أسعار العملات
أسعار الدولار بالبنوك
سعر الشراء سعر البيع البنك
17.89 17.79 بنك مصر
17.88 17.78 البنك الأهلي المصري
17.96 17.86 بنك القاهرة
17.95 17.85 بنك الإسكندرية
17.96 17.86 البنك التجاري الدولي CIB
17.95 17.85 البنك العربي الأفريقي
17.97 17.85 البنك المركزى المصرى
أسعار الذهب
متوسط أسعار الذهب بالعملة المصرية
السعر بالجنيه المصري الوحدة
603.00 عيار 21
517.00 عيار 18
689.00 عيار 24
4824.00 الجنيه الذهب
اسعار السلع
اسعار السلع الاساسية بالجنيه المصرى
السعر بالجنيه المصري السلعة
9.00 الارز
16.00 الزيت
10.00 السكر
8.00 المكرونة
7.00 الدقيق
3.50 الشاي 40 جم
80.00 المسلى الطبيعي
40.00 المسلى الصناعي
35.00 الفراخ البلدي
28.00 الفراخ البيضاء
45.00 ديك رومي
45.00 بط
30.00 سمك بلطي
50.00 سمك بوري
60.00 سمك مكرونة
150.00 جمبري
80.00 كابوريا
140.00 لحم بتلو
120.00 لحم كندوز
130.00 لحم ضاني

لايف

انتظروني في‮ »‬مش ألف ليلة وليلة‮«‬


كتب - حسام محفوظ:
 
أشرف عبدالباقي.. فنان كوميدي من طراز خاص.  استطاع أن يجذب جمهوراً من مشارق الأرض إلي مغاربها.
جسد العديد من الأعمال التليفزيونية والسينمائية والمسرحية، مثل مسلسل »حكايات زوج معاصر«، و»إسماعيل ياسين«، و»راجل وست ستات«، و»انت عامل إيه« وشارك في فيلم »أشيك واد في روكسي«، و»الإهاب والكباب«، و»رشة جريئة«، و»خالي من الكوليسترول«.

 
l
 
 أشرف عبدالباقي
ومن الأعمال المسرحية »سحلب«، و»وجع الدماغ«، و»شبورة«، و»باللو«، و»رد قرضي«، و»حلو وكداب«، و»لما بابا ينام«. كما قام أشرف بتقديم برامج عديدة أسعدت الكثير من الجماهير.

 
»المال« التقت الفنان أشرف عبدالباقي وأجرت معه حواراً خاصاً حول الأزمات التي شهدها مسلسله الجديد وأسباب غياب تلميذه سامح حسين من مسلسله الكوميدي.

 
بداية يقول الفنان أشرف عبدالباقي: المسلسل الجديد »مش ألف ليلة وليلة« ليست له علاقة بما قدمه الفنان حسين فهمي والفنانة نجلاء فتحي من قبل، مؤكداً أنه يحمل فكراً يختلف مع ما تناولته المسلسلات الدرامية في الوطن العربي بأكمله. ودلل علي ذلك بأن مسلسل »ألف ليلة وليلة« كان عبارة عن حكايات وقصص ترويها شهرزاد للملك الأسطوري.. لكن »مش ألف ليلة وليلة« يتناول ما بعد الحكايات عاكساً في تلك التغيرات التي حدثت في المجتمع بعد ذلك، ومنها طوابير الخبز التي يعاني منها رعايا الملك شهريار، وغيرها الكثير من الإسقاطات السياسية التي تمنح للمسلسل معني آخر للمسلسلات القديمة التي تم تقديمها في مصر أو خارجها.

 
ويتحدث أشرف عبدالباقي عن مسلسله »راجل وست ستات« في الجزء السابع فيقول إن غياب الفنان الكوميدي سامح حسين ترك فراغاً كبيراً في كواليس العمل، بالإضافة إلي ترك فراغ للمشاهدين.. الأمر الذي اضطر فريق العمل إلي إلغاء الدور وعدم استبدال »حسين« بآخر لأن ذلك كان سيعود بالظلم علي »سامح حسين«، وعلي الدور في آن واحد.. لرفض المشاهدين بديلاً لدور »سامح«.

 
ويضيف »عبدالباقي« أن غياب الأخير جعله يبذل جهداً أكبر في الكوميديا معللاً بأنه كان يعتمد علي إلقاء الإفيهات علي شخصية الغبي الذي كان يجسده سامح فلذلك غياب سامح جعله يضاعف الكوميديا خارج الأجزاء التي كان يشارك بها.

 
وعن أزمة جلب ضيوف شرف مثل جومانا مراد، والسقا، وهيفاء يؤكد عبدالباقي أن الفكرة ترجع في بدايتها إلي الفنان أحمد السقا الذي يكن له كل الاحترام والتقدير. فـ»السقا« قام بزيارة فريق العمل في أماكن التصوير، وأشاد بما يفعلونه من كوميديا محببة للأطفال علي وجه الخصوص، واقترح عليهم أن يظهر في حلقة من حلقات المسلسل لرغبته في الظهور لأبنائه اللذين يتابعون المسلسل بشكل منتظم.

 
وعن اعتذار هيفاء عن عدم الظهور يقول »عبدالباقي«، إن الاتفاق مع هيفاء كان عن طريق مدير أعمالها حمادة إسماعيل، لكن لوجود خلافات بينهما فقد فريق الإنتاج الاتصال بمدير أعمالها مع أن القائمين علي المسلسل كانوا قد خصصوا حلقة كاملة لهيفاء واضطروا إلي إلغائها بعد فقد الاتصال بها.

