك أو الفاقد.

 
وأضاف »أبوعيد«، أن مصانع الجلود لجأت خلال المرحلة الماضية لزيادة رواتب وأجور العمالة الفنية للحفاظ عليها، خاصة أن بعض المصانع الجديدة تقوم حالياً بخطف العمالة من المصانع القديمة بالأجور المرتفعة.

 
وطالب »أبوعيد«، وزارة القوي العاملة ومجلس التدريب الصناعي، بضرورة اتخاذ عدد من الإجراءات والآليات من شأنها المساهمة في توفير العمالة الفنية اللازمة لمصانع الأحذية والمنتجات الجلدية، مشيراً إلي أن عدم توفير العمالة سيتسبب في وقف هذه المصانع وإهدار استثمارات كبيرة.

 
وأوضح »أبوعيد« أن أزمة نقص العمالة الفنية ليست المشكلة الوحيدة التي تواجه مصانع المنتجات الجلدية والأحذية خلال الوقت الحالي، مشيراً إلي وجود مشكلة ارتفاع أسعار الجلود بشكل مبالغ فيه، الأمر الذي تسبب في رفع أسعار المنتج النهائي بنسبة %20، مما سبب المزيد من الركود في أسواق الأحذية المحلية.

 
وأكد المهندس محمد محمود، رئيس لجنة شراكة قطاع الجلود مع مشروع إصلاح التعليم الفني والتدريب المهني، أن اللجنة قامت خلال المرحلة الماضية بعمل عدة دورات تدريبية للمساهمة في رفع كفاءة العمالة الفنية وتوفير العمالة الجديدة لتلبية احتياجات مصانع الجلود، لافتاً إلي أنه تم تدريب نحو 126 مدرساً ومدرسة داخل الورش في عدد من المدارس الفنية علي أسس عمليات تصنيع الحذاء.

 
وأضاف أنه تم عمل دورة متقدمة لتدريب 30 مدرساً آخرين علي عملية »الفوندي«، التي تعد أهم عمليات تصنيع الأحذية، مؤكداً أن تكثيف العمليات التدريبية سيدعم المهارات الفنية للعمالة في قطاع الصناعات الجلدية والأحذية.

 
يشار إلي أن صادرات قطاع الصناعات الجلدية ودباغة الجلود بلغت نحو 800 مليون جنيه خلال عام 2009، ومن المستهدف زيادة صادرات القطاع إلي 2 مليار جنيه عام 2013، وفقاً للاستراتيجية القومية لمضاعفة الصادرات إلي 200 مليار جنيه التي أعلنتها وزارة التجارة والصناعة نهاية العام الماضي.
 
بوابة جــريدة المال 2017 جميع الحقوق محفوظة