أسعار العملات
أسعار الدولار بالبنوك
سعر الشراء سعر البيع البنك
17.89 17.79 بنك مصر
17.88 17.78 البنك الأهلي المصري
17.96 17.86 بنك القاهرة
17.95 17.85 بنك الإسكندرية
17.96 17.86 البنك التجاري الدولي CIB
17.95 17.85 البنك العربي الأفريقي
17.97 17.85 البنك المركزى المصرى
أسعار الذهب
متوسط أسعار الذهب بالعملة المصرية
السعر بالجنيه المصري الوحدة
603.00 عيار 21
517.00 عيار 18
689.00 عيار 24
4824.00 الجنيه الذهب
اسعار السلع
اسعار السلع الاساسية بالجنيه المصرى
السعر بالجنيه المصري السلعة
9.00 الارز
16.00 الزيت
10.00 السكر
8.00 المكرونة
7.00 الدقيق
3.50 الشاي 40 جم
80.00 المسلى الطبيعي
40.00 المسلى الصناعي
35.00 الفراخ البلدي
28.00 الفراخ البيضاء
45.00 ديك رومي
45.00 بط
30.00 سمك بلطي
50.00 سمك بوري
60.00 سمك مكرونة
150.00 جمبري
80.00 كابوريا
140.00 لحم بتلو
120.00 لحم كندوز
130.00 لحم ضاني

استثمار

انهيار أسعار «نوالين» النقل البحرى فى 2012


السيد فؤاد:

أكد عدد من العاملين بقطاع النقل البحرى أن 2012 شهد انهيارا فى أسعار إيجار السفن خصوصا الصب منها.

من جانبه، أكد اللواء محفوظ طه، رئيس هيئة موانئ البحر الأحمر سابقا، أن الانخفاض فى أسعار «النوالين» وصل الى نحو %50 من حيث الانخفاضات منذ عام 2009، نتيجة وجود وفورات فى السفن، والذى نتج عن إعطاء أوامر من قبل الخطوط الملاحية للترسانات العالمية ببناء العديد من السفن منذ عامين، إلا أنه تم تدشين بعضها ولم يلاق ذلك تجارة عالمية تستوعب تلك الزيادة.

وأكد طه أن الانخفاض كان ملحوظا فى سفن نقل الحديد، خصوصا بعد انخفاض الطلب على نقله نسبيا، كما انخفض نقل الصب الجاف بصورة كبيرة، وذلك بخلاف سفن الحاويات التى مازالت تحتفظ بمعدلات إيجارها أو انخفضت انخفاضا طفيفا، نتيجة الاعتماد مؤخرا على الأحجام الكبيرة من السفن والتى بدورها يمكن أن تحدث انخفاضا شديدا خلال الفترة المقبلة حتى يتم ملء الفراغات من السفن العملاقة بما يضطرها الى انخفاض فى إيجاراتها.

من جانبه، أشار أسامة عدلى، المدير التجارى لشركة وكالة الخليج للتوكيلات الملاحية، الى أن الفترة المقبلة سوف تشهد السوق الملاحية ارتفاعا فى أسعار النوالين نتيجة ارتفاع أسعار الوقود مؤخرا والتى بدورها ترتبط ارتباطا قويا بأسعار النوالين العالمية خاصة لدى الخطوط الكبرى التى تمتلك العديد من السفن، بالإضافة الى زيادة أسعار التأمين على البضائع من ناحية وعلى السفن من ناحية أخرى نظرا لعدم استقرار الأوضاع فى مصر خلال الفترة الأخيرة.

وأشار الى أن أسعار النوالين عادة ما يتم تحديدها وفقا لآليات العرض والطلب خاصة أن الخطوط الملاحية الكبرى تقوم بتقديم خدمات للمصدرين والمستوردين منفردة دون وجود منافسين لها، وذلك بعد اتفاقيات غير رسمية فيما بين الخطوط بعضها البعض، إلا أن التحالفات النهائية التى أقرتها الخطوط الملاحية على نقل البضائع بين منطقتى آسيا وأوروبا، من المقرر أن ترفع الأسعار لاعتماد تلك الخطوط على سفن حديثة وبسرعات فائقة وبحمولات كبيرة تصل الى 14 ألف حاوية للسفينة.

وأكد أن الخطوط الملاحية تحاول من خلال رفع أسعارها تعويض خسائر غير مسبوقة لاحقتها خلال العامين الماضيين، بالإضافة الى أن الخط الملاحى عادة فى وقت الأزمات ما يقوم بعملية اختبار للسوق بارتفاع أسعاره وفى حال عدم الاستجابة لهذه الارتفاعات يرجع مرة أخرى ويقوم بحسابها على أنها ميزة وتخفيض منحه الخط ليجذب اليه عملاء جددا.

وأشار الى ارتفاع أسعار الشحن على السوق المصرية خلال الفترة المقبلة بسبب ارتفاع أسعار الدولار والتى من شأنها ستعمل على رفع معظم السلع المستوردة من الخارج، مع زيادة نسبة الواردات خلال الأزمة المالية التى تمر بها السوق المصرية حاليا.

وقالت مجموعة ميرسك العالمية إن هناك انخفاضا فى أسعار الشحن خلال العام الماضى 2012 وصل الى قرابة %8، مشيرة الى أن النتيجة السلبية لأسعار النوالين خلال الفترة الراهنة ترجع الى انخفاض حجم التجارة بين منطقتى آسيا وأوروبا.

وأشار عدلى الى أن أسعار النوالين بدأت أول العام الماضى بمستويات مقبولة، إلا أنها انخفضت على مدار العام، كما تم تسليم سفن جديدة بحمولات كبيرة نسبيا وبزيادة قدرها %11، بما يعنى أن الخطوط الملاحية ستعمل على استعادة حصتها فى السوق التى فقدتها خلال الفترة الماضية.

بوابة جــريدة المال 2017 جميع الحقوق محفوظة