 
وحول ما تردد حول إصابة المشاهدين بالملل من المسلسل، لاسيما أنه في الجزء الثامن منه، محمود الحديني، خليل مرسي، مني هلا، هناء الشوربجي، نضال الشافعي، راندا البحيري، المسلسل من إنتاج شركة صوت القاهرة للصوتيات والمرئيات.

 
نفي أشرف عبدالباقي إصابة المشاهدين بالملل بعد استمرار تصوير المسلسل إلي الجزء الثامن، وقال إنه كان يعتقد ذلك لكن بعد الإقبال الجماهيري علي المسلسل وجد القائمون علي الإنتاج أن المسلسل مطلوب فاستمروا في إنتاجه، خصوصاً بعد الاستفتاء الذي أجرته بعض القنوات الفضائية علي عدد من مشاهدي المسلسل.. كما نفي أن يكون سبب الاستمرار في تصوير المسلسل هو زيادة الطلب عليه من الجهات الإعلانية لأنه عمل فني وليس تجارياً حسب قول »عبدالباقي«. وعن تعاونه مع المخرج أحمد فوزي في أولي تجاربه الإخراجية، قال »عبدالباقي« إن التعامل مع مخرج لأول مرة يعتبر أفضل من التعاون مع المخرج الذي خاض تجارب إخراجية كثيرة، لاسيما أن الحماس يتوافر لديه بما يؤهله إلي إنجاح تجاربه الإخراجية الأولي حتي تتحول إلي جواز المرور إلي عالم الفن. بالإضافة إلي أن المخرجين الجدد يمتلكون فكراً جديداً يحاولون من خلاله إحداث طفرة جديدة في الإخراج الدرامي.

 
ويضيف »عبدالباقي« أن مسلسله يضم عناصر جديدة مثل الوجوه الجديدة والإخراج، بالإضافة إلي الإنتاج حيث يشارك لأول مرة المنتج عماد عبدالله في أولي تجاربه الإنتاجية.

 
وأشار »عبدالباقي« إلي أنه اندهش عندما علم أن المنتج سيخوض التجربة بعد ما كان منفذاً في أعمال درامية عدة، خصوصاً أن هذا العمل تاريخي يتطلب ملابس تتماشي مع الشخصيات الأسطورية.. الأمر الذي دفعه إلي الاطمئنان علي مسلسله الجديد. فوجد أن الملابس والديكور وتكاليف السفر لسوريا بأكملها كانت جاهزة ومخططاً لها قبل بدء التصوير.

 
وحول طرح عملين في شهر رمضان المقبل يقول »عبدالباقي« إن المسلسلين لا يتعارضان، حيث إن العمل الأول تاريخي، والعمل الثاني كوميدي.

 
وأعرب »أشرف« عن أسفه لعدم وجود المطرب »نادر« الشهير بـ»أبوالليف« لغناء تتر مسلسل »مش ألف ليلة وليلة« بسبب تعاقده مع شركة »ميلودي« والتزامه معها بعدم الغناء في أي عمل فني دون إذن منها. ومن أكثر المعوقات التي واجهت »عبدالباقي« في مسلسل »مش ألف ليلة وليلة«، أكد »عبدالباقي« أن هناك أزمة تعاني منها السينما والدراما المصرية، وهي أزمة غياب ماكيير مصري متخصص تكون لديه مهارة الأجانب، مدللاً علي ذلك باستعانته بماكيير لبناني في مسلسله الماضي »إسماعيل ياسين« لعدم وجود ماكيير مصري متفرغ للعمل الذي يقوم بتصويره.

 
وأضاف »عبدالباقي« أن الماكييرات المصريين يعتمدون علي شباب جدد ليست لديهم المهارة الكافية، فلذلك ينبغي أن يندرج مجال الماكيير في الدراسات الفنية في مصر، مقترحاً وجود قسم بأكاديمية السينما لتدريس مجال الماكيير حتي يستطيع المجال الفني الاستفادة منهم في المستقبل. وينتقل الفنان أشرف عبدالباقي في حديثه من الأعمال الدرامية إلي تقديم البرامج فيقول إن تقديم البرامج له متعة كبيرة في حياته بجانب التمثيل، وأن اعتماد المشاهدين علي ظهور ممثلين ومطربين يعود إلي عدم وجود قسم في كلية الإعلام لتقديم البرامج.. فلذلك نجاح البرامج يعتمد علي قبول المشاهد للشخصية التي تقدم البرامج. ونفي »عبدالباقي« وجود أي تشابه بين فكرة برنامج حسين الإمام وفكرة برنامج »دارك« الذي يقوم بتقديمه، ويقول إنه من المحتمل أن التشابه بين البرنامجين مجرد توارد خواطر.. وأن كل برنامج له أهدافه الخاصة سواء في استضافة النجوم أو في طريقة التحاور معهم.
 
واختتم أشرف حديثه عن السينما بأنه غير قادر علي التركيز في الوقت الحالي في المجال السينمائي لانشغاله في الأعمال الدرامية.. وحينما يجد الفيلم الجديد لن يتردد في قبوله علي الفور.
بوابة جــريدة المال 2017 جميع الحقوق محفوظة